الأخبار
2014/4/25

إحياء ذكرى النكبة في مدرسة ذكور بيت فوريك

تاريخ النشر : 2013-05-12
رام الله - دنيا الوطن
أحيت لجنة إحياء ذكرى النكبة في محافظة نابلس بالتعاون مع مدرسة ذكور بيت فوريك الثانوية الذكرى الخامسة والستين لنكبة الشعب الفلسطيني بحضور منسق اللجنة عضو المجلس الوطني الفلسطيني تيسير نصر الله، ورئيس بلدية بيت فوريك عارف حنني، وعدد من ممثلي المؤسسات والقوى الوطنية ونقابة المعلمين، ومدراء ومديرات ومعلمي ومعلمات مدارس بيت فوريك وطلبة المدارس وأولياء الأمور، حيث تخلل الحفل عدد من الفقرات الفنية وإلقاء بعض الكلمات ومعرض صور للأسرى والنكبة.

واستهل الحفل بالوقوف على أنغام السلام الوطني الفلسطيني وقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الشعب الفلسطيني.

وألقى مدير المدرسة جمال ياسين كلمة رحب خلالها بالضيوف، واعتبر إحياء هذه الذكرى واجب وطني لترسيخ وعي الجيل الجديد بالنكبة وحثهم على استعادة المبادرة بالعودة. في حين أكد رئيس البلدية عارف حنني على ضرورة قيام المؤسسات بدورها في عملية التثقيف الوطني والتوعية المجتمعية بالحقوق الوطنية الفلسطينية، بينما قال بسام نعيم عضو الأمانة العامة لاتحاد المعلمين الفلسطينيين أن ذكرى النكبة تشكّل حافزاً للشعب الفلسطيني وقيادته على التخلص من آثار النكبة والضغط باتجاه تطبيق القرارات الدولية ذات الصلة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي طردوا منها عام 1948.

وقام الشاعران محمد إسماعيل السلوادي وجمال الخطيب بإلقاء مجموعة من القصائد التي تعبر عن النكبة وذكريات اللاجئين عنها.

وألقيت خلال الحفل عدة فقرات فنية لطلبة وطالبات مدرسة بيت فوريك من غناء وتمثيل ومسرح ودبكة شعبية.

كما تم افتتاح معرضاً للصور عن الأسرى ومعاناتهم، ومعرضاً للأدوات التراثية. 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف