الأخبار
هآرتس: "الكابينت" الإسرائيلي يُقرّر تمديد العمليّة العسكريّة ضد غزّة.اسرائيل تعلن مقتل 3 جنود واصابة 27 آخرين في عملية جنوب قطاع غزةالرئيس يمنح الطبيب النرويجي غلبرت مواطنة الشرف الفلسطينيةشاهد: فيديوهات وصور مجزرة الشجاعية الثانيةخامنئي: على الحكومات الاسلامية ان تتكاتف وتتعاضد لنصرة شعب غزةأبو مرزوق:وفد الفصائل الفلسطينية لم يصل القاهرة بعد.. ابو زهري:القاهرة تطالب تهدئة مقابل الدعوة لمصرإعلام الاحتلال يتبنى "حرب غزة" بدل "الجرف الصامد"الأمم المتحدة تتهم "إسرائيل" بشن هجوم على مدرسة تؤوي نازحين في جبالياقوات الاحتلال تعترف بمقتل جنديين اثنين وإصابة 10 آخرين في عملية الفراحين .. القسام ينشر التفاصيلبيرس: الحرب على غزة استنفذت نفسها وينبغي وقفهاعشرات الشهداء والاصابات في غارات مجنونة على مدينة غزة رغم اعلان التهدئة.. 1330 شهيد و7450 مصابوزير الخارجية الألمانية يدعو لوقف فوري لإطلاق النار في غزةتركيا : حماس وكلّت السلطة الفلسطينية بالتفاوض نيابةً عنهامستشفى اسرائيلي يناشد بعدم زيارة الجنود المصابين من غزة للإزدحامالمقاومة تفجر مبنىً مفخخاً بقوةٍ خاصةٍ شرق خانيونس وتوقع أفرادها بين قتيل وجريحتوتر وتبادل للاتهامات بين القيادة العسكرية والسياسية حول اخفاقات الحرب على غزةوزارة الصحة: 13 شاحنة أدوية ومستهلكات طبية لغزةجيش الاحتلال يحقق في عملية نحال عوز القساميةإصابة 5 جنود إسرائيليين بينهم 2 بحالة حرجة جراء سقوط قذائف هاون شرق جبالياالقناة2: الضيف بدا حازما وعرض شروط محددة لإنهاء المعركة والفيديو نزل كالصاعقة على الإسرائيلييننجاة رئيس الاستخبارات من الموت لدى مغادرته مكان سقوط قذائف الهاون في اشكولاتصالات تركية ومبادرة مصر قيد التعديل.مطالبة بضمانات اهم من الاتفاق.وتوقعات باعلان وقف نار لـ24 س غدغضب وسط الجنود على جبهة غزة.. "لا تعليمات أو تحصينات ونصلي حتى لا نصاب"تشيلي وبيرو تستدعيان سفيرهما من إسرائيل بعد البرازيل والاكوادور رفضاً للعدوان على غزة
2014/7/30
عاجل
القسام تعلن قصف تجمع الآليات شرق التفاح ب40 قذيفة هاون.القسام تفجر ناقلة جند إسرائيلية على جبل الصوراني شرق حي التفاح بعبوة برميليةبان كي مون: الهجوم الاسرائيلي على مدرسة الاونروا في غزة غير مبرر| المقاومة الفلسطينية تقصف تل ابيباستشهاد عاصم أحمد بركة ومواطن آخر مجهول الهوية حتى اللحظة بقصف سطح منزل ببني سهيلا شرق خانيونسطائرات حربية تحلق على علو منخفض بمدينة غزةنبيل شعث: سنوقع خلال أيام اتفاقية روما وسنأخذ القادة الإسرائيليين إلى المحاكمحماس : الرد على مجزرة الشجاعيه سيكون مزلزلاحركة الجهاد الإسلامي: المقاومة تعرف كيف ترد على الاعتداء الاسرائيليالقناة الثانية : اصابة جندي بجراح خطيرة في قرية قبلان بنابلسقصف عنيف على بلدة بني سهيلا شرق خانيونس جنوب قطاع غزةالاعلام العبري يعترف بمقتل 3 وإصابة 27 من جنوده في معارك ضارية على تخوم قطاعالهلال الأحمر الفلسطيني: العديد من الجرحى تم بتر اطرافهم جراء القصف المدفعي الاسرائليسرايا القدس تقصف تل ابيب بصاروخ من طراز براق 70قصف عنيف على بلدة بني سهيلا شرق خانيونس جنوب قطاع غزةانتشال الشهيد ناجي محمد أبومعوض من شرق جباليا بعد القصف المدفعي الذي استهدف منازل المواطنين اليومسرايا القدس تقصف تل أبيب بصاروخ براق 70استهداف شقة سكنية في برج اللوح مقابل محطة راضي في مخيم النصيرات وانباء عن اصابات

جامعة الخليل تعقد مؤتمر الدولة المدنية بين الشريعة الإسلامية والقانون

تاريخ النشر : 2013-04-24
رام الله - دنيا الوطن
تحت رعاية رئيس مجلس امناء جامعة الخليل الدكتور نبيل الجعبري عقد في جامعة الخليل اليوم أعمال مؤتمر الدولة المدنية بين الشريعة الإسلامية والقانون، بحضور محافظ محافظة الخليل السيد كامل حميد، وعدد من نواب المجلس التشريعي، وأعضاء مجلس الأمناء وإدارة الجامعة والقضاة الشرعيين والخبراء والمختصين وممثلي الوزارات ومديرية الأوقاف والمحاكم الشرعية والأجهزة الأمنية والجامعات الفلسطينية والبنوك والهيئات المحلية.

واستهل الدكتور نبيل الجعبري رئيس مجلس الأمناء كلمته بالقول: "يجب علينا ايجاد قاعدة وفكر مشترك للتوصل إلى ماهية الدولة، وعدم التعبير عن القضايا التي تمس العالم الإسلامي بمصطلحات غربية، وانما يجب استخدام اللغة العربية فهي لغة القرآن الذي هو دستورنا الوحيد في إنشاء الدولة، وطالب الدكتور الجعبري في كلمته المفكرين والباحثين وجميع فئات المجتمع الفلسطيني بضرورة الوصول الى مفاهيم مشتركة لخلافاتهم وعدم تقسيم ديننا الحنيف واستغلاله، مطالباً رئيس المؤتمر الدكتور حسين الترتوري بضرورة عقد مؤتمرات للوصول إلى اتفاق إسلامي إسلامي موحد. وختم الدكتور الجعبري كلمته بالقول: "حتى نكون بهذا الوطن يجب ان نكون شعباً واحداً له رسالة واضحة ووحيدة".

وألقى محافظ محافظة الخليل السيد كامل حميد كلمة ً شكر فيها الدكتور نبيل الجعبري وأعضاء مجلس الأمناء وإدارة الجامعة وطلبتها معرباً عن سعادته بمشاركته بالمؤتمرات التي تعقدها جامعة الخليل، واعتزازه وفخره بالجامعة التي تميزت على المستوى المحلي والعربي والعالمي، وأردف قائلاً:" لقد أصبحت جامعة الخليل منارة للبحث ومكانة للاستقطاب السياسي والاجتماعي مما يدل على أنه يقف على رأس هذه الجامعة نخبة مميزة من الأكاديميين، مؤكداً على أهمية انعقاد هذا المؤتمر، ودعا إلى ترسيخ الديمقراطية من خلال المشاركة في الحكم وإقامة نظام سياسي ديمقراطي حسب مايطلبه الشعب الفلسطيني.

وقدم الأستاذ الدكتور حسين مطاوع الترتوري رئيس المؤتمر وعميد كلية الشريعة لمحة عن كليته التي كانت النواة الأولى لجامعة الخليل التي خرجت الوزراء والنواب والقضاة الشرعيين واساتذة الجامعات والقيادات الوطنية والمفكرين وأئمة المساجد والدعاة، ووعد بمزيد من العطاء والأنشطة العلمية البناءة.  وأشار إلى أن المؤتمر تضمن اربعة محاور وأن عدد الأبحاث المحكمة والمقبولة بلغ ثمانية وعشرون بحثاً، ويتضمن المؤتمر خمس جلسات علمية ويستمر لمدة يومين. 

وقدّم المشاركون في الجلسة العلمية الاولى من المؤتمر ست اوراق عمل، حيث حملت الورقة العلمية الأولى عنوان تغير الأحكام بتغير الأزمان في ظلِّ الربيع العربي للأستاذ الدكتور حسين مطاوع الترتوري، والثانية فكانت بعنوان مفهوم الدولة في القانون الأساسي الفلسطيني للدكتور احمد السويطي من جامعة الخليل، والثالثة للدكتور محمد محمد الشلش من جامعة القدس المفتوحة بعنوان التشريع الإسلامي والدولة المدنية (إشكالية العلاقة وجدلية الألفاظ)، والرابعة بعنوان التدرج في تطبيق الأحكام الشرعية للدكتور نزار أحمد عيسى عويضات من وزارة الأوقاف، وقدم الدكتور أشرف يوسف حسان أبو عطايا من وكالة الغوث في غزة عبر الفيديوكونفرنس ورقة عمل بعنوان المرجعية بين الدولة المدنية والخلافة الإسلامية، كما قدم الدكتور خالد شعبان من مركز التخطيط الفلسطيني في غزة ورقة بعنوان الحرية السياسية كأساس للعمل السياسي.

وفي الجلسة العلمية الثانية التي اشتملت على ست أوراق عمل، الأولى بعنوان الدولة المدنية بين الفكر السياسي الإسلامي والفكر السياسي العلماني للدكتور عبد الحميد عبد المحسن الهنيني من الخليل، والثانية بعنوان التدرج في تطبيق الأحكام الشرعية وعلاقته بمفهوم الدولة المدنية للدكتور أيمن جبرين جويلس من وزارة التربية والتعليم، والثالثة للدكتور أيمن البدارين من جامعة الخليل بعنوان حكم التدرج في تطبيق الشريعة الإسلامية، والرابعة حول فقه الواقع وعلاقته بالدولة المدنية للدكتور عبد الله عبد المنعم العسيلي من وزارة التربية والتعليم، والخامسة للدكتورة جيهان الطاهر محمد عبد الحليم من جامعة حائل في السعودية ورقة بعنوان أثر فقه الواقع في الدولة المدنية. أما الورقة العلمية الأخيرة فكانت بعنوان المجتمع المدني في الفكر العربي الإسلامي "دراسة تحليلية في التاريخ الإسلامي" للدكتور زكي رمزي مرتجى من جامعة القدس المفتوحة- غزة.

وتستمر غداً صباحاً أعمال المؤتمر بتقديم المزيد من الاوراق البحثية، ومن المقرر إصدار مجموعة من التوصيات حول موضوع المؤتمر.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف