الأخبار
د.حسام زملط يتعرض لعاصفة مثيرةوزارة الصحة في غزة : الإدارة العامة للرعاية الصحية تنهي استعداداتها لتنفيذ حملة تطعيم الحجاج للموسمنتنياهو : سحبت جيشي من غزة خوفاً من قتلهم وأسرهمارتفاع طفيف على درجات الحرارةمسيرة للاطفال في بيت لحم لمقاطعة منتجات الاحتلالطولكرم: مهرجان "الوحدة والانتصار" إحتفالا بانتصار المقاومة الفلسطينية في غزةمصر: جمع غفير من اهالى البحيرة فى افتتاح نقابة التنمية البشريةالعراق: حسن مجلي : الامم المتحدة تعمل على ادراج سباكير كجريمة تطهير عرقي وبعض السياسيين العراقيين يحاولون التستر عليها .نتنياهو : وقف اطلاق النار هذه المرة سيكون طويلاًمصالحة خليجية داخلية والعيون تتجه الى "داعش" وخطة أمريكية - خليجية مشتركة قريباًفي بيان مفاجئ… مركزية فتح تنتقد بشدة ممارسات حماس بغزة وتعتبرها عقبة خطيرة أمام المصالحةصمود "سيارات" غزةفلسطينية تبحث عن رضيعة تتبناها بعد فقدان أسرتها بحرب غزةحملة مقاطعة منتجات الاحتلال تصل لـ"الأدوية"بالفيديو : دينا تتشاجر مع 15 رقاصة على القاهره والناسالزهار: سنبقى متّحدينالبرغوثي يستنكر حادثة الاعتداء على النائب البريطاني جورج جلويشاهد : مجموعة نمل تتعاون لجر دودة تفوفها حجما بكثيرإسرائيل تعترف بقيام إيران بشنّ هجمة “سايبيريّة” خلال العدوان على غزّةشاهد الصور: حي الشجاعية .. مأساة لا تتوقفحماس: لا قيمة لأي مشروع يستهدف نزع سلاحناعرب 48: حضانة الياسمين تستقبل الاهالي وأطفالهمأمير مكة يدعم لجان الاحتفال باليوم الوطني بـ "مليوني ريال"مصر: باحث في الشئون الإسلامية: السيسي ليس لديه مانع من التصالح مع "الإخوان"عرب 48: قداس احتفالي في كنيسة الروم الارثوذكس في يافااليمن: المركز اليمني للصحافة والتنمية الاعلامية يعلن عن فتح باب العضوية للصحفيينمسرح إسطنبولي يلتقي السفير الفلسطيني ويشارك في الحملة الطبية الاوروبيةهنية: الإعلام الفلسطيني حقق إنتصاراً ساحقاً في مواجهة الإعلام الإسرائيليمصر: نهر التنمية البشرية يصل للبحيرةاليمن: لحج تحتضن الاجتماع التنسيقي لإقليم شـباب عـدن و لحـج و أبين و الضالع
2014/8/31

بمشاركة النائب الأسطل مسير عسكري لـ"فتوَّة خانيونس" في ذكرى السجِّيل

تاريخ النشر : 2013-11-25
خانيونس  - دنيا الوطن-رائد حماد

جاب العشرات من طلاب المرحلة الثانوية الملتحقين ببرنامج "الفتوَّة" التدريبي الاثنين شوارع وميادين محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة.

جاء ذلك خلال مسير عسكري نظَّمه ضباط ومدربو برنامج الفتوَّة في المدارس الثانوية وبالتعاون مع مديرية التربية والتعليم بخانيونس ,انطلق من أمام نادي خانيونس انتهاءً بمدرسة الحاج محمد النجار تخليداً للذكرى الأولى لمعركة حجارة السجِّيل.

دحر الاحتلال

وحمل الطلاب المشاركون في المسير الأعلام الفلسطينية و البنادق الخشبية بالإضافة إلى صور الشهيد القائد أحمد الجعبري.

وشارك في المسير كلُّ من النائب د. يونس الأسطل ومفتى خانيونس الشيخ إحسان عاشور ومدير التربية والتعليم أ. أشرف حرز الله ولفيف من المدرسين ومسؤول برنامج الفتَّوة في خانيونس النقيب بسام القدرة وعدد من ضباط الأمن الوطني.

وأكد النائب الاسطل أنَّ الإعداد الجيد للأجيال يقربنا من النصر ودحر الاحتلال، معتبراً مشروع الفتوَّة يُعزز مفهوم المقاومة وإنشاء جيل قوي قادر على تحمُّل الصعاب وتعزيز روح المقاومة لديهم.

وحثَّ الاسطل الطلبة على التمسك بمقومات القوة الثلاثة (قوة العقيدة وقوة العلم وقوة الساعد)، وعبَّر عن سعادته مما شاهده في مخيمات الفتوَّة.

عماد الأمة

وأشاد بالهَّمة العالية للطلاب الملتحقين بفعاليات برنامج الفتوَّة، مثمِّناً في ذات السياق جهود الطواقم العاملة في البرنامج.

بدوره، عدَّ أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم بخان يونس الشباب عماد الأمة، مبيَّناً أنَّ برنامج الفتوَّة يمُدُّ الطلبة بمهارات وسلوكيات طيبة بهدف تعزيز القيم الحميدة لديهم حتى يكونوا قادة في المستقبل لخدمة الوطن.

من جانبه، أكَّد مشرف الفتوَّة النقيب بسام القدرة أنَّ هذا المسير جاء بهدف ترسيخ أهداف وغايات برنامج الفتوَّة والتي من أهمها غرس مفهوم المقاومة وإنشاء جيل قوي.

ثقافة "الفتوَّة"

وقال القدرة "يُعدُّ هذا المشروع وطنياً خالصاً وهو ليس حكراً على شريحة معينة من الطلبة حيث انتشرت ثقافة الفتوَّة عند كافة شرائح المجتمع الفلسطيني ولاقت قبولاً من الجميع".

وعزا الهدف الرئيس من هذا البرنامج إلى غرس القيم الطيبة والأخلاق لدى الطلاب وإيجاد مجموعة من الشباب قادرة على تحمُّل المسؤولية وبناء الوطن شاكراً كلَّ مَنْ ساهم في إنجاح هذا البرنامج.

وتخلَّلت المسيرَ عروضٌ عسكريةٌ لطلاب الفتوَّة عن مهارات القتال والدفاع عن النفس والقفز على الموانع والجمباز وقد لاقت إعجاب الحضور.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف