الأخبار
لأول مرة منذ20 عاماً.. طلبة الفرنسي في المدارس الحكومية بغزة يحققون أعلى نسبة نجاح في امتحان الدلف الدوليبالفيديو: طريقة صنع البطاطا المقلية بنكهة "ماكدونالدز" في المنزلحيوانات وبشرطالبة متفوقة تهدى انجازها للأسير عدنان وتطالب الطلبة بهذه الخطوة"تدمر" حضارة في مرمى النيرانسكودا تكشف عن موديل كومبي من أيقونتها Superbمدن وسط الضبابهالة حول الشمسالنفط يهدد شواطئ كليفورنياوول ستريت جورنال: جبهة النصرة تتعامل مع الناس بلطفنمساوي يقطع 12 دولة سيراً على الأقدام ليؤدي العمرةالشطب الدموي والاغتيال السياسيلوموند: إنها دولة سلفية بعثية للسنة العرب بسوريا والعراقأنصار تنظيم الدولة في "تويتر" يسخرون من الجولاني ومقابلتهإشبيليه بطلا للدورى الأوروبى للمرة الرابعة بتاريخهمركز التدريب المجتمعي و ادارة الازمات يستكمل فعاليات مبادرة "نحو ابتسامة جميلة في ظل ظروف أليمة"سواريز يعلن تعافيه من إصابته وجاهزيته للعببالفيديو .."الجولاني" يكشف بعض أوراقه في الجزيرة ويخفي وجههرئيس الاتحاد الألماني يُهاجم بلاتر ويدعوه للاستقالةجمعية الرواد تقيم أمسية لاحتفالية فلسطين للأدبالمطربة بوسي أبلغت الشرطة على زوجهاالقبض على مسؤولي الفيفا بـ الملايةالمفاوضة الأمريكية الأولى مع إيران تعلن عن استقالتهايهودي متطرف اشترى منطقة "الكنيسة" بطرق وهمية وحولها للمستوطنينالأسبان يعادلون الظهور الخماسي للإنجليز في الشامبيونز
2015/5/28

بالصور.. جنين يولد في الشهر الرابع يؤثر في العالم

بالصور.. جنين يولد في الشهر الرابع يؤثر في العالم
تاريخ النشر : 2013-08-10
رام الله - دنيا الوطن

شهدت ولاية إنديانا الأمريكية خلال الشهر الماضي حدثاً طبيّاً و إنسانياً مؤثراً جداً، تمثّل في ولادة جنين بعمر 19 أسبوعاً، عاش لمدة دقائق معدودة فقط و لكنه حرك قلوب الملايين من الناس. و قد كانت الأم، (ليكسي فريتز) ، تتهيأ للذهاب إلى حفل زفاف في اليوم التالي ، و لكن لحظات الولادة قد فاجأتها، ليولد الطفل و يعيش للحظات قليلة ، قبل أن يُغادر هذا الطفل الصغير الدنيا للأبد.

طبياً، تُعتبر أي ولادة تتم قبل مرور 37 أسبوعاً على الحمل، ولادةً مُبكرة، و في بعض الحالات تتم الولادة بعد 40 أسبوعاً و تُسمى ولادةً مُتأخرة. إليكم مجموعة من الصور المؤثرة التي حركت ملايين القلوب حول العالم.






 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف