الأخبار
نيو سكوب تطلق مبادرة" التأهيل الوظيفي لسوق العمل 2 " في قطاع غزة بمشاركة المئات من الطلبةحماس تعزز تحصيناتها على الحدود مع مصرمنتدى الحقيقة والإنصاف بأكادير ينظم ندوة حول " أدوار الفاعل السياسي في بلورة السياسات الأمنية"الوزير المالكي يطلع نائب وزير الخارجية النرويجيي في صورة الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض المحتلةالاتحاد الدولي للصحفيين يستنكر إغلاق صحيفة الوطن الكويتيةنيابة قلقيلية تستدعي 9 شبان من المدينه بتهمة الشتم والتحقير لمجلس البلدية"وحدة القدس" بالوزارة تشرع بالتحكيم بين مدارس شرق خانيونسسلطة النقد تصدر تعميماً هاماً للبنوك ومؤسسات الاقراضعرض للمهرجين بلا حدود في البص والبرج الشمالي بجنوب لبناند. مصطفى: بناء القطاع الصناعي خطوة مهمة في تحقيق الاستقلال الاقتصاديجون ستيوارت يسخر من خطاب نتنياهو أمام الكونجرس الأمريكىمحكمة روسية ترفض التماسا للإفراج عن الطيارة الأوكرانية المحتجزة"داعش" يأسر 26 شرطيا عراقيا فى كمين بالأنبارمحاكمة مدرس كيمياء بريطانى كان يستعد لارتكاب "أعمال قتل" فى سورياحزب صالح والحوثيون يرفضون نقل الحوار إلى الرياضخادم الحرمين الشريفين يبحث مع رئيس وزراء باكستان تعزيز التعاونخطاب تهديد من مسلحى "داعش" بتفجير جامعة فى باكستانالاحتلال يزعم اعتقال شاب تسلل لـ "أشكول"هنية: نحن على استعداد لأي مقترحات لإزالة العقبات مع مصرغزة: التحذير من استخدام أدوية للوزن والجنس والبشرةفيديو بشع.. الجيش العراقي يعدم طفلا في ديالىأقدمها تمثال اغريقى قبل 3000 عام وعملة تعود لعام 1910.. براء : شاب فلسطينى يحول غرفته لمتحف صغيرالمغرب التطواني يراسل "الكاف" بسبب مخاوف من "بوكو حرام"تعرف على سبب وجود ملصقات صغيرة على الفواكههروب 140 داعشياً من تكريت بسبب العمليات العسكريةالداخلية تنفي خبر الترخيص للشيعة بممارسة أنشطتهم بطنجةحماس تكرّم أفراد الأجهزة الأمنية بمخيم جبالياقطر تتصدر ..7 أرقام قياسية بدول الخليج.. من أصغر الحكام سناً إلى أطولهم حكماً"أردوغان": السعودية لديها رغبة في إنهاء الخلافات التركية مع مصرالزعنون خلال جلسة المركزي يطالب بمراجعة كافة التزامات السلطة الوطنية الفلسطينية تجاه الاحتلال
2015/3/4
عاجل
موقع واللا العبري : حماس تطلق صاروخ تجريبي قبل قليل من شمال قطاع غزة باتجاه البحرهنية يؤكد للسفير محمد صبيح استعداد حماس لأي مقترحات تزيل العقبات بالعلاقة مع مصربنعمر: مخاوف جنوبية من انتقال الصراع من الشمال الى الجنوبعدن: بنعمر يطلع هادي على نتائج جلسات الحوار و موقف الحوثيينالدباشي: لن نقبل ان تزود اي دولة جماعة فجر ليبيا بالسلاحالدباشي يجدد مطالبته برفع حظر السلاح عن ليبيا لتعزيز دور الجيشالدباشي: نأمل اقناع قادرة الميليشيات بتشكيل حكومة وحدة

خوجلي.. من نادل طعام إلى مدير عام الفندق نفسه

خوجلي.. من نادل طعام إلى مدير عام الفندق نفسه
تاريخ النشر : 2014-01-03
رام الله - دنيا الوطن
بدأ الأمر كله في ديسمبر 1988 عندما قرر فتحي خوجلي، الانتقال إلى إمارة دبي، ليعمل نادلاً في مطعم بفندق «حياة ريجنسي» لمدة ثلاث سنوات، في سعيه إلى وضع أسس لمستقبله، وبعد مرور 25 عاماً، وفي الأول من ديسمبر الماضي، عيّنت مجموعة فنادق «حياة» خوجلي مديراً عاماً للفندق ذاته.

كان حلم الطالب المصري، الذي تخرّج حديثاً في قسم الدراسات الفندقية كغيره من الشباب، أن يشتري بيتاً في بلده، ويؤمّن ما استطاع لبناء عائلة بعد عودته، لكنه آثر البقاء في دبي «أرض الأحلام» كما يسمّيها، موضحاً: «أدركت، بعد وصولي، الفرص المتاحة في الإمارة، التي كانت تخطو خطواتها الأولى، في ذلك الوقت، لتفرض نفسها على خريطة أهم الوجهات السياحية في العالم».

خوجلي، الذي تقاضى أول راتب قدره 900 درهم، سرعان ما انخرط في بيئة العمل في الفندق، وأصبح مشرفاً عاماً على المطاعم، ومن ثم مسؤولاً عن قسم الأفراح والمناسبات، وفي عام 2010 كُلّف لمدة تسعة أشهر بالترتيب لافتتاح فندق «غراند حياة» في دبي، ليتولى منصب نائب المدير العام في الفندق الجديد حتى عام 2010، ليصبح في ما بعد مديراً عاماً للفندق نفسه.

25 عاماً قضاها خوجلي في مجموعة فنادق «حياة»، مكّنته من أن يجمع حصيلة كبيرة من الخبرة المتخصصة في قطاع الضيافة، وعلى الرغم من نشاطه وحبه للعمل وتفانيه في وظيفته، لكنه أحسّ بدافع لإعطاء المزيد.

ويوضح خوجلي المعروف بـ«فتحي حياة»، كما يسميه المحيطون به، نتيجة لعمله فترة طويلة مع مجموعة فنادق «حياة»، أنه «تلقى تشجيعاً كبيراً من قبل إدارة مجموعة فنادق (حياة)، والجهة المالكة للمنشأة، وانخرط في عدد من الدورات التدريبية في بلدان عدة»، مضيفاً أن «الإنجازات لا تأتي من فراغ، وأدركت وقتها أن مقابل كل جهد تبذله في دبي هناك قصة نجاح في انتظارك».

فرحة خوجلي الكبيرة اكتملت بعد أن أصبح أباً ورُزق بطفلته (مريم)، بعد 13 عاماً من الزواج، إذ تزامنت هذه المناسبة مع الخبر السار الذي تلقاه بتعيينه مديراً عاماً في فندق «حياة ريجنسي»، الذي عمل فيه نادلاً قبل 25 عاماً، قائلاً: «تحققت كل أحلامي في دبي التي قضيت فيها الجزء الأكبر من حياتي».

يُرجع خوجلي، الذي ولد عام 1965، سبب بقائه في دبي طوال هذه السنوات، إلى وقوف أبناء الإمارات إلى جانبه خلال مسيرة عمله في دبي، واحتكاكه اليومي بهم، قائلاً: «أشكر حكومة وشعب الإمارات، اللذين أتاحا الفرصة لكثير من الشباب العربي لتحقيق أحلامهم في دبي».

وتابع: «كوني كنت مسؤولاً عن قسم المناسبات والأفراح لفترة طويلة، قمنا بالترتيب والتحضير لعدد كبير من حفلات الأفراح الخاصة بالمواطنين الإماراتيين، واليوم نحتفل بأفراح الجيل الثاني من أبنائهم»، مضيفاً: «على الرغم من مرور سنوات عدة، ومع التطوّر الكبير في الدولة، إلا أن أبناء الإمارات حافظوا على عاداتهم وتقاليدهم، والقيم المتجذّرة في المجتمع، والهوية الإماراتية».

لم يتوقع خوجلي أن تحقق دبي كل هذه الإنجازات على الصعيد السياحي، خلال السنوات الماضية، مضيفاً: «لن أفاجأ مرة أخرى في دبي، التي تسبق دائماً طموحها على مختلف الصعد، إذ أثبتت الإمارة قدرتها على تقديم صورة رائعة متجدّدة، وإبهار زائريها باستمرار».
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف