شاهد: سبع إصابات إثر العدوان الإسرائيلي وتدمير مكتب هنية ومقر شركة الملتزم
تاريخ النشر : 2019-03-25
شاهد: سبع إصابات إثر العدوان الإسرائيلي وتدمير مكتب هنية ومقر شركة الملتزم
قصف مبنى الملتزم وسط مدينة غزة


رام الله - دنيا الوطن
أفادت وزارة الصحة، أن سبعة مواطنين، أصيبوا بجراح مختلفة، جراء سلسلة الاستهدافات الإسرائيلية على مناطق قطاع غزة.

أقدمت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، على قصف أهداف في قطاع غزة بعدة صواريخ، حيث دمرت مقر شركة الملتزم للتأمين، وسط مدينة غزة|، فيما أعلن جيش الاحتلال عن استهداف مبان أخرى خلال الساعات المقبلة.

وقصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم، مجمع قصر الحاكم "أنصار" غرب مدينة غزة، بصواريخ الاستطلاع، تمهيداً لقصفه بالطائرات الحربية.

وقال جيش الاحتلال: "هاجمت طائراتنا مكاتب الأمن الداخلي التابعة لمنظمة حماس في حي الرمال بغزة"، كما وأقدمت طائرات الاحتلال الإسرائيلي على استهداف مكتب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية غرب مدينة غزة بصاروخين، مما أدى لتدميره بالكامل.

ووفق التقارير الفلسطينية، فإن سلاح الجو الإسرائيلي استهدف مساء اليوم، منزل أحد قادة الأجهزة الأمنية في حي الشجاعية شرق قطاع غزة.

وأقدمت الطائرات الإسرائيلية، على قصف موقع عسقلان شمال القطاع، فيما لم يبلغ عن وقوع إصابات حتى اللحظة، وقصف طيران الاحتلال أرضاً في جبل الريس شرق حي التفاح شرق غزة.

وقصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي أراضٍ زراعية وسط وجنوب قطاع غزة، في مدن دير البلح وخانيونس ورفح، كما دمرت مبنى بشكل كامل وسط مدينة غزة عبر قصفه.

وحسب وكالة الرأي الحكومية، فإن المبنى الذي قصفه طيران الاحتلال وسط غزة، يتبع لشركة الملتزم للتأمين.

في السياق، قال جيش الاحتلال، إن طائراته المقاتلة هاجمت مبنى من ثلاثة طوابق يقع في حي الصبرة في قطاع غزة، مضيفاً: "هذا يعتبر مقر سري لمنظمة حماس يخدم الأمن العام والمخابرات العامة والمخابرات العسكرية"، وفق قوله.

وأضاف جيش الاحتلال: "إدارة الاستخبارات العسكرية التابعة لحماس مسؤولة عن جمع المعلومات الاستخبارية والبحث عنها ضد إسرائيل".

وتابع: "هجمات الجيش الإسرائيلي مستمرة في قطاع غزة ويجري تنفيذها رداً على إطلاق الصواريخ على تل أبيب، وحماس تتحمل مسؤولية عن كل ما يحدث داخل ومن قطاع غزة".

وفي السياق، قالت قناة الأقصى الفضائية، إن مجموعة من المواطنين نجوا من استهداف اسرائيلي شرق حي الشجاعية، فيما استهدف طيران الاحتلال تلة المنطار شرق الشجاعية.

ووفي وقت سابق، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، البدء في مهاجمة أهداف لحركة حماس في جميع أنحاء قطاع غزة، فيما قررت حكومة الاحتلال فتح الملاجئ في تل أبيب وبئر السبع ومناطق غلاف غزة.

من ناحيتها، قالت وزارة الصحة في غزة، إنها رفعت حالة الجهوزية والاستعداد في كافة المستشفيات ووحدات الإسعاف والطوارئ، جراء التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة في هذه الأثناء.

ودعت الوزارة، كافة المواطنين؛ لاتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، مشيرةً إلى أن مواطناً أصيب بجروح طفيفة جراء القصف الإسرائيلي المتواصل على غزة.

إلى ذلك، دعت الأمم المتحدة إسرائيل وحركة حماس لضبط النفس وعدم التصعيد في قطاع غزة.