وأخيراً فعلتها الكويت
تاريخ النشر : 2019-01-13
وأخيراً فعلتها الكويت


بقلم: عبد الله عيسى 
رئيس التحرير

من المؤكد، أن دولة الكويت، قد استفادت من التجربة الماضية، ومن الدروس والعبر لتجربة دول الخليج مع أمريكا، وتحديداً بعد غزو صدام حسين للكويت في عام 1990.

عندما افتعلت أمريكا غزو الكويت؛ للاستحواذ على النفط العربي في العراق والكويت، ولا سيما بعد أن أطلق ترامب تصريحات استفزازية لكافة دول الخليج، بأننا نقوم بحمايتكم، وعليكم أن تدفعوا، وإذا سحبنا الحماية الأمريكية، فإن أنظمتكم ستنهار خلال أسبوع.

وأعلن بأسلوب بلطجي قائلاً: "على دول الخليج، أن تدفع أن تدفع أن تدفع، وسيدفعون لأمريكا". 

وبعد الأزمة السعودية، التي جرت مؤخراً، بعد قضية خاشقجي، كتب الكاتب السعودي تركي الدخيل، بأن السعودية لديها خيارات أخرى غير أمريكا مثل الصين وروسيا، واستنكرت أمريكا هذا التوجه السعودي، وقال ترامب: إذا توجهت السعودية للصين وروسيا لشراء أسلحة بديلة للأسلحة الأمريكية سنُدّفعها الثمن.

وقام أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، مؤخراً بزيارة إلى الصين، حيث أبرم اتفاقيات تاريخية مع الصين لتأجير الصين جزيرتين كويتيتين لإعادة طريق الحرير مع حماية صينية عسكرية للكويت، وقيمة هذه الصفقة، أن تحصل الكويت على مبلغ قدره 450 مليار دولار من الصين، وأن تدفع الصين للكويت سنوياً 50 مليار دولار.

وقبل مدة، قال متحدث قطري على شاشة الجزيرة: إن أمريكا تقوم بابتزاز قطر، وتقولها لنا بصراحة: ادفعوا أسوة بجيرانكم أي أنها عملية ابتزاز واضحة لقطر.

وفي السابق، حافظ رؤساء أمريكا جميعهم على أسلوب تعامل متوازن مع دول الخليج، وحتى في القضية الفلسطينية لم يقم هؤلاء الرؤساء بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، حتى جاء ترامب، فأخذ يُصرح تصريحات عدائية لدول الخليج، واستفزازية بأسلوب بلطجي كي يجعلهم يدفعون لأمريكا أموالاً، حتى إن دولة قطر تصرفت بحكمة أيضاً، عندما شعرت بتهديدات لأمنها وسيادتها فاستثنت القاعدة الأمريكية العسكرية في قطر (العديد)، فسمحت لتركيا بإقامة قاعدة عسكرية في قطر، وكذلك لإيران.

وتُعتبر تركيا الآن ترسانة أسلحة قوية جداً، حيث اتجهت إلى روسيا لشراء (S -400)، ولم تشتر هذه المنظومة فقط، بل اتفقت مع روسيا على إعادة تصنيع الـ (S-400) في تركيا، وهي أقوى منظومة دفاع جوي على الإطلاق على مستوى العالم.

والحل الوحيد أمام دول الخليج العربي، هو الاتجاه إلى تركيا وإيران والصين وروسيا، حتى يكون لهذه الدول مصالح كبيرة في دول الخليج، تقوم بالدفاع عنها إذا تعرضت أي دولة في الخليج لخطر، كما فعلت الكويت وقطر.