الأخبار
نقابة العاملين بشركة كهرباء غزة يعلنون الاضراب عن العمل غدانادي أهلي قلقيلية يحقق فوزا كبيرا على نادي جنينمحمد الشبل : لا سلام مع المحتل الصهيوني ولا مساومةلبنان: مؤسسة نبراس كرّمت لانا ودانا بكّار من الفنون الانجيليةفيديو يحدد القناص الإسرائيلي الذي قتل الطفل نديم نوارة22 ألف مسافر تنقلوا الأسبوع الماضي عبر معبر الكرامةندوة لجمعية جسور الرجاء الانسانية في سلفيت بعنوان " القدس الى اين "الرئيس: مستمرون بمسعانا في مجلس الامن ونحذر من تحويل الصراع إلى دينيالعراق: الربيعي : الخطط الأمنية الجديدة استندت على معطيات دقيقةمقتل 5 وإصابة31 إسرائيليا و7 عمليات للمقاومة خلال الأسبوع المنصرمالعراق: ممثل رئيس الجمهورية العراقي لوفد المرجعية : انتم عنوان المصالحة ولا واقع للمصالحة بدونكماليمن: الثلاثاء .. بدء فعاليات اللقاء السنوى الرابع للمنتدى الوطني للسكان 2014 م بصنعاءأحلام في أراب أيدل أستاذة و نقترح عليها تأليف منجد خاص بهارئيس لجنة الانتخابات البحرينية : 9 جمعيات أهلية تشرف علي الانتخاباتالتربية والتعليم العالي ومؤسسة قطر الخيرية يعقدان لقاء تدريبيًا موسعًا لإعداد مدربينالكتلة بجامعة القدس المفتوحة الوسطى تنظم بطولة الوفاء للشهداءجبهة العمل تنظم معرضاً لصور القدس "عيوننا إليك ترحل كل يوم" في الكلية الجامعية في غزةسمو الأمير متعب: السعودية تفخر بأصدقائها في أميركا وسنستلم أباتشي وبلاك هوك مطلع العام القادمماحكاية قميص أبو عمارالممزّق الذى كان سببا في تأخير سفره ؟قوات الأمن الوطني الفلسطيني تقدم وجبة غداء لمخيم صيفي في بلدة السيلة الحارثيةلبنان: الذكرى ال82 لتأسيس الحزب أقامت مديرية صور في الحزب السوري القومي الاجتماعيجامعة القدس تستضيف مؤتمر اسبوع فلسطين للريادة والتشغيلالتوجيه السياسي في نابلس يلتقي الضابطة الجمركية ومركز التدريب المهنيبطولة الشهيد إياد النتشة للمصارعة الحرة والرومانية للناشئين والشبابعائلة الأدغم تقيم حفل لاحياء ذكرى أبو عماراختتام منافسات بطولة الشهيد " إسماعيل العكلوك " الكرويةمصر: "السعودية المصرية " استثمارات سعودية جديدة بعد إستبعاد أرض الرحاب من مشروع دمياط اللوجيستيقيادة منطقه جنين تعقد اجتماع مع الأجهزة الأمنية والمؤسسات لمواجهة المنخفض الجويشبكة ديار المدنية الثقافية تطلق ماراثون " من حقي"بدعم من مجلس الإدارة رابطة جماهير الشاطئ تؤكد وقوفها خلف البحريةعرب 48: جبهة الناصرة الديمقراطية تبدأ جلسات مؤتمرها الاستثنائي بمناقشة سبل مواجهة التحدياتبالصور: 10 رجال اعتنقوا الإسلام للزواج من ممثلات مصرياتدم الشهيد جديد هيثم سعدحركة فتح وكتائب الأقصى تكرم كوكبة جديدة من المناضلين بمنطقة الزوايدة إقليم الوسطى
2014/11/22

خطة كيري

خطة كيري
تاريخ النشر : 2013-12-21
كتب غازي مرتجى
بات من المؤكد تمديد المباحثات الفلسطينية - الإسرائيلية لفترة زمنية أخرى ربما تزيد عن المدّة الأولى .. واللافت أيضاً أن رئيس وفد المفاوضات الفلسطيني سيبقى على حاله مع احتمال بقاء "ليفني" عن الجانب الإسرائيلي ما لم تطرأ تغيرّات داخلية إسرائيلية بإسقاط الحكومة أو تفكك الائتلاف الحكومي .

خطة كيري الأخيرة التي أثارت جدلاً واسعاً ورفضها الرئيس أبو مازن طبقاً لمصادر صحفية وليس "علناً" تفتح الباب واسعاً عن حقيقة الوساطة الأمريكية في المفاوضات الجارية بل وتقطع الخطة الشك باليقين أنّ الولايات المتحدة طرفاً وليس وسيطاً .

هدف الولايات المتحدة و"كيري" ليس كما يبدو للعيان بأنه وساطة لأجل إنهاء الصراع في الشرق الأوسط أو حتى طرح حلول مقبولة للطرفين , بل وكما درجت العادة فمن يتحكّم بالقضية الفلسطينية أو يُهاجم قيادات الشعب الفلسطيني أو يسيطر على "بعض القرارات" هنا أو هناك في الداخل الفلسطيني عندها يدخل "اللعبة الدولية" - فما بال الولايات المتحدة الأمريكية وهي تُمسك بزمام اللعبة كاملة !؟ - فالولايات المتحدة تلقّت في زمن "أوباما" عدة ضربات كانت كفيلة بانهيار الثقة إلى ما لا نهاية بالنظام الأمريكي وعودة جهات وقوى أخرى للواجهة .

إيران النووية , وبشّار قاتل المائة ألف سوري تمكّنوا من انتزاع حقوقهم حتى لو كانت منقوصة وأجبروا الولايات المتحدة على التنازل لصالحهم على الرغم من التهديدات الأمريكية والإسرائيلية الشديدة اللهجة حتى لحظة توقيع اتفاق جنيف الأخير .

في خطة كيري الأمنية , تطرح الولايات المتحدة أن يستمر التواجد الإسرائيلي في "غور الأردن" حتى تصل أجهزة الأمن لحالة تمكنّها من السيطرة على الوضع الأمني دونما تدخل إسرائيلي , تماماً كما " أراضي C" التي من المفترض أن تكون السلطة قد تسلمّتها منذ عقد مضى وفق اتفاقية أوسلو ! يُطرح أيضاً إمكانية تسليم السيطرة لحلف الناتو بديلاً عن الإسرائيليين والفلسطينيين .. لماذا لم تطرح القيادة الفلسطينية قوات عربية دولية روسية أوروبية شكنازية بدلاً من الناتو وحده !؟

الخطة الأمنية المذكورة لم تتحدث عن "جدار الفصل" على الرغم من التهامه نسبة ليست ببسيطة من أراضي فلسطين 67  , لماذا لم تُثر السلطة تلك "النقطة" في المفاوضات التي لا تزال مستمرة !؟

الخطة الأمنية التي رسمها "كيري" تتحدث عن الاعتراف بيهودية الدولة ويكون الاعتراف "عربي" وليس "فلسطيني" فحسب ! , "كيري" يبرر ذلك بأنه يرفع الحرج عن القيادة الفلسطينية لكنه يعلم تماماً أنّ "العرب" سيبيعوا "ملابسهم الداخلية" بمقابل الحفاظ على حكمهم أو الحصول على فتات المساعدات الأمريكية .. النتيجة معروفة مسبقا ً !

لم تتحدث الخطة المذكورة عن وضع القدس الشرقية , فالغربية محسوم أمرها , أما الشرقية فيتم تأجيلها إلى مفاوضات الوضع النهائي .. أو تُسند مفاوضاتها للأردن بما أنّ الوصاية الدينية للقدس أُسندت مؤخراً للبلاط الملكي الأردني .. هنا يكمن سر القرار الوطني الفلسطيني المستقل .. المُنتهي !

بالتأكيد , لم تتطرق خطة كيري إلى وضع قطاع غزّة , واقتصرت الخطة على "الضفة" واعتُبرت غزة مُحرّرة بلا احتلال .. وهو عكس الواقع الذي ما زالت فيه إسرائيل تتحكم بكل شيء في قطاع غزة .. حتى الهواء لو أرادت إسرائيل قطعه ستقطعه مرّة وإلى الأبد ! .. لماذا لم تطرح القيادة الفلسطينية وضعية "غزّة" في المفاوضات الجارية , الإنقسام حجّة واهية في حال كان الإتفاق القادم مع اسرائيل نهائي ! .

الخطة الأمنية تُحرّم شراء "قطعة سلاح واحدة" إلا بموافقة إسرائيلية أو ضمن الشروط المقترحة في الخطة .. !

أهداف الخطة الأمريكية والمفاوضات الحالية , دولة منزوعة السيادة , ومجلس حكم فلسطيني لا يوجد بيده أي من أدوات اللعب الدولي .. ولا ضمانات على تجاوزات إسرائيل المتوقعة بقوّة !

أسئلة برسم الإجابة مطروحة على القيادة الفلسطينية ..

ما العمل .. في حال تفكّك الإئتلاف الحكومي الإسرائيلي , وتمكّن ليبرمان وأمثاله من الوصول إلى الحكم !؟ 

ما هي المكاسب  .. في حال  كانت غزة بجانب الضفة في أي إتفاق متوقع !؟

ماذا لو .. وقّعنا المصالحة الفلسطينية وأجرينا الإنتخابات وفاز "حزب الكنبة" بالانتخابات .. هل سيُرضي ذلك "الوسطاء والأطراف" الحاليين ؟

لماذا لم .. تفكر القيادة الفلسطينية بجلب وسيط "أوروبي" أو "روسي" للمفاوضات الحالية ؟ ألم تتمكن روسيا من انتزاع حقوق "دولة نووية" و "دولة إجرامية" ؟

لماذا لم .. تؤكد القيادة الفلسطينية على حق الشعب الفلسطيني "في الداخل والخارج" على إبداء رأيهم في أي اتفاق قادم !؟ وهل ستوافق ومن ثم تطرح "الموافقة" لاستفتاء .. أم ماذا !؟