الجامعة العربية الامريكية تستضيف البطولة الوطنية الثالثة عشرة للروبوت التعليمي
تاريخ النشر : 2019-03-09
رام الله - دنيا الوطن
استضافت كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات في الجامعة العربية الامريكية مسابقة البطولة الوطنية الثالثة عشرة للروبوت التعليمي في فلسطين، "فيرست ليغو"، والتي نظمتها مؤسسة فكر، تحت عنوان "الفضاء"، شارك فيها 30 فريقا من طلبة مدارس مديريات التربية والتعليم شمال الضفة الغربية.

ومسابقة فيرست ليغو العالمية للروبوت مسابقة علمية عالمية تقام في أكثر من 88 دولة في العالم، وجميع الفرق تتناول ذات العنوان، وتعمل بنفس المعايير، كما ان هذه المسابقة من أكثر المسابقات اثارة وأسرعها انتشارا، وتمتاز بأنها تجمع بين التعليم والابداع من ناحية، والمرح والتسلية من ناحية أخرى، وهي مخصصة للفئة العمرية من 9 سنوات ولغاية 16 سنةمن طلبة المدارس، على أن يتكون كل فريق من "2 – 10" طلاب بالإضافة إلى المدرب والمشرف.

وأشار عميد كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات الدكتور محمد حمارشة، ان الهدف من استضافة المسابقة في الجامعة للتشجيع على استخدام العلوم والتكنولوجيا لحل المعضلات والمشاكل التي تواجه العالم، موضحا ان كل فريق من الفرق المشاركة في المسابقة قامت بالبحث عن المشاكل الموجودة في عالم الفضاء، ومن ثم يقوم الفريق على عمل روبوت يؤدي مهمة لحل المشاكل العصرية.

بدوره، قال مدير عام مؤسسة فكر وممثل المسابقة العالمية في فلسطين المهندس مهند عمرية، " ان البطولة تقوم على أربع ركائز وهي، المشروع، حيث يتعين على كل فريق مشارك تحديد مشكلة والبحث عن حل إبداعي لها، وتصميم الروبوت وبرمجته لاستخدامه في حل المشاكل، ويجتهد كل فريق لعمل أفضل تصميم ممكن باستخدام أدوات تكنولوجية وميكانيكية عالية الدقة ويشمل ذلك المحركات والمسننات والمجسات بأنواعها وبرمجته لتأدية رزمة من المهام المحددة خلال دقيقتين ونصف فقط، والقيم الأساسية ويشمل ذلك الاستكشاف والعمل بروح الفريق والفاعلية في اتخاذ القرارات والاحتراف من خلال التدرب والممارسة العملية، وأخيراً التحدي وهو ميدان للتسابق باستخدام الروبوت يبرز فيه كل فريق أفضل ما تمكن من إنجازه في مجال تصميم وبرمجة الروبوت ويمتاز بالتشويق والإثارة والمرح وتتم جولات التحدي أمام الجمهور.

وأضاف، ان الهدف من البطولة تحفيز الطلبة على الاهتمام بالعلوم والتكنولوجيا وتنمية الجوانب الإبداعية لديهم ليصبحوا علماء ومبتكرين في المستقبل، مبينا انه جرى في فلسطين 3 مسابقات، والفرق الفائزة تتأهل للمشاركة في التصفية النهائية في جامعة بيرزيت في الثالث عشر من الشهر الجاري، والفائز سيمثل فلسطين في بطولات خارج الوطن على المستوى العربي والعالمي.

اما سبب تنظيم البطولة في الجامعة العربية الامريكية أوضح ذلك المهندس العمرية حيث قال، ان الجامعة شريك مهم في البطولة، وهذه المرة الرابعة التي تنظم فيها مثل هذه المسابقة، بالإضافة الى ان الجامعة تمتلك إمكانيات لوجستية لعقد مسابقة كبيرة وعلى مستوى دولي، بالإضافة الى ان الجامعة منارة وصرح علمي يفتخر بها كل فلسطين.

وفي حفل الختام حيث أعلنت النتائج، أشار عميد كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات في الجامعة الدكتور محمد حمارشة في كلمة له، ان الكلية اعتادت على استضافة النشاطات لأهمية دورها في حياتنا اليومية لتوثيق العلاقة مع مؤسسات القطاع العام والخاص، موضحا ان الكلية تدرك حاجة السوق الى الخبرات في مجال التكنولوجيا، وتعمل على رفع مستوى الطلبة وخبراتهم في كل المجالات، وتطبيقات الهندسة والتكنولوجيا، ليكونوا على مستوى المسؤولية عند تخرجهم وعملهم في الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

وأضاف ان إدارة الجامعة حرصت على تقديم كل الدعم اللازم تطوير كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات، باستقطاب الكفاءات، وتجهيز المختبرات الحديثة، وكل ما يلزم، للتطوير وتمييزها أكاديميا وبحثيا وفي خدمة المجتمع المحلي.

من جهته أشار عضو إدارة المسابقة منير عبد ربه الى ان الجامعة العربية الأمريكية اصبحت مقرا نستند اليها من اجل الطلبة وتحقيق أهدافهم، موجها الشكر الى الجامعة على توفير كل ما يلزم لإنجاح هذه المسابقة، موجها الشكر لكل شخص ساهم في إنجاح هذا النشاط

وفي نهاية الحفل الختامي أعلنت لجنة التحكيم فوز أربع فرق وهي، فريق مدرسة ذكور مسقط الثانوية من عصيرة الشمالية فاز بجائزة البطولة في مسابقة الشمال، كما تأهل الفريق وفرق بنات ياسر عرفات الأساسية من نابلس، وبنات طمون الثانوية، وبنات عنبتا الثانوية الى مسابقة التصفية في جامعة بيرزيت في الثالث عشر من الشهر الجاري.