الأخبار
حماس : مصر أعادت الأمور لما كانت عليه في غزةفي موقف شاذ عن زملائه .. مصطفى بكري يهاجم نقابة الصحفيين المصرية :الداخلية صح وهكبّر صورة الوزير مرتينبعد اتصال قيادات من حماس والسلطة : مصر تتدخل وتوقف التصعيد على حدود غزةلهذه الأسباب السبعة قد يكون "ترامب" رئيس الولايات المتحدة القادمغداً :"طلاق" بين رئيس الوزراء التركي "أوغلو" والرئيس "أردوغان"تطبيق للاستفادة من الأطعمة قبل تلفهابالفيديو: ابتكار جهاز يُزرع داخل البنكرياس للقضاء على السرطانالبسيج ينجح في تفكيك شبكة للاتجار الدولي في المخدرات بين المغرب وأوروبا‎رام الله :شاهد بالصور شارع النهضة وسط مدينة البيرةالعراق: الناشطة الاجتماعية نظامي تلتقي الناشط كاوة الختاري بمجال حقوق الانساناعتقال "داعشي" بمدينة السعيدية أثناء تسلله إلى المغرب عبر الجزائر5 أعشاب سحرية.. تقوي الذاكرة وتساعد على التركيزجاكوار تقدّم عرضاً ضوئياً مذهلاً هو الأول من نوعه في العالم على واجهة برج خليفة للاحتفال بإطلاق سيارة F-PACE في دبيالأمم المتحدة "قلقة" إزاء "الحوادث الأمنية" على حدود غزةأماني الخياط تخترع آية قرأنية جديدة لنصرة الداخلية - " إذا غضب على قوم أصابهم الجدل " .. فيديوروتر العبري: اطلاق نار من كفر قليل نحو مستوطنة "هار براخا"إتش بي تطلق سلسلة حواسب جديدة من فئة بافيليون3 إصابات بحادث سير في بيت لحمAcura NSX تعدل في مشغل أمريكيKoleos جديدة لرينو قد تظهر في روسياالاحتباس الحراري القادم قد يحول الشرق الأوسط لمناطق مميتةتجارب طبية لبعث الموتىتحويل سفينة شحن إلى يخت فاخر بـ62 مليون دلارالأخطاء الطبية من الأسباب الرئيسة للوفاة!سباق محموم لإنتاج أول حذاء بالتقنيات ثلاثية الأبعاد
2016/5/5

عودة للزمن الجميل.. الصحفية فاطمة ناعوت تدعم حملة "هنلبس فساتين"

عودة للزمن الجميل.. الصحفية فاطمة ناعوت تدعم حملة "هنلبس فساتين"
تاريخ النشر : 2013-09-08
رام الله - دنيا الوطن
أبدت الكاتبة الصحفية والشاعرة المصرية فاطمة ناعوت إعجابها الشديد بالفساتين التي كانت في فترة الستينيات، مشيرة إلى أنها كانت رمزا للأناقة والأنوثة.

فاطمة أعربت عن دعمها للهاشتاج «هنلبس فساتين» على موقع «تويتر»، حيث قالت: «هنلبس فساتين كي نعيد الزمن الجميل أيام الأناقة»، وقامت بنشر عدة صور لوالدتها  وجدتها وخالتها بالأبيض والأسود وهن يرتدين فساتين الستينيات، وقد لاقت هذه الصور إعجابا شديدا من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.




 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف