الأخبار
الكويت تعرض مشاريعها السياحية في سوق السفر العربيالجبهه الديمقراطية في بلغاريا تحتفل بعيدها السادس والاربعينالصواف: أرض السرايا أصبحت حاضنة للإبداع بعد أن حولها الإحتلال لأقبية التعذيباللقاء التشاوري للجمعيات في مدينة صيدا ينظم فعالية اليوم المفتوح في مركز الشيهد ناجي العليشاهد بالصور والفيديو ..(لن تُصدّق) غزة: عندما تعيش "الكلاب" حياة الأثرياء ..!؟فريق نهضة اتحاد طنجة لكرة السلة يخسر أمام الجمعية السلاوية بأداء مقنع"ويتيكس 2015"..منصة عالمية مثالية لتطوير قطاعات المياه والطاقة والبيئةاللجنة الوطنية لسجل أضرار الجدار تلتقي السيد جورياييفنادي الزاوية يتفوق على عيبال بثلاثية بكرة القدمحكومة التوافق: لن نستلم أموال المقاصة إذا اقتطعت اسرائيل أجزاء منهاشرطة أبوظبي تحثّ السائقين على الالتزام بالإرشادات المرورية عند تشكّل الضباب"مهجة القدس": المحكمة الإسرائيلية تصدر حكماً على الأسير المجاهد بلال ديابد. الشخشير تبحث مع سفير جنوب افريقيا ووفد من مؤسسة آركس آليات تعزيز التعاونعشراوي: تصعيد الإستيطان وضم القدس رسالة نيتنياهو للعالم بعد الإنتخاباتمؤشر بوسطن كونسلتينج جروب للأداء المصرفي في الشرق الأوسطكتلة التغيير والاصلاح: المقاومة خيار الشعب والقدس بوصلتهالنائب هدى نعيم تفتتح المكتب الإقليمي للمركز الفلسطيني للإعلام بغزةالاتحاد الرياضي المدرسي يعقد اجتماعا في ضيافة مديرية تربية طوباساليمن: اللجان الشعبية بالضالع تكشف عن عدد قتلى مليشيات الحوثي وتتحدث عن خيانات ادت للانسحاب من جبهات الوبح والجليلةالخارجية: الجالية الفلسطينية والطلبة العسكريين والمدنيين في اليمن بخيرمصر: أحمد السجيني : يجب على الحكومة تطوير المحليات و تنمية المحافظات"إعلاميون من أجل الوطن" يواصلون تضامنهم مع الأسرىمؤسسة "كل الشباب" تحتفل بتخريج طلبة الدورات الطبيةإفتتاح دورة إسعافات أولية في بني سهيلاحركة الجهاد الاسلامي تحيي يوم الارض بمهرجان حاشد في مخيم الرشيدية
2015/3/30
عاجل
بان كي مون يعبر عن قلقه من قيام جماعات الحشد الشعبي بعمليات اعداماختفاء جندي إسرائيلي في تل أبيب والشرطة الإسرائيلية تبدأ بالبحث عنه

روضة الوئام النموذجية: "براعم العودة" رسموا أجمل لوحة فنية في يوم تخرجهم

روضة الوئام النموذجية: "براعم العودة" رسموا أجمل لوحة فنية في يوم تخرجهم
تاريخ النشر : 2013-05-23
غزة - دنيا الوطن
بأناملهم الصغيرة، وخطواتهم الواثقة، وبحضور أمهاتهم وآبائهم، وفي الصالة الرائعة، صالة الوئام للمناسبات، كان أطفال روضة الوئام النموذجية في شمال غزة أمس الأربعاء 22/5 يرسمون أجمل اللوحات الفنية احتفالاً بتخرج فوجهم الأول.

"براعم العودة" هو الاسم الذي اختارته الروضة لتسمية هذا الفوج، والذي ظهرت معانيه جليّاً في فقرات الاحتفال الشيقة والرائعة.

وسط أجواء من الفرحة العارمة التي طغت على الاحتفال، كانت الفقرات تتوالى تباعاً لترسم مجتمعة خريطة العودة لفلسطين، وليكون هذا الحفل ببراعمه وزهراته من أجمل الاحتفالات لرياض الأطفال على مستوى قطاع غزة.

حضر الحفل مدير مديرية التربية والتعليم في شمال غزة الأستاذ مدحت قاسم، ووفد مرافق له من المديرية، بالإضافة إلى م.محمد أبو مرعي رئيس جمعية الوئام الخيرية، وعدد من موظفيها، ولفيف من الشخصيات العامة وآباء وأمهات الأطفال الخريجون.

بصوته الندي، وقراءته الجميلة ابتدأ الحفل بتلاوة للقرآن الكريم، تلاها أحد البراعم، تلا ذلك كلمة لمديرة الروضة الأستاذة زهرة أبو عون أكّدت فيها أهمية مرحلة التعليم المبكر، واهتمام جمعية الوئام بهذه المرحلة والتي من أجلها أنشأت روضتين نموذجيتين مجهزتين بأفضل الإمكانيات التي تجسد معنى التعلم عبر اللعب.

تعددت الفقرات الجميلة، كل فقرة كانت عبارة عن مفاجأة أبهرت الحضور، وتميّز الأطفال والزهرات كان واضحاً فيه التدريب المكثف والمستمر من أجل إنجاح هذا الحفل الرائع.

ووسط تصفيق وتشجيع كبير تقدمت فرقة الدبكة المكّونة من الأطفال والزهرات لتقدم عرضاً راقياً جداً، نال إعجاب الجميع، عقب ذلك كانت أنشودة "بحبك يا رسول الله" والتي أدّتها الزهرات الجميلات بإتقان انتهى بتصفيق حاد عمّ الصالة.

وقدم فريق من الأطفال عرضاً على أنغام أغنية "المطافي" وكذلك عرض آخر للزهرات على أنغام "الممرضة" جسّدوا فيهما أهمية رجل المطافئ والممرضة في المجتمع.

"فتّحي يا وردة" كانت من أجمل العروض التي أدّتها الزهرات، وكذلك عرض "سبونج بوب" الجميل الذي أدّاه مجموعة مشتركة من البراعم والزهرات.

ووسط هذه الفقرات ألقى الأستاذ مدحت قاسم كلمة موجزة، أكّد فيها على أهمية التعلم باللعب والمرح، وبارك فيها جهود القائمين على الروضة والجمعية، داعياً في الوقت نفسه إلى تكثيف الجهود من أجل الاهتمام بالتعليم المبكر والاقتداء بأسلوب الروضة في التعليم من خلال المرح.

اختتم الحفل بتوزيع شهادات التخرج والتقدير على البراعم والزهرات، وشكرت الأستاذة أبو عون المعلّمات اللواتي كان لهنّ أكثر الفضل بعد الله في الوصول إلى هذا اليوم وهذه النتيجة المرموقة للأطفال، وموجهة الشكر في ذات الوقت لكل من ساهم في إنجاح العام الدراسي من مؤسسات مدنية، وجهات أهلية، ومؤسسات حكومية، وخصّت بالشكر جمعية الوئام الخيرية على ما قدمته من رعاية متواصلة لروضتها أدّت إلى النجاحات التي شهدها حفل التخرج.






 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف