جيش العاصفة يستنكر استهداف موكب رئيس الوزراء في غزة
تاريخ النشر : 2018-03-13
رام الله - دنيا الوطن
أصدرت كتائب شهداء الأقصى -جيش العاصفة- الذراع العسكري لحركة فتح، بيان صحفي جاء فيه:

نستنكر وبكل شدة حادث التفجير الذي إستهدف موكب رئيس الوزراء: رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة: ماجد فرج.

 وإننا في الكتائب نعتبر هذا العمل بالجبان والمدسوس وانه يستهدف كافة جهود المصالحة وزرع الفتنة بين شقي الوطن والتي تسعى اليه دولة الاحتلال بفصل الضفة عن غزة . واننا في الكتائب نؤكد على ما يلي.

١- نطالب الأجهزة الأمنية في غزة بسرعة إلقاء القبض على الجهة التي تقف خلف التفجير وتقديمهم للعدالة.

٣- نطالب الجميع بالوقوف عند مسؤولياته وإنجاز ملف المصالحة بأسرع وقت كي نفوت الفرصة على الإحتلال.

٣ - نؤكد بان المستفيد من هذا الوضع القائم هو الإحتلال الصهيوني الذي يسعى إلى تدمير المصالحه وفصل غزة عن الضفة وخلق الفتن بين شطري الوطن.

٤- نؤكد بأن فتح دومٱ حريصة على الوحدة وأن الإحتلال سيفشل في كل مخططاته لأن عزيمة شعبنا اقوى الظلم والطغيان.

٥- نستنكر قيام الإحتلال بإقتحام سجن النقب والاعتداء على المعتلقين ونحمل حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة اسرانا البواسل.