مكافحة الفساد تلتقي بطلبة كليات الدعوة في قلقيلية
تاريخ النشر : 2019-02-27
رام الله - دنيا الوطن
نظمت هيئة مكافحة الفساد، يوم الثلاثاء ٢٦ شباط ٢٠١٩، لقاءً مع طلبة كليات الدعوة في مدينة قلقيلية.

وقال مدير عام التخطيط في هيئة مكافحة الفساد د. حمدي الخواجا ان الهدف من هذا اللقاء هو الإستماع للطلبة، بهدف ادماجهم في جهود مكافحة الفساد، مشيرا الى ان مكافحة الفساد ليست حكرا على مؤسسة معينة، وانما هي واجب على جميع المواطنين
في المجتمع.

واوضح بان هذه لا تعتبر المرة الاولى التي تلتقي بها الهيئة بطلبة الكليات الشرعية، وذلك ضمن خطة العمل المشتركة الموقعة بين هيئة مكافحة الفساد ووزارة الاوقاف.

وأكد د. الخواجا بأن هيئة مكافحة الفساد تمثل كافة الشعب الفلسطيني ولا تنتمي لحزب معين وانما تتعامل مع جميع المواطنين بشكل متساوي، مقدما الشكر لكل من ساهم باعداد هذا اللقاء وانجاحه.

من جانبه ثمن عطوفة وكيل وزارة الأوقاف السيد حسام أبو الرب الجهد والدور الكبير التي تقوم به الهيئة في سبيل القضاء على الفساد في المجتمع الفلسطيني، مشيرا الى ان هذا اللقاء يساهم بإيصال افكار هيئة مكافحة الفساد للطلبة.

وشدد على اهمية التعاون والعمل المشترك في مجال مكافحة الفساد، مؤكدا بان وزارة الاوقاف على استعداد دائم للتعاون مع هيئة مكافحة الفساد في سبيل خدمة الشعب الفلسطيني وتجسيد العمل الصالح.

بدوره عرض مدير دائرة الشكاوى والبلاغات في هيئة مكافحة الفساد أ. اسامة السعدي قانون مكافحة الفساد المعمول به في فلسطين، موضحا من هم الخاضعين لاحكام هذا القانون، مشيرا الى دور الهيئة وصلاحياتها، مؤكدا على ان هيئة مكافحة الفساد تتمتع بشخصية اعتبارية مستقلة.

وقدم شرحا حول الجرائم التي تعتبر جرائم فساد بحسب القانون، كاشفا عن بعض الاحصائيات المتعلقة بعدد الشكاوى التي تلقتها الهيئة خلال السنوات الماضية.

من جهته قدم مدير عام التخطيط في هيئة مكافحة الفساد د. حمدي الخواجا شرحا حول مضامين الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد وعلاقتها بتنفيذ مساقات دراسية في الجامعات والكليات الفلسطينية.

فيما استعرضت رئيس قسم التوعية في الادارة العامة للتخطيط في هيئة مكافحة الفساد أ. سيرين عواودة بعض الانشطة الاكاديمية لطلبة كليات الشريعة، موضحة بان الهيئة بصدد تنفيذ نشاطين مع طلبة الكليات الشرعية، حيث يركز النشاط الاول
على تنفيذ الطلبة لجلسات وعظ وارشاد في المجامع والمساجد، اما النشاط الثاني فيهدف لاعداد ستة ابحاث علمية مُحكمة تتناول دور الدين في مكافحة الفساد، مشيرة الى ان هذه الابحاث سوف يتم نشرها.

بدوره شدد عميد كلية الدعوة الإسلامية الشيخ حسن شحادة على اهمية الخروج من دائرة النقد فقط بإتجاه محاربة الفساد ونبذه من خلال الافعال، مشيرا الى ان الكلية سوف تطرح مساق مكافحة الفساد ابتداءً من الفصل الاكاديمي القادم، وشكر هيئة مكافحة الفساد على تنظيمها لهذا اللقاء وعلى جهودها المبذولة في مجال
تعزيز النزاهة والشفافية ومحاربة الفساد.

واجاب ممثلي الهيئة على اسئلة الطلبة المتعلقة بعمل الهيئة وإختصاصاتها وآلية عملها، وطرق التواصل معها وتقديم الشكاوى من خلالها.