بصير يدعو الاتحاد الاوروبي التحرك لتوفي الحماية الدولية لأبناء شعبنا
تاريخ النشر : 2018-03-31
بصير يدعو الاتحاد الاوروبي التحرك لتوفي الحماية الدولية لأبناء شعبنا


رام الله - دنيا الوطن
دعا رئيس الجالية الفلسطينية الكاتب والناشط الحقوقي د.ميلاد بصير، دوالا الاتحاد الاوروبي، والممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية في الإتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الى التحرك الفوري لحماية الشعب الفلسطيني من قمع الاحتلال، وإدانة الاحتلال على جرائمه المتواصلة .

وقال د. بصير أن ما حصل بالأمس بغزة مجزرة وإرهاب دولة منظم ضد شعب اعزل، وأن عمليات القتل المتواصلة تتطلب من المجتمع الدولي توفير الحماية للشعب الفلسطيني، مشيرا أن تدهور الاوضاع سيؤثر على مصالح دول الاتحاد الاوروبي في المنطقة .

وأشار د. بصير أن انسداد افق عملية السلام ، ومواصلة الحصار لقطاع غزة، سيخلق المزيد من الارهاب والتطرف، وأن تنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، بات امر ضروري، لتجنب منطقة الشرق الاوسط الانفجار الكبير.

وطالب د. بصير دول الاتحاد الاوروبي بالدعوة لمؤتمر دولي للسلام ،وأن تنخرط اكثر في عملية التسوية، مؤكدا أن القيادة الفلسطينية اعلنت موقفها بشكل واضح أنها مع الحل السياسي المستند لقرارات الشرعية الدولية ، وأن من يمارس الارهاب هي حكومة الاحتلال .