(فجر 5).. صاروخ إيراني قادر على الوصول لتل أبيب من قطاع غزة
تاريخ النشر : 2019-03-15
(فجر 5).. صاروخ إيراني قادر على الوصول لتل أبيب من قطاع غزة


رام الله - دنيا الوطن
قال الجيش الإسرائيلي، إن صاروخين من نوع (فجر)، أطلقا من قطاع غزة، مساء الخميس، وسقط أحدهما في تل أبيب، بينما تصدت القبة الحديدية للصاروخ الثاني.

ونفت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، وسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أن يكون أيَ منهما، قد قام باطلاق أي صاروخ على تل أبيب.

لكن هذا الصاروخ، سبق وأن استخدمته القسام والسرايا، وتحديدًا صاروخ (فجر 5)، وضربا من خلاله تل أبيب، في العام 2012.

وقال الإعلام الإسرائيلي: إن (فجر 5) يعد سلاحًا خطيرًا يستخدمه الفلسطينيون في غزة للمرة الأولى ضد "إسرائيل"، وهو استنساخ إيراني لصاروخ صيني يحمل اسم "WS1" اشترته طهران في ثمانينيات القرن الماضي وقامت بإنتاجه محلياً ابتداء من عام 1992.

(فجر 5) هو صاروخ أرض أرض يصل طوله الى نحو ستة أمتار، ويصل مداه إلى 75 كيلومتراً. أي قادر على ضرب أهداف داخل "تل أبيب".

ووفق موقع (ويكيبيديا)، فإن منصة (فجر 5) المتنقلة كفيلة بإطلاق الصاروخ وهي قادرة على حمل أربعة صواريخ من هذا النوع وإطلاق واحد كل ثماني ثوان، ويعتبر تحدياً لفصائل المقاومة في ظل واقع غزة المكشوف أمام الطيران الإسرائيلي.