الأخبار
القبض على سما المصرى والتحقيق معهامصر: التحالف المصري لحقوق الانسان.... يطالب باعادة الكشف الطبي علي احمد مختار المرشح المستبعداليمن: المهرة .. اجتماع تشاوري موسع بالغيضة يرفض انضمام محافظتي المهرة وسقطرى إلى اقليم حضرموتالنبراس الصحية تدشن مخيم طبي مجاني لمرضى العيون في تعزجمعية المستهلك تؤكد على اهمية ضم منظومة مياه بلدية بيرزيت لمصلحة القدسالعراق: لجنة التعليم العالي البرلمانية : عملية اقتحام التكفيريين وقتلهم وجرح الطلاب لأسباب طائفيةقوى رام الله : المصالحة الوطنية ممر اجباري لمواجهة التحديات بعد فشل المفاوضاتطلاب الإنجيلية في صيدا قدّموا التهنئة لمناسبة عيد الفصحعرب 48: النائب غنايم يدعو المتابعة لعقد جلسة طارئة داخل المسجد الأقصى لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضدهقرار البنوك الإسرائيلية بوقف قبول الشيكل الفائض من البنوك الفلسطينية "الواقع ومقترحات المعالجة"تأسيس عيادة قانونية متخصصة في القانون الجنائي في جامعة الخليلاليمن: الجمارك الدولية تكرم شركة يمنية بشهادة الاستحقاق لخدماتها المتميزة مع المجتمع الدولي للجماركاليمن: معوقات التحول الديمقراطي في اليمن والبند السابع " ماهيته وما يترتب عليه "إصابة 12 اماراتيا بفيروس كورونا في الإماراتالأسير معتصم ردّاد يعاني من تعطّل أكثر من 60% من أمعائه
2014/4/20

أبو ليلى : الجبهة الديمقراطية لن تشارك في الحكومة القادمة

أبو ليلى : الجبهة الديمقراطية لن تشارك في الحكومة القادمة
تاريخ النشر : 2013-06-03
رام الله - دنيا الوطن
قال النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى"  نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن الجبهة قررت عدم المشاركة في حكومة الدكتور رامي الحمد الله الذي كلفه الرئيس بتشكيل حكومة جديدة ، موضحا أن الجبهة الديمقراطية كانت على وشك الإنسحاب من حكومة الدكتور سلام فياض لولا أنه  أعلن عن تشكيل حكومة جديدة.

 وأضاف النائب أبو ليلى أن لدى الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ملاحظات عديدة على سياسة الحكومة الإقتصادية وإنعاكساتها على مصالح الطبقات العاملة والفقيرة ولذلك أبلغنا الرئيس محمود عباس أننا لسنا شركاء في الحكومة القادمة .

 وأوضح النائب أبو ليلى في تصريحات صحفية اليوم " أن الجبهة الديمقراطية ترى أنه يجب أن تكون هذه الحكومة  إنتقالية ومؤقتة وأن لا تتصل بأي صفة سياسية وأن تكون مدخلا لتجسيد حكومة وفاق وطني بأسرع وقت ممكن.

وأشار النائب أبو ليلى " حاولنا من خلال مشاركتنا في الحكومة السابقة أن نحدث تغييرا جوهريا  من خلال التأثير على القرار الحكومي، وحدث إنجاز للكنه دون المستوى المطلوب، مضيفا أنه يجب أن  يتم التركيز على تشكيل حكومة وفاق وطني والإعداد للإنتخابات بأسرع وقت ممكن من أجل ان يكون هناك نهاية للإنقسام وقدرة على إقامة إئتلاف وطني بعد الإنتخابات يكون أكثر تعبير عن إرداة الشعب وطومحاته.

وشدد النائب أبو ليلى على ضرورة التوجه نحو الإنتخابات في ظل حكومة الوفاق الوطني كونها تشكل المخرج من الازمات التي مرت بها الحكومات االمتكررة التي لا يمكن أن يتم إيجاد العلاج اللازم لها الا من خلال تجديد الشرعية والعودة للشعب من خلال الإنتخابات الديمقراطية . 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف