الأخبار
انتشال جثامين خمسة شهداء من منطقة الزنة شرقي محافظة خانيونسأو تسألونني عن الحرب!!!السعودية: ما تفعله إسرائيل هي جرائم حرب مخزيةمسلحون مجهولون يختطفون طائرة الخطوط الافريقية بمطار مصراتة وجاري التفاوض معهمجيش الاحتلال ألقى 120 قنبلة بوزن طن لكل منها على حي الشجاعيةخبير عسكري إسرائيلي: معاركنا في غزة لم يعرف لها جيشنا مثيلا في التاريخسرايا القدس تعلن مقتل 3 جنود في كمين محكم بخزاعة شرق خانيونسالقطاع الصحي في نابلس ينظم وقفة احتجاجية تضامناً مع غزة وتنديداً بقتل المدنيينبيان صادر عن اتحاد الجاليات والمؤسسات والفعاليات الفلسطينية في الشتات ـ أوروباوزير الصحة: شحنة مستعجلة من الأدوية ستدخل غزة خلال يومينلأول مرة في تاريخ اسرائيل: مطار اللد .. خسائر بالملايينفيديو: حروب كلفت إسرائيل آلاف القتلىبالأسماء:3 شهداء من عائلة ابوهين بعد استهداف منزلهم بالشجاعية بينهم الزميل الصحفي عبد الرحمن ابو هينكيري: تقدم ملحوظ في محادثات لوقف اطلاق الناريديعوت: مصرع عامل أجنبي بسقوط صاروخ على دفيئات زراعية قرب عسقلانفيديو: كيف تم اسر الجندي آرون شاؤولفيديو: قناصة القسام يقطعون يد النقيب ديمتري لافيتاس قائد سرية في سلاح المدرعات ويردونه قتيلافيديو: كتائب القسّام تستهدف قوة خاصة شرق جحر الديك بصاروخ موجه من طراز "كونكرس"عدد القتلى الاسرائيليين واغلاق المجال الجوي الاسرائيلي أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية.. طالعمصر: استمرار الاحتلال لن يُحقق الأمن لسكان إسرائيلوزير الصحة يحذر من كارثة صحية وبيئية في قطاع غزةإسرائيل تفتح مدرجات "عوفدا" في إيلات بديلا عن مطار "بن غوريون"خلال اليوم 16..34 شهيدا و200جريح حتى اللحظة.. ارتفاع #عداد_العدوان الى 665 شهيدا وأكثر من 4153 جريحااستشهاد طفل واصابة 4 في استهداف عربة يجرها حمارالاونروا تندد بقصف مدرسة لها في غزة
2014/7/23
عاجل
السيسي: مصر قدمت 100 ألف شهيد للقضية الفلسطينية ولا نقبل المزايدة عليهااستشهاد محمد عبد الرؤوف الددا باستهداف بحي الزيتون شرق غزةقذيفة مدفعية تسقط في برج 66 في شمال قطاع غزة وأنباء عن إصاباتكتائب القسام تقصف "ريشون ليتسيون" بـ(5) صواريخ J80شهداء وجرحى تحت أنقاض منزل لآل معمر شرق رفحمراسل الجزيرة: توقف محطة الكهرباء الوحيدة في غزة بعد قصفها من قبل الاحتلالالقناة الثانية: صفارات الانذار تدوي الآن في مطار بنغريونانتشال جثامين خمسة شهداء من منطقة الزنة شرقي محافظة خانيونسشهيدان من عائلة الأسطل في قصف بخان يونس جنوب قطاع غزةاجتماع للكابينت اليوم في تمام الساعة 7:30 مساءوزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند يعلن عزمه زيارة رام الله ودولة الاحتلال الليلة.صافرات الإنذار تدوي في عسقلان وأسدود وتل أبيبطائرات الاستطلاع تستهدف شقة ببرج الظافر للمرة الثالثةالسيسي: لا أريد التحدث كثيرا في موضوع غزة لكي لا أضر بالجهود المبذولة لتحقيق وقف إطلاق النارصافرات الانذار تدوي في تل أبيبطائرات الاجتلال تستهدف أرض زراعية قرب محطة الحلو بمدينة النصر بغزة واشتعال النيران في المكانشهيد وأكثر من 10 إصابات في قصف منزل أبو عوض زيادة في جبالياانتشال الشهيدين محمود ونور العبادلة جثثا متحللة من القرارةاستهداف منزل المواطن فوزي الددا في منطقة الزرقا في مدينة غزةشهيد وعدد من الاصابات نتيجة القصف على شمال قطاع غزة

جرائم ضد المسلمين في إفريقيا الوسطى

تاريخ النشر : 2014-02-10
رام الله - دنيا الوطن
ما يزال مسلسل الظلم البشع والقتل المروع يتوالى على المسلمين في إفريقيا الوسطى، وبالأخص ما تمارسه ميليشيات ‘مناهضي-بالاكا’ المسيحية والتي تواصل عملية القتل الجماعي للمسلمين، حسبما تشير تقارير.
ويواصل مسلمون خائفون، الفرار من منازلهم في بانغي، ومختلف أنحاء البلاد، حيث زاد استهداف المسلمين منذ تولت سامبا-بانزا، وهي مسيحية رئاسة البلاد . وتتحدث التقارير الواردة من هناك عن طرق بشعة للقتل باستخدام السواطير والفؤوس، وبدون تمييز بين رجل أو امرأة أو طفل.

وإن رابطة علماء أهل السنة لتناشد المسلمين في العالم كافة، وفي إفريقيا خاصة؛ أن يهبوا لنصرة إخوانهم هناك، وتطالب حكومات الدول الإسلامية أن تتخذ موقفاً دبلوماسياً حازماً تجاه حكومة إفريقيا الوسطى، كما تطلب من كل المنظمات الدولية التي تدعي العمل لأجل الإنسانية أن تمارس مهمتها الأساسية بحماية الأرواح، وإنقاذ الأنفس وتخليص المسلمين من شلال الدماء الذين يعيشونه.

ورابطة علماء أهل السنة؛ حذرت حكومة إفريقيا الوسطى بأنها وإن ظنت بقدرتها على تنفيذ هذا العمل الطائفي الإجرامي الشنيع، إلا أنها لن تفلت من يد العدالة سواءً في الدنيا أو في الآخرة، وستعمل الرابطة بكل ما تستطيع على نصرة المسلمين والذود عنهم، والدفع بكل ما يمكن لرد الأذى عن كل مسلم.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف