تنظيم الدولة يتبنى أول هجوم له بالكونغو الديمقراطية ويعلن "ولاية وسط إفريقيا"
تاريخ النشر : 2019-04-20
تنظيم الدولة يتبنى أول هجوم له بالكونغو الديمقراطية ويعلن "ولاية وسط إفريقيا"


رام الله - دنيا الوطن
تبنى تنظيم الدولة أول هجوم له نُفّذ في جمهورية الكونغو الديمقراطية الثلاثاء الماضي، وأودى بأرواح ثمانية عسكريين، حسب مسؤولين في هذه البلاد.

وأعلن التنظيم عبر وسائل دعايته مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في قرية كمانغو قرب حدود البلاد مع أوغاندا، بحسب ما جاء على موقع (روسيا اليوم).

وبالتزامن مع أول هجوم له في الكونغو الديمقراطية، أعلن التنظيم (ولاية وسط إفريقيا) في أراضي البلاد التي تعاني من العنف وتفشي فيروس إيبولا.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، أكد رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، فيليكس تشيسيكيدي، في تصريح صحفي أنه من المتوقع أن يحاول تنظيم الدولة تعزيز تواجده في القارة الإفريقية بعد دحره عسكريا في سوريا والعراق.