الأخبار
مصر: السيسي يوجه خطابا خاصا للمرأة المصريةتيسير خالد : توقيع الرئيس الاميركي على قانون تجارة يجمع المستوطنات مع اسرائيل عمل غير اخلاقي12 بندًا في حقيبة المولود للخروج في الشتاءأغرب البنود في عقود نجوم المستديرةبعد زواجها بـ6 أشهر .. إنجي عبد الله تكشف عن إصابتها بنوع من السرطان يصعب شفاؤهبالفيديو .. علاج جديد لتوحد الأطفالالشرطة الفلسطينية تستضيف مدرسة سيرا للتعليم الخاص في أريحا الشرطةعائلة "ريتال" الفلسطينية تُطالب وسائل اعلام بالاعتذار بعد نشر صورتها على أنها "بسمة الحمصية" !الإذاعات الفلسطينية تتعرض للإغلاق والتشويش والحصار الإسرائيلي واعتقال طواقمهاقصة القلب الواشي لإدغار الآن بوبالفيديو ... اللهاية و مضار أستخدامها للأطفال مع رولا القطاميإبداع الوسطى: اغلاق معبر رفح اعاق العمل بمجال التنمية البشريةتنسيقية انتفاضة الحجارة تكرم "مانديلا فلسطين"فيديو مضحك لأطفال يتبادلون " اللهاية " بشكل لطيف"إمباور" راع ذهبي للمؤتمر الأول لمكافحة الإحتيال في الشرق الأوسط 2016مستشفى الجامعة بالشارقة يختتم مؤتمره الدولي لبحث أحدث الممارسات في معالجة أمراض حديثي الولادةاتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية – فلسطين:الإذاعات الفلسطينية تتعرض للإغلاق والتشويش والحصارالعراق: ملتقى الشباب لحركة الوفاق الوطني العراقي يعقد ملتقاه الثاني في اربيل و يؤكد على ضرورة قيام الدولة المدنية حمد.. اللجنة الوطنية لمتابعة المحكمة الجنائية تعقد لقاءها الدوري وتناقش عدداً من القضاياوزارة الخارجية تستنكر منع وفدا برلمانيا اوروبيا من دخول القطاعتجمع المبادرة الطلابي‬ في مدينة جنين يطلق حملة تضامن مع الأسير ‫محمد القيق‬مبادرة مدرسة بنات الصرة الثانوية في محافظة الخليلفلسطين تنجح بعضوية "الاتحاد الاسيوي للاعلام الرياضي" وهنية يُشيد باستقبال الجزائر للمنتخب الوطنيفيلم تونسي يثير الجدل بمشاهد حميمة خارجة عن المألوف"مهجة القدس": الاحتلال يفرج عن القيادي جعفر عز الدين
2016/2/13

الجسمي يبحر نحو لقب "أكس فاكتور" ببحارته الثلاث

الجسمي يبحر نحو لقب "أكس فاكتور" ببحارته الثلاث
تاريخ النشر : 2013-04-21
رام الله - دنيا الوطن
على غرار ما أعلنه بالرحلة البحرية التي خصّها لأعضاء فريقه بعد نهاية الاسبوع الماضي، وقال أنه اليوم وأعضاء فريقه يبحرون نحو لقب "أكس فاكتور" أريبيا 2013، أكدت عملية تصويت الجمهور الأمان لأعضاء فريقه الثلاث فئة ما فوق الـ25 (محمد ريفي من المغرب، إبراهيم عبد العظيم من ليبيا، ومروه أحمد من مصر)، وكانوا بعيداً عن مرحلة الخطر مع نهاية الاسبوع الخامس من مرحلة العروض المباشرة، ليؤكد إكتمال النصاب لديه لأسبوع آخر، حيث أعلنها مباشرة باشارة من يده الى أنه بأمان وساعياً في مشوار المسابقة نحو اللقب.

هذا وقدموا مشتركي فئة ما فوق الـ25، أداء متمكناً في حلقة يوم الخميس الموافق 18 ابريل 2013، بشهادة أعضاء لجنة التحكيم الفنانين اليسا، وائل كفوري كارول سماحة والفنان حسين الجسمي، حيث كانت الإطلالة الأولى مع المشترك إبراهيم عبد العظيم الذي قدمه الجسمي قائلا: "إبن ليبيا العربية،، إبن كل العرب ،، الاسمر الهادي" وأشادت بأدائه قائلاً أنه يقدم ثقافة موسيقية في صوته وطريقة أدائه.

الإطلالة الثانية مع المشتركة المصرية مروه أحمد التي حصلت على شهادة واضحة من أعضاء لجنة التحكيم بأن تطورها في أدائها من اسبوع لآخر واضحاً ليؤكد الجسمي من جديد أنه بـ"صريخها" سيكون مستمراً نحو اللقب، بعد أن قدمها بطريقة غنائية بصوته، مغنياً الجملة الأولى من أغنيتيه "اسألوا كل الناس، من همه أجدع ناس، هما المصريين، ثم قال "مروه حنية أهل مصر".

نهاية إطلالة المشتركين في الحلقة الأولى من العروض المباشرة، وآخر أعضاء فريق حسين الجسمي، المشترك المغربي محمد ريفي، الذي قدم أداء عالياً لأغنية "ابعتلي جواب" سبقها بموال، ليعلن الجسمي بأنه "مسك الختام"، بعد أن قدمه الى الغناء قائلا: "إبن المسيرة الخضراء،، إبن المغرب الحبيب،، البركان"، معرباً بعد نهاية الحلقة أنه فخور بهم وبأدائهم، مؤكداً أنه في النهائي مع أحدهم باذن الله.

وكان الجسمي قد رحب في كواليس الحلقة الثانية من الأسبوع الخامس الجمعة 19 ابريل 2013، بالنجم الجزائري الفنان الشاب خالد، ضيف السهرة الغنائية، حيث تبادلا الحديث حول برنامج "أكس فاكتور" أريبيا الذي أكد خالد أنه يتابعه ويشاهده اسبوعياً، وحول أوضاع الأغنية العربية وأهمية وصولها الى العالمية، ليعلن الجسمي عبر حسابه في "تويتر" ترحيبه بضيف بيت "اكس فاكتور" ووضع صوته معه في كواليس البرنامج.

هذا وغادرت فرقة "مرايا" من مصر من فئة الفرق التابعة للفنانة كارول سماحة المنافسة في المسابقة، بعد أن وقفوا للأسبوع الثاني على التوالي في مرحلة الخطر الى جانب المشتركة المغربية إيمان من فئة البنات التابعة للفنانة اليسا، والتي أنقذها لجنة التحكيم بثلاث اصوات مقابل صوت واحد.

 


 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف