الأخبار
الشجاعية وبيت حانون والمغازي ورفح :التهدئة الانسانية تكشف عن 20 شهيد جديد .. اسماءدخول هدنة الـ 12 ساعة حيز التنفيذ : تكثيف القصف المدفعي وصحف تتحدث عن تهدئة أطول بعد مؤتمر فرنساكتائب الأقصى تشتبك مع الاحتلال في قلنديا وتؤكد وقوع إصاباتبحضور قطري تركي وغياب مصري ..صحيفة : ترجيح إعلان خطة هدنة غزة في باريس اليومحريصون على الدم والكرامة الفلسطينية..إردوغان: إذا كانت إسرائيل جادة فيمكننا إقناع حماس32 اصابة منها 3 خطرة ..يديعوت :مقتل جنديين اسرائيليين خلال الاشتباكات بغزة.#عداد_المقاومة:37حماس : محاولات انقاذ نتنياهو والالتفاف على مطالب الشعب الفلسطيني لن تمرهيئة المعابر تدعو اصحاب التحويلات الطبية وجوازات السفر المصرية والأجنبية التوجه للمعبر 8 صباحارسالة مؤثرّة من الداعية الأزهري "حمتو" إلى شيخ الأزهر د. احمد الطيبالقيادة الفلسطينية تبحث تمديد تهدئة الـ 12 ساعة إلى هدنة الـ 7 أيامبالصور ..قناصة الاحتلال الاسرائيلي المتمركزة شرق القرارة تستهدف مسعفا أثناء قيامه بواجبهحصاد العمليات الصاروخية لكتائب شهداء الاقصى لواء العامودي خلال ألـ 24 ساعة السابقة ليوم الجمعةكي لا تذهب دماء الشهداء هدراًكتائب الحسيني - فتح تنشر حصاد عملياتها العسكرية في غزةمصادر دنيا الوطن : الرئيس الى السعودية اليوم لمتابعة جهود وقف النارالشهيد السائق العطاونة : ذهب لينقذ إصابات في الشيخ رضوان فاستهدفته طائرات الاحتلال .. فيديوحرب حقيقية بين مشجعي فريقين لكرة القدماتراك يهاجمون فريق كرة السلة الاسرائيليبالفيديو : لحظة تدمير احد المنازل في غزةمصر: محافظ الاسماعيلية يتناول الافطار مع الأطفال الأيتام بنادى الفيروز ويوزع الهدايا والعيديات على الأطفالالجمعية المغربية لإدماج المكفوفين تشارك في الإفطار و العشاء الجماعي الذي نظمته جماعة السهولالعراق: رابطة الأكاديميين العراقيين:ندعو كل حريص ومخلص للوقوف في وجه هذه الهجمة التي يتعرض لها تاريخناالشبكة الدولية توزع مساعدات اغاثية طارئة لنازحي العدوان على قطاع غزةميسي : لا اتبرع لدولة تقتل الاطفاللجان المقاومة الهبة الجماهيرية في الضفة تأكيداً على وحدة الشعب وإلتفافه حول المقاومة كخيار إستراتيجي
2014/7/26
عاجل
انباء عن انتشال عدد من الشهداء من بيت حانونيديعوت : نقل 5 اصابات في جنود الجيش من غزة الى سوروكا - 3 اصابة متوسطةالصحة : انتشال جثث 5 شهداء في منطقة المغازي بالمحافظة الوسطىالصحة : 20 شهيد في مجزرة عائلة النجار بخانيونسالطواقم الطبية تنتشل 4 شهداء من الشجاعية شرق ‫‏غزة‬بعد دخول التهدئة الانسانية حيز التنفيذ-حركة نشطة في شوارع غزة

اليونيسف: حماية الأطفال المحاصرين بسبب النزاع في سوريا والوصول الفوري اليهم ضرورة عاجلة

تاريخ النشر : 2013-09-25
رام الله - دنيا الوطن

 قالت اليونيسف إن محنة المدنيين  المحاصرين جراء النزاع في سوريا أصبحت أكثر بؤساً، وأن هناك حاجة لبذل  المزيد من الجهود الفورية لإيصال المساعدات الإنسانية لحماية أرواح الآلاف  من الأطفال.

وفيما يجتمع قادة الدول في الدورة الثامن والستين للجمعية العمومية للأمم  المتحدة في نيويورك، تحذر اليونيسف من أن النزاع المتصاعد يقطع المعونات  العاجلة عن الأطفال، بما فيها التلقيح والمياه الصالحة للشرب والمأوى  والدعم النفسي.

ويقول المدير التنفيذي لليونيسف، أنتوني ليك: " مع استمرار القتال فأن بعض المناطق باتت محاصرة لأشهر متواصلة مما جعل الأسر تكافح من أجل البقاء على قيد الحياة. لقد عانى أطفال سوريا كثيراً ولفترة طويلة جداً، وسيستمرون في تحمل تبعات هذه الأزمة لسنوات عديدة قادمة. 

يجب أن نتمكن من الوصول إلى هؤلاء الأطفال، سريعاً وبدون قيود، وباستطاعة أطراف النزاع المختلفة تحقيق ذلك عن طريق السماح الفوري للعاملين في المجال الإنساني بتقديم المساعدة
المنقذة للحياة."

وذكر السيد ليك أن من الأمثلة العملية على ذلك حملة التلقيح في يوم صحة الطفل والتي تهدف إلى حماية الأطفال داخل سوريا من الأمراض التي يمكن تجنبها مع التركيز الخاص على 700,000 طفل الذين لم يحصلوا على التلقيح خلال الحملة الأخيرة.

كما وأشارت اليونيسف إلى أن الخدمات الأساسية مثل الصحة والتعليم تتطلب حماية خاصة أيضاً. وشدد ليك على ضرورة عدم استهداف المدارس والمرافق الصحية واعتبارها "مناطق سلام" يمكن للنساء والأطفال طلب المساعدة والدعم فيها.

هذا واجهت اليونيسف وشركاؤها خلال العام الماضي صعوبات شديدة في الوصول إلى مئات الآلاف من الأطفال في حلب وريف دمشق وأجزاء كبيرة من حمص ودير الزور  وريف درعا. كما تم احتجاز الإمدادات الطبية، بما فيها اللقاحات، عند نقاط
التفتيش، وتأجل العمل على إصلاح أنابيب المياه.

ويتطلب إزالة العوائق من طريق الوصول الإنساني التزامات واضحة من قبل  الحكومة السورية وجماعات المعارضة. وهناك عدد من الطرق العملية التي يمكن  من خلالها تحقيق ذلك، كإبرام هدنة إنسانية مؤقتة أثناء النزاع للسماح  للعاملين الإنسانيين بالوصول الآمن وحرية التنقل لتقديم الخدمات والإمدادات
للمحتاجين.

وأكد السيد ليك على أن: "العاملون في المجال الإنساني بحاجة لأن يكونوا  قادرين على تقديم المساعدة إلى النساء الأكثر ضعفاً والأطفال في جميع أنحاء سوريا، وذلك من أجل تمكينهم من تقديم الخدمات الصحية الأساسية والصرف  الصحي، علماً بأن الأكثر أهمية مثل تلقيح الأطفال الصغار لا يصل إلى كثير
من المجتمعات المتضررة."

وأضاف ليك إنه بالرغم من كل هذه التحديات تعمل اليونيسف مع الشركاء الآخرين لتقديم الخدمات الأساسية للأطفال أينما كانوا، وقال: "هذا العام فقط قمنا  مع شركائنا بتزويد 10 مليون شخص داخل سوريا بالمياه الصالحة للشرب، كما  قمنا بتلقيح مليوني طفل ضد الحصبة في العامين الماضيين. ونعمل الآن على
تقديم اللوازم المدرسية لتمكين مليون طفل سوري من اسئناف تعليمهم في  البلاد.

لكن الاحتياجات تبقى هائلة. وللوصول إلى الذين لم نصل إليهم ينبغي على  العاملين في المجال الإنساني أن يكونوا قادرين على التحرك بحرية وأمان في  جميع أنحاء البلاد وحماية الخدمات الأساسية."
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف