الأخبار
وزارة الصحة:الهجمة ضد مديرة دائرة التحويلات جاءت من مستغلّي المرضى ومن لم يرق لهم العمل المنظمنعيم: زيارات وزراء حكومة التوافق لغزة غير كافيةنقوم بتدريب كوادر لاستلام المعابر ..حسين الشيخ:كوبون لكل متضرر وكاميرات مراقبة على مستودعات الاسمنتعرب 48: اللجنة القطرية تعرض امام وزير الامن الداخلي.. مخاطر انتشار العنف والسلاح والجريمة في المجتمع العربياغنية "يا ابن مبارح" لحركة فتحمحافظ طولكرم اللواء د. كميل يطلع على عمل كسارة شركة الموارد للحجر والرخام في كور ويعد بحل المشاكل التي تواجههاعرب 48: اجتماع وفد اللجنة القطرية مع وزير الأمن الداخليإطلاق مشروع تحسين جودة التعليم في 15 مدرسة حكومية في مديريتي أريحا وضواحي القدسفارس: مصلحة السجون تسعى لقتل الأسرى بقرار سياسيالشرطة والاستخبارات العسكرية تضبطان كمية من المواد يشتبه أنها مخدرة بضواحي القدسالبرلمان العربي يبدأ فعاليات الجلسة الأولى لدور الانعقاد العادي السنوي الثالث للبرلمان العربي بعد غدصور: الجيش المصري يفجر منزل علي حدود رفحداعش يفرض الزي الأفغاني والخمار على طلاب الموصليخوت المستقبلالطواحين الهوائية لتوليد الكهرباءمراهقان يتجسسان على مصري يعمل في السعودية أثناء خلوته مع زوجته بغرفة النومسوق السمك بأبوظبيشارع المعز لدين الفاطمي بالقاهرةبالفيديو.. شاهد كيم كاردشيان ترقص بعمر الـ14شريهان تهنئ أحلام بالتكريم.. والفنانة الكويتية ترد: أنتِ عشق لا ينتهىتامر حسني يتوسط لإنهاء خلاف السبكي وحسن رمزيأسرى فلسطين :قرار استخدام السلاح خلال التفتيش بمثابة برميل بارود متفجردرة التونسية بدون ماكياج .. وتعلّق: "طبيعية"برنامج غزة للصحة النفسية يفتتح دورة تدريبية بعنوان الوساطة الطلابيةبالصور وبالفيديو.. إيهاب توفيق يعود من تونس قبل جنازة والدته بثلاث ساعات وعيناه متورمتان من البكاءالنضال الشعبي ترحب باعتراف مجلس الشيوخ الايرلندي بدولة فلسطين وبمقترح الاحزاب الاسبانيةخبير مالي يشرح لدنيا الوطن قنوات صعود "الدولار" القادمة والى اي سعر سيصل ؟أسرى فلسطين:25 أسيراً أردنياً في سجون الاحتلال محرومين من الزيارةبالفيديو.. لحظة تعرض "ريهام سعيد" للغرق في موقع حفر "قناة السويس"اللواء ابراهيم رمضان محافظ محافظة جنين يشيد بالتفاعل الرسمي والشعبي ضمن سياسة المبادرات الخلاقة
2014/10/23

قصر الامارات يفتتح اكبر خيمة رمضانية في ابو ظبي

قصر الامارات يفتتح اكبر خيمة رمضانية  في ابو ظبي
تاريخ النشر : 2013-07-04
رام الله - دنيا الوطن
افتتح السيد هولغر شروث المدير العام الجديد  لفندق قصر الامارات مساء امس  اكبر خيمة رمضانية في ابو ظبي في اطار استعدادته لاستقبال زوار وضيوف القصر طيلة شهر رمضان المبارك .

واعرب عن سعادته بافتتاح هذه الخيمة الملكية لمشاركة شعب الامارات والدول الاسلامية استقبال شهر رمضان الكريم ببرامج حافلة وامسيات رمضانية .

وتعد هذه الخيمة الاكبر من نوعها في ابو ظبي و تطل على البحر من جهة وواجهة الفندق من جهة اخرى وتتوسطها نافورة عملاقة  و اشجار نخيل بارتفاع اكثر من 12 مترا لاضفاء اجواء طبيعية .

وتقام الخيمة الرمضانية هذا العام بالتعاون مع بنك ابو ظبي الوطني وشركة / واحات الزاوية / بهدف احياء الاجواء الرمضانية لنزلاء وضيوف الفندق وسكان الامارات .

وقال السيد الكسندر شنايدر مدير الفندق " ان خيمة قصر الامارات هي الاضخم من نوعها في ابوظبي لاضفاء اجواء روحانية طيلة الشهر المبارك ".

واضاف قائلا " لقد قرر قصر الإمارات هذا العام بناء خيمة ذات طابع ملكي تعكس بحق الضيافة الإماراتية ونحن على استعداد مرة أخرى لنيل اعجاب عملائنا مع عروض كبيرة من فريق الطهي لدينا ذات الشهرة العالمية، التي تكملها خدمة رائعة داخل خيمة شهر رمضان."

ويضم التصميم الأنيق للخيمة الرمضانية , مشربية مذهبة في الخارج  وهي سمة تقليدية لقصر الإمارات وسيتم تجهيز الخيمة بوسائل جلوس مريحة من اجل خلق اماكن متنوعة مريحة للاستمتاع بالوقت مع العائلة والأصدقاء خلال شهر رمضان المبارك.

وتتسع الجناح اكثر من  1200 شخص وسوف تضم اربعة مجالس خاصة ومنطقة واسعة ومفتوحة لتناول طعام البوفيهات عند الإفطار والذي يضم اطباق شهيرة خاصة بقصر الامارات وكذلك منطقة صالة منفصلة الى جانب تركيب نظام خاص للجو الداخلي بهدف الحفاظ على راحة الضيوف على مدار الساعة، نظرا لان الخيمة ستكون مفتوحة ليلا ونهارا.

وقال كبير الطهاة لقصر الامارات السيد ساندرو جامبا الضيوف انه سيتم تقدم اطباق على أعلى مستوى من الجودة طوال الشهر الكريم بالتعاون

مع المزارعين والموردين المحليين لشراء المنتجات المحلية والمكونات الأخرى لضمان تقديم المواد الغذائية الطازجة والرائعة المذاق.

وتتوقع ادارة قصر الامارات ان يرتفع عدد الزائرين الى مدينة ابو ظبي خلال فصل الصيف الحالي مما سيدفع بقصر الامارات الى مضاعفة الجهود لتلبية اذواق هؤلاء الزوار خلال شهر رمضان المبارك .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف