الجيش الجزائري يعلن استسلام "مسلح خطير"
تاريخ النشر : 2018-05-25
الجيش الجزائري يعلن استسلام "مسلح خطير"


رام الله - دنيا الوطن
أعلن الجيش الجزائري، الجمعة، أن "مسلحا خطيرا" استسلم للسلطات العسكرية، فيما تمكنت فرقة من القوات الجزائرية من تدمير أربعة مخابئ لجماعات متطرفة.

وقال الجيش الجزائري في بيان: "إن مسلحا خطيرا ينشط ضمن جماعات بمنطقة الساجل يدعى أبو جابر استسلم للسلطات العسكرية بولاية تمنراست أقصى جنوب البلاد"، بحسب ما جاء على موقع (سكاي نيوز).

وأشار إلى أن سلاحا ناريا من نوع كلاشنيكوف كان بحوزة المسلح الذي التحق بالجماعات المسلحة عام 2012.

من ناحية أخرى، أعلن الجيش الجزائري تدمير 4 مخابئ للمسلحين تم العثور بداخلها على قنبلة تقليدية الصنع ومواد متفجرة وملابس ومواد غذائية وكمية من الذخيرة بمنطقة سكيكدة شرقي البلاد.

وقال الجيش الجزائري في بيان منفصل: "إن العملية تمت خلال تمشيط المنطقة بحثا عن العناصر المسلحة حيث يعتقد وجود جماعات مسلحة تستغل مرتقعات المنطقة بغرض الاختباء وسط الأحراش وبين المسالك الوعرة للتحضير لتنفيذ مخططاتها".

وأشار إلى أنه جرى اكتشاف تلك المخابئ وتدميرها، في ما لا تزال عميلة التمشيط جارية بحثا عن عناصر مسلحة فرت إلى وجهة مجهولة.