الأخبار
فتح القدس : محاولة الإساءة لضيوف الأقصى تكرس سياسة الاحتلال في عزله وتهويدهفي مقال مثير للجدل .. "ام سمية الداعشية":سبي النساء حلال وسنعيد سوق النخاسة وميشيل أوباما بـ3 دنانيرما قصة هذه الصور ؟رؤساء أركان الجيوش العربية يجتمعون اليوم : تشكيل قوة عربية مشتركة .. حلم يتحققالقرع على الطبول: مواطن بريطاني يدخل المستشفى بعد تسجيل رقم قياسيالحريرى يستنكر التفجير الذى استهدف مسجدا فى القطيف بالسعوديةطائرات التحالف العربى تقصف منزل على عبد الله صالح فى اليمناليمن.. التحالف يقصف مخازن أسلحة في مسقط رأس صالحصحف إسرائيلية تغطي وجوه النساء!مسلحون يقتلون جنديا مصابا بعد خطفه في سيناءمقتل العشرات من داعش في القلمون بريف دمشقلواء "العقرب" بالشرطة الاتحادية العراقية يدخل الرمادى لتحريرها من "داعش"مصر - إخراج المساجين من "شرطة العجوزة" بعد اندلاع حريق بمخزن بالقسممصر - إصابة 11 من أفراد الشرطة فى انقلاب سيارة بأسوانمسؤولون أمريكيون: إيران شاركت فى القتال لاستعادة مصفاة "بيجى" بالعراقالمنظمات الديمقراطية: نحذر الاونروا من الاقدام على تخفيض الخدماتوفاة طفل جراء سقوط باب مدرسة عليهالتسويق الحديث للخدمات والإبداع محط نقاش لخبراء دوليين بمراكش الحمراءوفاة طفل من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين متأثرا بجروحه أثر انهيار باب مدرسةفيديو.. جمعة: عصام تليمة إنسان "قذر" يستغل "زهايمر القرضاوي"حق الرد من جمهور رامي عياش على الصحافية المغربيةمصر: مفاجأة.. بعض الوزراء يصل راتبهم إلى 3 ملايين جنيهجميعة الخالصة الإجتماعية تختتم مشروع دورات تدريبية بتمويل من جمعية تونسية لدعم الصمود الفلسطينيمدفيديف يعد باتخاذ روسيا موقفا أكثر حزما إن لم تسدد أوكرانيا ديونهاإيران تدين الاعتداء على مسجد شيعى فى السعودية
2015/5/23

شرف: شفيق والبرادعى وصباحى خارج المنافسة الرئاسية

تاريخ النشر : 2013-09-30
رام الله - دنيا الوطن
قال المحلل السياسى محمد شرف ان ادارة الازمة مابين تخبط النخبة السياسية وتضارب المصالح بين الرموز والجبهات جعلنا نشهد فى الفترة الحالية حالة من التخبط السياسى بين جميع القوى والتيارات السياسية خاصة بعد التعاطف الشعبى الجارف مع وزير الدفاع الفريق اول عبدالفتاح السيسى والذى اقصى بدوره العديد من الرموز التى كانت تطمع فى الحصول على السلطة بعد انتهاء فترة حكم الاخوان .

واضاف شرف قائلا المشهد السياسى المصرى اصبح اكثر تعقيدا خاصة فى ظل انهيار معظم الرموز التى كانت يعتبرها الشعب رموزا وطنية امثال د0 البرادعى وحمدين صباحى والفريق شفيق وغيرهم الذين كانوا يسعون بشدة من اجل الحصول على مكتسبات على الارض خلال حقبة الاخوان ولكن انعدم امالهم امام سطوع نجم الفريق السيسى خاصة بعد تعالى الاصوات المنادية بترشحه لمنصب رئيس الجمهورية مما جعل بعض تلك الرموز بتغيير وجهتهم كلية وصبوا غضبهم على الشعب والجيش بتغيير مواقفهم مثل د. البرادعى

واعلن شرف ان الفريق السيسى وصل الى مرتبة جارفة من التعاطف الشعبى العفوى والذى يمنعه من الترشح لذا سيبقى السؤال مطروحا من هو رئيس مصر القادم
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف