الحزن يسيطر على الوسط الفني السعودي بعد رحيل سعد الصالح
تاريخ النشر : 2017-07-25
الحزن يسيطر على الوسط الفني السعودي بعد رحيل سعد الصالح
سعد الصالح


رام الله - دنيا الوطن
عمَّ الحزن الوسط الفني السعودي، بعد وفاة الفنان سعد الصالح، الذي انتقل إلى رحمة الله مساء أول أمس الأحد 23 يوليو ، بعد معاناته مرض الفشل الكلوي.

ويعدّ الصالح من الممثلين أصحاب الاطلالة الجميلة على الشاشة، واشتُهر بعبارة "مرحبا بم"، وشارك في عدد من الأعمال، من أهمها: "طاش ما طاش"، و"المقطار"، و"عودة حمود ومحيميد"، وله حضور عبر عدد من الأعمال في الإذاعة والمسرح.

ونعى عدد من الفنانين زميلهم الصالح عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مشيدين بأخلاقه ودماثة خلقه.

وعانى الصالح، الذي توفي في منزله، مرض الفشل الكلوي منذ 3 أعوام، إلا أنّ المرض لم يكن يمنعه عن الحضور الفني، حيث سبق له الحضور في مسرحية "عنترة بن شداد" على الكرسي المتحرك.

وذكر الفنان سعد المدهش، الذي بدا عليه التأثّر الشديد، أنه التقى الفنان الراحل قبل يومين، وكان في حالة طبيعية، ودارت بينهما أحاديث طويلة، وقال: الصالح شارك معي في المسرح لأول مرة منذ 14 عامًا، حتى آخر مسرحية في الجوف، وكان طيّب القلب، ومحبوبًا من الناس، ومبادرًا في عمل الخير.

وكان آخر أعمال الفنان سعد الصالح الدرامية، مسلسل "مضارب بني قرقاص" عام 2012، وله من الأبناء ثلاثة: عبد الله وطلال "في المرحلة الجامعية"، وهيا.

68e021d743a9010b.mp4