الأخبار
وزير النقل والمواصلات في زيارة ميدانية لتقاطع قلندياشراكة بين "دريك آند سكل إنترناشيونال" و"أمنيات" لتطوير برج سكني مميّز عند مدخل النخلة جميرافتح معبر رفح استثنائيا للاقامات والجوازات الاجنبيةلبنان: المتروبوليت ميخائيل أبرص في ذكرى اخفاء الامام الصدر ورفيقيهمقتل شخص وإصابة 400 آخرين في مواجهات بين الشرطة والمحتجين في الباكستانانفجار قرب محطة للحافلات في مستوطنة "تبوح" بنابلسمن أسرار الديكور: الأحجام والخطوط...وأنف كليوباترا!"احذر" استخدام زيت المحرك بعد فتح العبوة بـ6 شهور قد يتلف المحرك!إنقاذ جنود حفظ سلام فلبينيين من أيدي "متشددين" في الجولانجامعة بوليتكنك فلسطين تعقد ورشة عمل مع الغرفة التجارية الصناعية في محافظة الخليللبنان: الناصريون الأحرار ينوهون بموقف معالي اللواء ريفي لوأد الفتنةأسيران يدخلان أعوامًا جديدة داخل سجون الاحتلاللبنان: العلامة الحسيني الى باريس: الفكر والمناصحة والإقتصاد في مواجهة الإرهاب والتطرف قبل اللجوء للسياسةلعبة فيديو تضطر أماً لبيع سيارتهاالسمك المشوي مع صلصة البندورة والليمونبالفيديو: لبؤة ترتمي في أحضان شاب كالهرّة في تعبير عن صداقة فريدةبريطانية تحول رماد زوجها إلى جوهرة لتبقيه إلى جانبهاأربعيني يعيش بنصف جمجمةبالفيديو: سعودي يحول سيارته الجديدة إلى مخزن برسيم لأغنامهالاحتلال يخطر بالاستيلاء على 3799 دونما من اراضي محافظتي الخليل وبيت لحمالمجلس الاعلى للإبداع والتميز يشارك في الموسم الثالث لبرنامج "القادة البيئيين" بجامعة النجاح الوطنيةتوقعات باستئناف مفاوضات القاهرة خلال 48 ساعة .. والبطش يؤكد أن الوفد بانتظار الدعوة المصريةمصر: مين بيحب مصر :جبل ابو خريطة يهدد صحة اهالى شبين الكومإسرائيل ستبدأ بتخفيف الضغط الإقتصادي على غزة: توسيع مساحة الصيد وزيادة بضائع كرم أبو سالمالوسطى: " العربية الفلسطينية" تتباحث ما بعد العدوان على غزةسرقة معدات عسكرية و30 جهاز بلفون للجيش الأسرائيلي شمال الضفةالتعليم: تضرر174مدرسة بتكلفة13.001.000مليوندولار نتيجة العدوانالاحتلال يعتدي على فتيين من الخليل أثناء اعتقالهمابلدية الياسرية تختتم ورشة عمل حول العقاقير الخطرة والمواد المخدرةبالصور الاحتلال يمنع النساء من دخول الاقصى ومستوطنون ومخابرات يقتحمونه
2014/8/31
عاجل
العثور على أشلاء شهيد "مجهول الهوية شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة

تفاصيل تحرير الجنود المصريين المخطوفين

تفاصيل تحرير الجنود المصريين المخطوفين
تاريخ النشر : 2013-05-22
رام الله - دنيا الوطن
صرح أحد قيادات الجيش الثالث بأن القوات المشاركة فى تحرير الجنود المصريين نجحت فى إعادتهم سالمين من سيناء إلى القاهرة ، مشيرا الى أنه لا توجد أنباء عن الخاطفين.

وأضاف المصدر أنه من المقرر عقد مؤتمر صحفي فى حضور العائدين لشرح ملابسات عملية الاختطاف و التهديدات التى تعرضوا لها و ملامح الخاطفين و تفاصيل العملية والإجراءات القانونية للتعامل معهم حتى لا تتكرر مثل هذه العمليات ، والتى تهدد جنود تأمين المناطق الحدودية و الأمن القومي.

وقال المصدر إن العملية لم تخلف وراءها قتلى فى صفوف الخاطفين حتى الآن.

وكشف المصدر أن القوات المشاركة ضمت كافة أفرع القوات المسلحة منها الطيران و المدفعية و الصواريخ بعد أن استشعرت القوات وجود أسلحة ثقيلة ، وذلك عقب انفجار لغم فى أحد أعوان الخاطفين أثناء زرعه.

وقال المصدر إن القوات المسلحة بدأت من أمس إخلاء قرية "صلاح الدين" فى شمال سيناء و إجراء اتصال مباشر مع عواقل و مشايخ البدو بالمنطقة من خلال المخابرات الحربية ، فشعر الخاطفون بالخطر فقاموا بفك أسر الجنود فى الطريق العام.

من جهة اخرى حصلت صدى البلد من مصادر خاصة على تفاصل الخطة التى قامت بها القوات المسلحة لتحرير الجنود .

حيث ذكرت المصادر انه بالامس صدرت تعليمات للقوات المسلحة للقيام بعملية عسكرية استمرت حتى فجر اليوم وكان يقودها قائد الجيش الثانى الميدانى وكانت هذه العملية مشتركة بين الجيش والشرطة ومارست القوات المسلحة ضغوطا شديدة على الخاطفين ورفضت التحاور معهم حتى عبر الوسطاء ..

واضاف المصدر ان عدد الخاطفين وصل الى 8 وانه بعد تضييق الخناق عليهم اضطروا الى الهروب من منطقة صلاح الدين الى منطقة بئر لحسن القريبة من مطار العريش .

واشار المصدر الى ان العملية بدأت من الشمال الى الجنوب ومن الشرق الى الغرب مما جعل الخاطفين يدركون ان الامر بات صعبا عليهم وكان بعضهم يرتدى احزمة ناسفة وقرروا ان يهربوا بالمختطفين خوفا من القبض عليهم ولكن بعد تضييق الخناق اطلق الخاطفون سراح الجنود .

واستطرد المصدر: اوقف الجنود احدى احدى السيارات التى اوصلتهم الى اقرب وحدة عسكرية وفوجئ قائد سرية الحرس الحدود  بدخول الجنود عليه وعلى الفور تم  الاتصال باللواء احمد وصفى قائد الجيش الثانى الميدانى الذى اصطحبهم الى مطار الماظه .

واكد المصدر ان العملية العسكرية مستمرة وسيتم القبض على الخاطفين خلال الساعات المقبلة .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف