الأخبار
ألمانيا تستنفر قواها لهجمات محتملة لداعشلاجئ سوري يصبح بطلا بألمانيا بسبب 150 ألف يوروانتخاب السويد واثيوبيا وبوليفيا وكازاخستان اعضاء غير دائمين في مجلس الامنرئيسة البرلمان الصربي تلتقي سفير العراق لدى صربياالمفوضية العامة لفلسطين - أوتاوا - كندا: إفطار على شرف وزير الخارجية الكندي السيد ستيفان ديون والسفراء العرب في كنداحملة بادر لمقاطعة المنتجات الاسرائيلية تواصل انشطتها في بيت لحملجنة زكاة طوباس تنفذ مشروع مساعدات ديوان الرئاسةالمالكي يهاتف نظيرته السويدية مهنئاً بفوز مملكة السويد الصديقة بمقعد في مجلس الأمنصور وفيديو.28 قتيلا و60 جريحا في انفجارين بمطار اتاتورك في اسطنبول وحالة من التوتر تسود بين صفوف المسافريناستشهاد شرطي تركي في تفجير سيارة مفخخة شرقي البلادمسؤول: جماعة متمردة جديدة في جنوب السودانمنتسبو الارتباط العسكري في أريحا يشاركون الأجداد والمسنين الافطاراعتقال أكثر من 100 سوري في بعلبكأوزبورن لا ينوي خلافة كاميرونتركيا وقعت اتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيلروسيا تحجب مواقع تشجع على الرشوةشركة ألمانية تدفع 15 مليار $ تفاديا للمحاكمةتعويضات تركيا لروسيا قد تتجاوز 30 مليون دولاروكالتان تخفضان تصنيف بريطانيا الائتمانيالسفير الروسي في دمشق: الجيش السوري خاض معارك دفاعية قرب حلب مدعوما بالطيران الروسيمذيعة فرنسية تتوج "سندريلا" على الهواء!اليمن: جريدة "البيان" الإماراتية : أطفال عدن ينظمون وقفة لإحياء ذكرى وفاة زايد العطاءاليمن: الهيئة الوطنية الشعبية وتكتل قبائل بكيل يدينان تفجيرات المكلا ويحذران من توغل العنف في اليمنعرب 48: النائب فريج لبوكير: بطاقة دخولك الى الليكود بـ"قانون العلم" هزيلة ومضحكةحملة بادر لمقاطعة البضائع الاسرائيلية تواصل انشطتها في بيت لحم
2016/6/29

محمــــد عســـاف؟؟ !

محمــــد عســـاف؟؟ !
تاريخ النشر : 2013-04-28
محمد عساف ، مُطرب ( الكوفيه ) ، و ( شدي حيلك يا بلد ) وأغاني وطنية متنوعة في حُب فلسطين الأرض والتاريخ والأقصى والأسرى ، صوته الذيتغلغل في قلوب أبناء شعبه على إمتداد أرض الوطن وعلى مساحة الشــــتات الشائع قٌــــــــــــرر أن يخوض تجربة الغناء خارج الوطن وللوطن وللشــــــعب وألتحق ببرنامج المسابقات الشهير ( عرب أيدول ) برغم الصعاب التــــــــي واجهته من سفر ومشقة وعناء حتى وصل إلى ما أبتغــــــــــــــاه مـــــــن هدف وهو إيصال صوته الفلسطيني العذب إلى مشارق الدنيا ومغاربها حامـــــــــلا رسالة حُب الوطن وحُب الأرض وحُب الهوية الفلسطينية الموشحــة بالكوفيه ؟ ومن نجاح إلى نجــــــــــــاح تقٌدم إبن فلسطين و صفق له الجميع و أشاد بصوته وبموهبته الغريب قبل القريب ؟ وكيف لا فإن موهبة الله تجذب القلوب وتُفجر ينابيع الماء من الصخور الصلبة ؟ ! أما أصحاب القلوب المريضة والنفـــوس الجاحدة والذوات المعجونة بالحقد والكراهية والكافرة بُلحمة الإنتماء الوطني والتعاطف الإنساني مثل الإعلامي ( الفلسطيني ) ! ، القابع في أحياء لنـــدن العامرة الزاهرة إنهال في مقالات يهاجم فيها محمد عساف وتذكٌــر فجاة هذا الإعلامي الأسرى وفلسطين والقدس عندما رأى عساف يغني على المـــسرح فلم يتمالك نفسه من الغضب وبدأ بالصراخ والعويل أن هذا الفنـــان الواعـــد سبب من أسباب ضياع فلسطين وتناسى هذا الإعلامي ( اللندني ) أن عـــساف إبن غزة إبن المخيم إبن الوجع إبن الألم إبن الجرح النازف كل يوم ؟ لكنني لا ألومه فهو يكره الفرح ككرهه لنفسه وكائن مُعقد ويكره الإنتماء الوطـــني والمشاعر الوطنية وإلى متى ستظل ويظل أمثالك تشوهون صور فلسطــــين الجميلة بفحيح الأفاعي ووسوسات الشيطان ؟ وادعو الله لكم بالشفـــــاء ؟ ! وعلى العموم الشجرة المُثمرة دوما تُرمى بالحجارة ، فســــــــــــر يا محــــمد وعين الله ترعاك ؟ فرسالة الفن لا تقل وزنا ولا قيمة عن رسالة الذي يحمل بندقية او الذي يحمل حجرا أو الذي يحمل قلما أو من يُبدع بأنامله لوحـــات تُشع بقداسة الجرح الفلسطيني والامل الفلسطيني أما الحاقدون الصغـــــــار الذين يتاجرون بالوطن وآلامه وأحلامه ويتكسبون على جراحه العميقة فأسأل الله لهم الهداية ( وفلسطين ) أكبر من الجميع ؟ والفرح والألم يجمعنـــــــــــا ولا يُفرقنا ؟ وفلسطين وشعبها يستحقون لحظات فرح غامرة ، ومحمد عساف إبن فلسطين وإبن الشعب يستحق كل وقفة وكلمة صادقة في ( عرب أيدول ) ؟ !
وكلمة صدق لصديقي ( محمد عساف ) أسأل الله لك كل التوفيق والنجاح
أنتظــــــر صدق مشــــــــــاعركم
ومشــــــــــــاركاتكم

الكــــــــــاشف
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف