الأخبار
اللجنة الوطنية لمقاطعة اسرائيل:حرق الطفل دوابشة جزء من إرهاب الدولةوتعبير عن إفلات إسرائيل من العقاب"الحسد" كاد يقتل رامي صبري !الزعنون يجب تذليل كافة العقبات أمام إجراء الانتخابات بكافة مستوياتهاالحساينة لـ"دنيا الوطن": المقاومة اليوم لديها كل الخيارات وستدرس طريقة الردقراقع: قانون التغذية القسرية جريمة ضد الانسانية وجريمة حرب وفق نظام المحكمة الجنائيةتحالف قوى المقاومة الفلسطينية يدين الطفل علي دوابشة وعائلته"إسرائيل" تنشر قبة فولاذية علي الحدود الشمالية خشية من رد لحزب اللهمصر: مطر : السوق المصري جاذب للاستثمار وسنقدم تسهيلات للمستثمرين لتشجيع عمليات الاستثمارالوحدات يفوز برباعية على شقيقه نعلين وديا بكرة القدمالشيخ حسن يوسف: جرائم الاحتلال لن تثني شعبنا عن مقاومتهد.غنام: يكفي شجب واستنكار وعلى العالم حماية شعبنا من آلة الحرب والدمارمقبل: مخيمات "جيل النخبة" سيلتحق فيها 50.000 مشاركإطلاق الجولة الأولى من المشاورات السياسية بين دولة فلسطين جمهورية جنوب إفريقياطالبان باكستان تنفي وفاة مؤسس "حقاني"بقيمة 120 ألف دولار .. لجنة الشمالي والنصر توزع مساعدات رمضانية على الأسر المحتاجةسوريا: حزب الاتحاد الاشتراكي: رغم كل التدمير للزبداني .. ستبقى صامدة وأشجارها باسقة معطاءةالشرطة تتلف جسما مشبوها في نابلسجهود جمعية منتدى التواصل تكلل بالشكر والتقديرعرب 48: النائب مسعود غنايم: نتنياهو شوّه اسم النرويج وأهانها بسبب القانون النرويجيبعد عام على اختفائه.. بالفيديو: ما هو مصير الضابط الإسرائيلي "هدار جولدن"؟لبنان: المؤتمر الشعبي: جريمة إحراق الرضيع الدوابشة نتاج طبيعي للفكر العنصري الاسرائيليتيسير خالد : لا تنظروا الى اقوال نتنياهو بل انظروا الى المحرقة التي يرتكبها مستوطنوه برعايتهالعراق: عمار طعمه : التوافق في حسم رئاسة التحالف الوطني هو الخيار الافضل لحفظ وحدته و تماسك مكوناتهالشرطة : 63 ألف مسافر تنقلوا الأسبوع الماضي وتوقيف 30 مطلوبا على معبر الكرامةالحساينة: شعبنا اعتاد على مواقف ووقفات إيران المساندة له
2015/8/1

عشيرة الشرحة في دورا تنظم اعتصاما حاشدا لنصرة ابنها الأسير محمود أبو صالح

عشيرة الشرحة في دورا تنظم اعتصاما حاشدا لنصرة ابنها الأسير محمود أبو صالح
تاريخ النشر : 2013-05-23
الخليل - دنيا الوطن
نظمت رابطة شباب عشيرة الشرحة اعتصاماً جماهيرياً حاشداً لمساندة ابنها الأسير المريض محمود أبو صالح بحضور العديد من الشخصيات السياسية والمؤثرة في محافظة الخليل ومدينة دورا وقراها وممثلي القوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات الرسمية في المدينة.

ويأتي هذا الاعتصام بعد تردي الحالة الصحية للأسير محمود أبو صالح، إذا يعاني من ورم في الرقبة منذ 4 سنوات ولم يعالج حتى هذه اللحظة ويخشى الأطباء أن يكون ورماً سرطانياً لا سمح الله.

وافتتح الاعتصام كل من المحامي أمير العرب والسيد أسيد أبو صالح منددين بجرائم المحتل وحملاه كل المسؤولية عن حياة الأسير محمود، وناشدا العالم بأسره والقيادة الفلسطينية التحرك لتحرير الأسرى خاصة المرضى منهم.

ومن ثم تحدث أمين سر حركة فتح وائل عويمر في مدينة دورا عن الفعاليات التي ستنطلق لنصرة الأسير أبو صالح والتي ستبدأ يوم الاثنين الموافق 27-5-2013م الساعة 12 ظهرا أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة الخليل ودعا جميع الحاضرين تكليفا لا تشريفاً للتجمع الساعة الـ10 صباحاً أمام مبنى بلدية دورا، ودعا القيادة ممثلة بسيادة الرئيس محمود عباس ووزير الأسرى عيسى قراقع للتحرك لحل قضية الأسرى لا سيما المرضى منهم، وثمن عويمر وقفة دورا وأهل دورا البطولية مع الأسرى كما عودتنا دائماً مشيرا إلى ضرورة تكثيف الجهود والضغط على جميع المستويات لحل قضية الأسرى، فاستلام ثلاث جثث هامدة لشهداء الحركة الأسيرة نتيجة الإهمال الطبي  يعني نقطة وكفى.

ومن ثم ألقى عضو المجلس الثوري لحركة فتح ورئيس بلدية دورا الأخ زياد الرجوب كلمة ثمن فيها هذه الوقفة لأهل دورا وقال إن هذا الحراك لا بد أن يكون حراكاً متواصلاً ومؤثراً وعلى كل المستويات وأشار الرجوب إلى أن حكومة الاحتلال تضرب بعرض الحائط كل القرارات الفلسطينية وقال لا بدَّ من تفاعل دولي ومؤثر لعلاج أبو صالح وكل الأسرى المرضى في سجون الاحتلال.

فيما ألقى الطفل عبد الحريبات ابن شقيق الأسير راتب الحريبات قصيدة أهداها للأسير أبو صالح ولعمه راتب الحريبات وكل أسرى مدينة دورا أبكت الحاضرين.

ومن ثم تحدث ممثلا عن عشيرة الشرحة الصحفي سالم أبو صالح ورحب  بالحضور وألقى كلمة عشيرة الشرحة بين فيها مدى حرص العشيرة على الوقوف مع ابنها حتى يتنفس الحرية وبين فيها أن خيمة الأسير ستكون في بيته في منطقة عين فارس كريسة، وتحدث أبو صالح عن حالة الأسرى بشكل عام وعن محمود أبو صالح بشكل خاص، إذ قال إنه من المقرر أن يكون هناك تقرير رسمي من طبيب الصليب الأحمر عن حالته الصحية وأنه يعاني من ورم في رقبته منذ 4 سنوات، ودعا لتكثيف الجهود والوقوف في خندق واحد لممارسة هذه السياسات الغاشمة للمحتل الغاصب، وشكر أبو صالح بدوره أهل دورا ومؤسساتها وقواها الوطنية والإسلامية على هذه الوقفة آملاً أن تظل دورا كما عهدها محمود.
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف