الأخبار
كما انفردت دنيا الوطن..منيب المصري:ابو مازن رئيس حكومة بنائبين .. ومعابر غزة ستعمل فور تفعيل اللجانبعد توقيع اتفاق المصالحة .. مسؤول اسرائيلي: "عباس" عاد لحضن حماس الدافئطالع: النص الكامل لبيان اتفاق المصالحة الموقّعمع دقائق اعلان اتفاق المصالحة.. استهداف اسرائيلي شمال قطاع غزة .. محدّثكما انفردت دنيا الوطن : حكومة خلال 5 اسابيع وتفعيل لجان المصالحة .. صورة التوقيع والوثيقةاسرائيل تحارب المصالحة الفلسطينية .. جندلمان يهدد: اسرائيل قادرة على سحق فتح وحماس "كما في الماضي"مجموعة مرشدات زهرة المدائن تزور معرض فلسطين الدولي التاسع للكتابنقابة التمريض وجمعية ابن باز الخيرية تكرم عددا من ممرضي رفحالشعبية: استعادة الوحدة الوطنية تتطلب الاتفاق على ابعادها السياسية والتنظيميةعرب 48: الحركة الوطنيّة للتواصل تقرّ يوم زيارة النبي شعيب يوم احتجاج على محاكمات التواصلعشراوي تدعو ألمانيا والإتحاد الاوروبي إلى لعب دور أكبر لصالح السلامهل بوتفليقة أسد حطوم؟الشرطة التربية والتعليم ينظمون تدريبا لطلبة دوريات السلامة المرورية في قلقيليةإسرائيل تنفذ عملية عسكرية موسعة في بيت لحم .. لإلقاء القبض على "النسر" !السفير مصطفى يطلع الخارجيه الروسيه على اخر التطورات السياسيه
2014/4/23
عاجل
منيب المصري : يا جبل ما يهزك ريح , وهذا شعب الجبارين ونهنيء شعبنا الفلسطينيابو مرزوق : تبادل ادخال الصحف من غزة الى الضفة والعكسإصابة 3 مواطنين في شارع المنشية شمال قطاع غزة نتيجة قصف طائرة إستطلاع إسرائيليةإصابة مواطن اثر استهداف في شارع المنشية في بيت لاهيا شمال قطاع غزةهنية يُلمح بامكانية ان لا يكون الرئيس ابو مازن رئيسا للحكومة التوافقية

نيكولا مزهر يقدم جائزة لأحد محبيه

نيكولا مزهر يقدم جائزة لأحد محبيه
تاريخ النشر : 2013-11-28
رام الله - دنيا الوطن
أطلق الممثل نيكولا مزهر مسابقة عبر صفحاته على موقع التواصل الإجتماعي والفيسبوك من خلالها يستطيع أحد محبيه ربح جائزة قيمة إضافة للقاء مع نيكولا وتأتي هذه البادرة بمناسبة الأعياد المجيدة، أما تفاصيل المسابقة فهي: على كل شخص نشر صورة لنيكولا مزهر وأكثر صورة تحصل على "likes" يفوز صاحبها بالجائزة إضافة إلى لقاء مع نيكولا للتعرف عليه شخصياً. وذلك حرصاً منه على التواصل الدائم مع محبيه وشكرهم بطريقة غير مباشرة على كل الدعم الذي يقدمونه له.
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف