شركة "غرادينت" تعقد شراكة مع "سواكو" السعودية لمضاعفة انتاجها من المياه العذبة
تاريخ النشر : 2019-03-26
شركة "غرادينت" تعقد شراكة مع "سواكو" السعودية لمضاعفة انتاجها من المياه العذبة


رام الله - دنيا الوطن
عقدت "غرادينت كوربوريشن" (Gradiant Corporation)، إحدى الشركات الرائدة في مجال توفير الحلول المبتكرة لمعالجة المياه والحائزة على عدة جوائز، شراكة مع "سواكو"، إحدى أبرز الشركات المزودة للمياه في المملكة العربية السعودية، وذلك لزيادة كفاءة محطات سواكو الخاصة بتحلية مياه البحر. ومن خلال استخلاص المياه العذبة من المياه الملحية التي تصرفها محطات التحلية، يمكن لتقنية التناضح العكسي بالتيار المضاد من شركة "غرادينت" مضاعفة كمية المياه العذبة لعمليات تحلية المياه بالتناضح العكسي التقليدية لشركة "سواكو" دون الحاجة إلى استهلاك المزيد من مياه البحر أو القيام بعمليات معالجة أولية للمياه.

وتقوم محطات التحلية حالياً بتوفير أكثر من 54% من مياه الشرب في السعودية، ما يجعل المملكة أكبر منتج للمياه المحلاة في العالم. وتعد "سواكو" أكبر شركة سعودية مزودة لمياه الشرب غير المعبأة، حيث تمتلك وتدير محطات تحلية تنتج أكثر من 30.000 متر مكعب يومياً. وتعتبر المياه التي تنتجها الشركة مصدراً أساسياً للاستهلاك المحلي وري المسطحات الخضراء ومشاريع الزراعة والري ولقطاعات مثل النفط والغاز والبتروكيماويات والضيافة في المملكة العربية السعودية.

ونظراً لمناخ المملكة الجاف، وافتقارها للأنهار والبحيرات الطبيعية وارتفاع معدل استهلاك الفرد من المياه فيها والذي يعتبر من بين الأعلى عالمياً - ما يقرب من ضعف المعدل في أوروبا - فإن ندرة المياه تشكل تحدياً للمملكة. وفي إطار سعيها للمساهمة في مواجهة هذا التحدي، سعت شركة "سواكو" إلى زيادة انتاجها من المياه من أجل تلبية الطلب المتنامي، عبر الزيادة الكبيرة سواء في النفقات أو لناحية التأثير على البيئة. وعلى الرغم من وفرة المياه الملحية الناتجة عن عمليات التناضح العكسي، لم تتوفر أية تقنية يمكن استخدامها للاستفادة من هذه المياه الملحية في إنتاج مياه عذبة حتى ظهرت أخيراً تقنية التناضح العكسي بالتيار المضاد من "غرادينت".   

وتعد عملية التناضح العكسي بالتيار المضاد طريقة مبتكرة تم تصميمها لمواجهة التحديات التي تحد من معدل استخلاص المياه العذبة في عملية التناضح العكسي التقليدية لمياه البحر. ومن خلال معالجة تدرج ضغط التناضح عبر الغشاء باستخدام محلول ملحي، يمكن لتقنية التناضح العكسي بالتيار المضاد زيادة تركيز المياه الملحية الناتجة عن عمليات محطات التناضح العكسي التقليدية من 8% إلى مستوى تشبع للملوحة يصل إلى 25%. وأثناء عملية تركيز المحلول الملحي، تعمل خاصية التيار المضاد في تقنية التناضح العكسي بالتيار المضاد على تخفيف المحلول الملحي في نفس الوقت، الأمر الذي ينتج مياه شرب عالية النقاء، حيث تتم هذه العملية بتكلفة مماثلة لتقنية التناضح العكسي التقليدية.      

وقال نزار قمورية، الرئيس التنفيذي لشركة "سواكو": "تعود منافع الاستدامة على البيئة وعلى ربحية أعمالنا على المدى البعيد أيضاً. وستعمل تقنياتنا على تعزيز الاقتصاد وكفاءة الطاقة وكذلك الحد من البصمة البيئية لعملياتنا". 

من جانبه، قال أنوراغ باجبايي، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس في "غرادينت": "نحن سعداء للغاية بتعاوننا مع واحدة من الشركات الرائدة في مجال تحلية المياه، ومساعدتها على تحقيق هدفها المتمثل في مضاعفة طاقتها الإنتاجية من المياه العذبة، حيث ستسهم تقنية التناضح العكسي بالتيار المضاد في تحقيق هذا الهدف دون الحاجة إلى استهلاك مياه جديدة أو وجود بنية تحتية للتصريف أو المعالجة الأولية للمياه."