الأخبار
هل بات بالإمكان سماع صوت النباتات؟دعوات إسرائيلية للتحقيق في "إخفاقات" حرب غزة"إسرائيل" تشدد إجراءاتها الأمنية بالضفةقرار استثنائي خاص بقبول الطلبة المقدسيين في جامعة القدسبيرزيت تطلق برنامج الدبلومات المهنية المتخصصة في المهارات القانونيةالشرطة تقبض على 9 مطلوبين للعدالة وتصادر مركبات غير قانونية في جنينكيلة تتسلم قرار مجلس بلدية فلورنس الإيطالية بالاعتراف بدولة فلسطينالرئيس يستقبل وزير الخارجية الفرنسياجتماع يناقش قضايا وهموم الصحفيين في نابلسمصر: محافظ الاسماعيلية يتابع أستكمال أعمال تطوير الطرق والمحاور الرئيسية والحدائق والمسطحات الخضراء بمداخل ومخارج المحافظةلبنان: الرعاية تشارك موظفيها حفل تخرجهم من جامعة LAUالأمانة الخيرية تنظم حفل تكريم المتفوقين "موعد مع التميز للعام 2016 "عليان : التصعيد الإسرائيلي ضد موظفي وحراس الأقصى يستهدف انهاء حلم الفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلةوفد من مدرسة الصحافة الألمانية يزور الجامعة العربية الامريكية للتعرف عليهاخلال لقائه بوفد من الداخل..صيدم يعلن عن تأسيس نواة المجلس الأكاديمي الفلسطيني – الفلسطيني المشتركمناقشة رسالة ماجستير في الجامعة العربية الامريكية حول خصائص استقرار الليزر الكمي احادي الموجة والمحكوم ضوئياالجامعة العربية الامريكية تنظم دورة تدريبية لطلبتها بعنوان "البحث عن عمل هو عمل"الحمد الله يبحث مع نظيره الأردني التصعيد الإسرائيلي خاصة في القدسالخضري: انتخابات المجالس البلدية مهنية خدماتية ويجب إبعادها عن التجاذبات السياسية ودعم الفائزينكتلة الوحدة العمالية في محافظة جنين تناقش انتخابات الهيئات المحلية والتحضير لانعقاد مؤتمر الكتلةعرب 48: مصرع الشاب سالم أبو كفر بحادث طرق مروع في النقبعرب 48: الشرطة تقرر إعادة فتح متجر المشهداوي في بئر السبععرب 48: البحر الميت: القبض على 4 عمال أجانب حولوا شرفة الى مختبر للمخدراتدنيا بطمة تتوعد حماتهامقتل 3 في إطلاق نار بولاية واشنطن الأمريكية واعتقال المنفذ
2016/7/30
عاجل
مدير عام هيئة البترول فؤاد الشوبكي: أسعار المحروقات ستنخفض بنسب متفاوتة مساء غدا الأحد‏كأس فلسطين‬: رئيس اتحاد كرة القدم جبريل الرجوب يعلن تأجيل مباراة أهلي الخليل وشباب خانيونس 48 ساعة

فضائح شركة "جي فور إس" الأمنية التي تربطها علاقات وطيدة باسرائيل.. المصري سامح سيف اليزل يرأس أحد فروعها

فضائح شركة "جي فور إس" الأمنية التي تربطها علاقات وطيدة باسرائيل.. المصري سامح سيف اليزل يرأس أحد فروعها
تاريخ النشر : 2013-11-09
رام الله - دنيا الوطن
شف موقع الجمعية المصرية البريطانية للأعمال أن عضو مجلس إدارتها الخبير الاستراتيجي اللواء سامح سيف اليزل يعمل رئيسا لفرع شركة "جي فور إس" الأمنية في مصر، وهي شركة عالمية مقرها في بريطانيا وتعمل في حوالي   125 دولة حول العالم، لكن الكثير من الشبهات ارتبطت بالشركة حول علاقتها بتوفير خدمات أمنية لسجون الاحتلال التي تستخدم في تعذيب الفلسطينيين، وهو ما يضع الكثير من علامات الاستفهام في موافقة سيف اليزل على المنصب، لا سيما وأن الشركة تعرضت للعديد من حملات المقاطعة والشجب والإدانة.

 وترتبط شركة "جي فور إس" بعلاقات وطيدة ب "اسرائيل" دفع إلى انطلاق العديد من حملات المقاطعة للشركة.وحسب الموقع الرسمي لـ "مركز الأعمال وحقوق الإنسان"، في 2 أكتوبر الماضي، وهي المنظمة التي تتعقب  إيجابيات وسلبيات ما يزيد عن 5100 شركة عبر أنحاء العالم، فقد قامت نقابة العاملين في صناعة الطاقة "Industri Energi " النرويجية والتي تضم العاملين في قطاع الطاقة والصناعات الثقيلة بإنهاء عقدها مع الشركة كـ "نوع من التضامن" مع الفسلطينيين، واحتجاجا على دور "جي فور إس" في تقديم تجهيزات وخدمات أمنية في السجون والمستوطنات الاسرائيلية .

وكانت النقابة النرويجية المشار إليها تستعين بالشركة في حماية مقرها بمدينة "ستافانجر" النرويجية، وأشار رئيس النقابة ليف ساند أن تلك الخطوة تأتي كنوع من التضامن مع كفاح الشعب الفلسطيني.    

كما أشارت ذات المنظمة في 30 سبتمبر 2013 إلى أن "جمعية معلمي شرق لندن" قامت بإدانة عقد "جي فور إس" مع جهاز السجون الإسرائيلي، واستندت الجمعية في إدانتها إلى ما اعتبرته "تواطئا" من شركة "جي فور إس" البريطانية داخل سجون إسرائيل.وتابعت أن  الانتهاكات التي تشهدها السجون الاسرائيلية من تعذيب ممنهج للفلسطينيين، بينهم أطفال، يطرح العديد من ظلال الشك على الدور الذي تلعبه "جي فور إس" ، وأهابت الجمعية بالسلطات المختصة بإلغاء العقد مع شركة الأمن لحماية المدارس.

وأوردت المنظمة بيانا للجمعية المذكورة يقول : " الجمعية ترى أنه ليس من الملائم تماما لشركة متواطئة في الاحتجاز غير المشروع والتعذيب، أن تقدم خدماتها إلى مدارس Tower Hamlets". 

وأضافت المنظمة في تقرير بتاريخ 22 أبريل 2013 أن شركة "جي فور إس" اضطرت إثر حملات المقاطعة العالمية إلى القول بأنها تعتزم إنهاء تعاقدها في الضفة الغربية، بحلول عام 2015  إلا أنها أضافت أنها مستمرة في توفير الأنظمة والخدمات الأمنية داخل إسرائيل، بما في ذلك السجون التي تأوي سجناء فلسطينيين. وتحت عنوان "لا يوجد عيد أم للنساء المحتجزات في سجون إسرائيل المجهزة بواسطة "جي فور إس" قالت المنظمة في تقرير بتاريخ 22 مارس 2013: " إسرائيل اعتقلت خلال الخمس والأربعين عاما 10000 امرأة فلسطينية من الضفة الغربية وغزة، يتم وضعهن في سجني الشارون والدامون داخل إسرائيل" ويعد نقل السجينات من الضفة الغربية وغزة  بانتهاكات لاتفاقية جنيف الرابعة، وترتبط شركة :جي فور إس" بتقديم خدمات أمنية داخل السجنين".  

وفي تقرير أوردته المنظمة في 11 ديسمبر 2012، تحت عنوان "السجون الإسرائيلية يتم تجهيزها من شركة الأمن المشبوهة جي فور إس وتضع مراهقين فلسطينيين في الحبس الانفرادي، ذكرت خلاله أن إسرائيل احتجزت ستة أطفال فلسطينيين في مركز اعتقال الجلمة قبل أن يتم نقلهم إلي سجن مجدو ،وهو ما يعد انتهاكا لاتفاقية جنيف الرابعة، وأشار التقرير إلى دور شركة الأمن "جي فور إس" في التجهيزات والخدمات الأمنية لكلا السجنين.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف