الأخبار
عرض للمهرجين بلا حدود في البص والبرج الشمالي بجنوب لبناند. مصطفى: بناء القطاع الصناعي خطوة مهمة في تحقيق الاستقلال الاقتصاديجون ستيوارت يسخر من خطاب نتنياهو أمام الكونجرس الأمريكىمحكمة روسية ترفض التماسا للإفراج عن الطيارة الأوكرانية المحتجزة"داعش" يأسر 26 شرطيا عراقيا فى كمين بالأنبارمحاكمة مدرس كيمياء بريطانى كان يستعد لارتكاب "أعمال قتل" فى سورياحزب صالح والحوثيون يرفضون نقل الحوار إلى الرياضخادم الحرمين الشريفين يبحث مع رئيس وزراء باكستان تعزيز التعاونخطاب تهديد من مسلحى "داعش" بتفجير جامعة فى باكستانالاحتلال يزعم اعتقال شاب تسلل لـ "أشكول"هنية: نحن على استعداد لأي مقترحات لإزالة العقبات مع مصرغزة: التحذير من استخدام أدوية للوزن والجنس والبشرةفيديو بشع.. الجيش العراقي يعدم طفلا في ديالىأقدمها تمثال اغريقى قبل 3000 عام وعملة تعود لعام 1910.. براء : شاب فلسطينى يحول غرفته لمتحف صغيرالمغرب التطواني يراسل "الكاف" بسبب مخاوف من "بوكو حرام"تعرف على سبب وجود ملصقات صغيرة على الفواكههروب 140 داعشياً من تكريت بسبب العمليات العسكريةالداخلية تنفي خبر الترخيص للشيعة بممارسة أنشطتهم بطنجةحماس تكرّم أفراد الأجهزة الأمنية بمخيم جبالياقطر تتصدر ..7 أرقام قياسية بدول الخليج.. من أصغر الحكام سناً إلى أطولهم حكماً"أردوغان": السعودية لديها رغبة في إنهاء الخلافات التركية مع مصرالزعنون خلال جلسة المركزي يطالب بمراجعة كافة التزامات السلطة الوطنية الفلسطينية تجاه الاحتلالالنعيمي يتوقع توازن سوق النفط واستقرار الأسعارالسلطات الماليزية تكشف عن ماليزيين ذبحا سوريا في فيديو داعشوزير الشؤون المغاربية: الجزائر استقبلت 200 شخصية ليبية "سرا"تركيا: منعنا 10 آلاف من اللحاق بالمسلحين بسورياكرداش تشارك في بازار خيوط النور تنسج أملا بخان يونسبريطانيا: مقتل أول جندي في معارك ضد داعش في سورياداعش يأسر 26 شرطياً عراقياً بكمين في الأنباروفد نرويجي يزور جامعة الخليل
2015/3/4
عاجل
موقع واللا العبري : حماس تطلق صاروخ تجريبي قبل قليل من شمال قطاع غزة باتجاه البحرهنية يؤكد للسفير محمد صبيح استعداد حماس لأي مقترحات تزيل العقبات بالعلاقة مع مصربنعمر: مخاوف جنوبية من انتقال الصراع من الشمال الى الجنوبعدن: بنعمر يطلع هادي على نتائج جلسات الحوار و موقف الحوثيينالدباشي: لن نقبل ان تزود اي دولة جماعة فجر ليبيا بالسلاحالدباشي يجدد مطالبته برفع حظر السلاح عن ليبيا لتعزيز دور الجيشالدباشي: نأمل اقناع قادرة الميليشيات بتشكيل حكومة وحدة

فى ذكرى النكبة ..امال حمد : اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين ويجب طى الصفحة السوداء وتحقيق الوحدة الوطنية

فى ذكرى النكبة ..امال حمد : اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين ويجب طى الصفحة السوداء وتحقيق الوحدة الوطنية
تاريخ النشر : 2013-05-14
غزة - دنيا الوطن
أكدت امال حمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح اليوم على تصميم الشعب الفلسطيني على مواصلة نضاله من أجل الاستقلال والعودة، وان الفلسطينين في فلسطين وكافة مناطق الشتات ظل موحدا في هدف الاستقلال والعودة تحت قيادة المنظمة، رغم آثار
النكبة الكارثية.

وشاركت امال حمد اليوم فى وقفة انهاء الانقسام الفلسطينى والتى تقام كل يوم ثلاثاء أمام المجلس التشريعى والتى تنظمها الحملة الوطنية لانهاء الانقسام وقالت " أن استمرار الانقسام الفلسطينى السياسي، ومخاطر تحويله إلى انفصال بين الضفة الغربية وقطاع غزة كارثة كبرى تحل على الشعب الفلسطينى ،ويجب إلى طي
الصفحة السوداء، وتطبيق ما اتفق عليه في القاهرة والدوحة، حيث اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين، وورقة مناورة بيد الاحتلال الإسرائيلي وعلينا فورا اعلان الوحدة الوطنية "

وأضافت حمد " رغم الإجماع الدولي حول حقوق شعبنا الفلسطينى ، إلا أنه لم يتحول بعد إلى أداة ضاغطة على الاحتلال الإسرائيلي، لإجباره على الامتثال لقواعد الشرعية الدولية التي أقرت حق الفلسطنيين في الاستقلال والعودة استنادا إلى القرار الأممي رقم 194" .

هذا وافتتحت اليوم امال حمد معرض التراث الفلسطينى ضمن فعاليات الحملة الشعبية لحق العودة فى مركز رشاد الشوا بمدينة غزة

وأشرفت جمعية منتدى التواصل وجمعية الثقافة والفنون والتراث الشعبى على هذه الفعالية التى تأتى فى اطار فعاليات شعبية لاحياء ذكرى النكبة 65 .

وأشارت حمد " هذه الذكرى من اهم المناسبات التي يحييها الشعب الفلسطيني خاصة اللاجئين والمهجرين منهم، وترمز النكبة إلى التهجير والطرد القسري لنحو 800 الف مواطن من المدنيين ومصادرة اراضيهم فى عام 1948، وقد أصبح عدد هؤلاء
اللاجئين وأولادهم وأحفادهم بعد 65 عاما أكثر من 4 ملايين لاجئ. ولا يزال معظمهم يعيشون في مخيمات اللاجئين في الضفة الغربية وقطاع غزة وفي البلدان العربية المجاورة"






 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف