الأخبار
هيثم خلايلي يتألق بأغنية زيديني عشقامنال موسى تشعل اراب ايدول ب "زريف الطول"عاش آراب آيدولمناشدة عاجلة للرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازنقيادة الأمل : هذا ما يحتاجه الشعب الفلسطيني !إصابة 7 جنود في تفجير مدرعة بشمال سيناءقصر أردوغان الجديد .. وأكثر من رسالة ! .. صور وفيديومهجة القدس: الأسير المجاهد خليفة القواسمة يتنسم عبير الحريةداعش تدعو المقاتلين للحشد استعدادا لغزو سيناءكيف ردّ أحمد عسّاف على "جندلمان" في ظل الارهاب في القدس !؟ .. فيديورغم حظر التجول.. 7 إصابات في تفجير مدرعة جنوبي العريشاتحاد الجاليات الفلسطينية المانيا يرحب بإعلان السويد رسميا اﻻعتراف بدولة فلسطينصحفي بريطاني: اسرائيل حولت غزة الى سجن هائل والاعمار بطئ وحسب احتياجاتها الامنيةالناطق باسم جيش الاحتلال: الانتشار المصري في سيناء بموافقتناخارجية الاحتلال تسحب سفيرها من السويد بعد اعترافها بدولة فلسطينتواصل المنخفض الجوي حتى الثلاثاءوفد من "القدس المفتوحة" يزور سفير الكويت في عمّان ويهنئه على اختيار الأمير الصبّاح الشخصية الإنسانية الأولى عالميًاكلية فلسطين التقنية تكرم طلبتها وخرجيها الذين ارتقوا خلال الحرب الأخيرة على غزةخطيب الأقصى: إغلاق المسجد الأقصى المبارك جريمة كبرى وعدوان خطيراللجنة الشعبية للاجئين بالبريج تطلق دوري كرة السلةالفنان درغام يجسد في كتابه " هنا القدس " حكاية صمود وتحدي لشعبنا وحجم المؤامرة التي تتعرض له قضيتهالقدس تنزف والمسجد الأقصى يئن من جرائم الاحتلال اليهودي والسلطة والحكام يتآمرون مع كيان يهودجمعية الفلاح الخيرية في فلسطين تفتتح 6 آبار جديدة بغزةالدكتور ياسر الوادية/ يطالب بفتح معابر غزة التجارية والسماح بالاستيراد والتصدير دون قيودأدنى مستوى له منذ يوليو تموز عام 2010.. انخفاض أسعار الذهب والفضةحركات كشفت هويتهم الفلسطينية.. وحدة المراقبة الاسرائيلية: لم نستطع تمييز مقاتلي المقاومة عن جيشناجنود قاتلوا بالشجاعية: كنا نشتم رائحة احتراق زملائناالمطران عطاالله حنا:ان اغلاق المسجد الاقصى المبارك امام المسلمين هو انتهاك خطير لحقوق الانسانقلقيلية : المحافظ يلتقي وفدا من المدرسة العمريةقلقيلية : المحافظ يلتقي وزير الأوقافالجهاد تدعو لجمعة غضب نصرة للقدس وتندد بالصمت العربي والإسلاميمصر: القوى الصوفية: تعقد اجتماعاً تحضيرا ً للمشاركة في الانتخابات المقبلةالأغا: ممارسات الاحتلال وصلت ذروتها وما يجري بالأقصى تعدي للخطوط الحمراءعريقات: الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة للأوضاع الحالية وإنهيار عملية السلامالمالكي يلتقي رئيس الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان
2014/11/1

العطاونة : مخيم اليرموك بات رمزا للخراب والمعاناة وهذا يتطلب جهدا وطنيا لتكريس " الحياد الايجابي الفلسطيني" في الأزمة السورية

تاريخ النشر : 2014-01-04
رام الله - دنيا الوطن
دعا محمد العطاونة ، عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، سكرتير ساحة الضفة الغربية إلى ضرورة معالجة أزمة مخيم اليرموك ومعاناة أبناء شعبنا الفلسطيني هناك ، حيث تتفاقم هذه المعاناة في ظل الظروف الصعبة والقاسية التي تواجه المخيم وكافة المخيمات الفلسطينية الأخرى نتيجة الأوضاع الأمنية والإنسانية والصحية الصعبة .

وأكد العطاونة خلال سلسلة اجتماعات تنظيمية عقدتها فروع بيت لحم ووسط الخليل واجتماع آخر في بلدة بيت فجار إن اتفاقا وقع مع المجموعات المسلحة داخل المخيم قبل أيام ، يقضي بانسحاب كافة العناصر المسلحة من داخل المخيم ، بما يمهد لإغاثة أهلنا هناك وإدخال المواد الطبية والإغاثة بأسرع وقت ممكن وان هناك جهود كبيرة تبذلها منظمة التحرير الفلسطينية لتامين إيصال المساعدات لإغاثة أهلنا في المخيمات الفلسطينية في سوريا ، وان القيادة الفلسطينية تعمل وتبذل جهود كبيرة ومتواصلة لوضع حد نهائي لمعاناة شعبنا ، مضيفا أن أساس التحرك السياسي الفلسطيني الذي بدأ العام الماضي ، هو تحييد العنصر الفلسطيني وعدم تحويل المخيمات لساحة للمعارك، لأن الفلسطينيين ليسوا طرفا في هذا الصراع ، ولا مصلحة لهم فيه.

وطالب العطاونة اليوم بأهمية تعزيز التحرك السياسي والشعبي الفلسطيني لإيقاف معاناة اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات سوريا وان تتحمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين لكامل مسؤولياتها في معالجة الآثار الكارثية والدمار الكبير والهائل الذي خلفته الأحداث حول وداخل المخيمات وبخاصة مخيم اليرموك الذي بات رمزا للخراب والمعاناة وأقسى الظروف نتيجة التشريد والموت والجوع الذي الحق بأبناء شعبنا ، مؤكدا أن هذه الظروف المأساوية تتطلب جهودا إضافية من أبناء شعبنا لمد يد العون لإخوانهم اللاجئين في سوريا وعلى كافة المستويات

من ناحية أخرى ناقشت الجبهة خلال اجتماعاتها الأوضاع والقضايا السياسية والتنظيمية النقابية ووضعت برنامج للفعاليات الجماهيرية تنسجم مع خطط العمل التي أقرتها الفروع ، ودعت الجبهة إلى ضرورة تحشيد كافة قوى وطاقات شعبنا مع معركة الحرية والاستقلال وتغليب التناقض الرئيسي مع الاحتلال والتأكيد على ضرورة إنهاء الانقسام الكارثي الذي تشهده الساحة الفلسطينية .