الأخبار
قصة الناشطة اليمنية الجنوبية هنادي العمودي المرشحة الثانية لنيل جائزة نوبل للسلام بعد توكل كرمانالذكرى السنوية السابعة لرحيل الدكتور جورج حبشالزعيم السياسي الفنان السوري جمال سليمانتأجيل إطلاق سراح علاء وجمال مبارك"أبو تريكة" يرد على أحمد موسىمصر: شاب يفجر نفسه في قسم مرور دمياط الجديدة .. 20 قتيل حصيلة اليوم الداميقيادى بحماس: أبو مرزوق موجود بالقاهرة لإجراء فحوصات طبيةحاملة الطائرات الفرنسية "شارل ديجول"تعبر قناة السويس فى طريقها للخليجسفير فلسطين السابق لدى الأردن في ذمة اللهأحقاد وتصفية حسابات، وكل شيء مباح للسيطرة على الثروة والمال حتى بين... "الإخوة"محلل سياسي : الملك سلمان "محافظ" و"نظامي" ويرفض التمدد الإيرانياوقاف حلحول والبلدية يبحثان سبل تطوير الاستثمار بالاراضي الوقفيةحماس: جرائم الخطف وحملات الملاحقة والاعتقال لن تحرف بوصلتنا ولن توقف مقاومتناأحمد معز يستعد لطرح فيديو كليب "البنت العربية"معا التنموية تعرض سلسلة افلام توثق وترصد الانتهاكات الإسرائيلية في مناطق الأغوارمفاجأة - بالفيديو… شكل غريب يظهر في فئة الـ100 شيقلبالفيديو.. بكرى: تحول الاعلاميون والصحافة الى اذرع اعلامية للاخوانالأونروا: افتتاح روضة أطفال في أحد مراكز التجمع التابعة للأونروا4.201 مليار درهم أرباح بنك أبوظبي التجاري عن العام 2014حركة فتح تحيي ذكرى انطلاقتها في الدنماركالقيادي في حركة فتح في لبنان محمد الشبل يدين العدوان الارهابي على الجيش اللبناني في رأس بعلبكمصر: مراد موافى يتقدم عزاء خادم الحرمين الشريفين ... والسفير يحتفى بهالتجمع المستقل لموظفي الصحة يواصل اضرابه لليوم الـ21 على التواليمحافظ اريحا والأغوار يلتقي بالحراك الشبابي المناهض للتطبيعحزب الشعب:الإفراج عن أحد كوادر حزبنا الرفيق المناضل محمد أبو عيدعضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فياض... إن مقاومتنا هي نقيض الجماعات التكفيريةوصفت المشروع الفلسطيني بالهابط سياسياً : الجبهة الشعبية ترفض العودة لمجلس الأمنمصر: فيديو.. متظاهر يطلق الخرطوش على الشرطةقتلى وجرحى في انفجار مزدوج وسط العاصمة بغدادسواعد:ينفد مشروع مساعدات عمانية شتوية لابناء غزة
2015/1/26

عرس شهيد غوطة دمشق ( عمر أبو قطام ) الأردني في مخيم حطين

عرس شهيد غوطة دمشق ( عمر أبو قطام )  الأردني في مخيم حطين
تاريخ النشر : 2013-04-13
رام الله - دنيا الوطن - عباس عواد موسى

  في مطلع الثلاثينات من عمره الزمني , ومنذ عقد من الزمان وهو يتمنى الشهادة في سبيل الله . قضى مجاهداً في العراق ردحاً من الزمن , قاتل فيه الغزاة وأربابهم ممّن جاءوا على ظهور دباباتهم ومن اتّبعهم من الغفوات ( الصحوات ) . إنه الشهيد البطل عمر محمود نجيب أبو قطام شقيق الشاعر المعروف زهير والمختار أحمد وهو الأصغر لوالديه . أردني الجنسية من أصل فلسطيني ( لاجيء ) من بلدة دير نخاس , وقد وُلد في مخيم حطين ثاني أكبر مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الأردن . نشأ وترعرع فيه , وفي طاعة الله , وتأثرت مشاعره كثيراً عندما كان يستمع لقصائد أخيه زهير الوطنية والثورية في حب الوطن . وقفز من فوق الشعر لحب ترتيل القرآن الكريم وحفظه وتعلم تفسيره , وكثيراً ما أفصح عن رغبته بلقاء ربه شهيداً , وكانت صلاة الإستخارة قد أرشدته للذهاب للجهاد في سوريا بدل أفغانستان . عمر الذي أكرمه الله بما تمنّاه , والد لثلاثة أطفال علاء في الثامنة من عمره وملك في الرابعة من عمرها والطفل الثالث ينتظر لحظة ولادته فلربما استشعر باستشهاد والده وهو في رحم أمه . وهو الأصغر بين أشقائه التسعة لكنه الأعزّ لوالده الطاعن في السن , كيف لا يكون كذلك وهو الشهيد الذي أحبه الله فاختاره عنده وهو صائم في معركة ضارية في الغوطة , حينما اتصل المجاهدون يعلنون استشهاد من قادهم في معركة أطلقوا عليها تفجير الدبابات في الغوطة بدمشق .

عشيرة أبوقطام , أقامت للتّوّ خيمة خلف مدرسة نسيبة المازنية في إسكان النقب المجاور للمخيم وفيها علت صورة القدس وعلقوا يافطات عرس شهيدهم حيث احتشد الآلاف من أبناء المنطقة حال سماعهم للنّبأ وعلت زغاريد النسوة في المكان . تماماً كما حدث لحظة إقامة آل عاشور خيمة فرح باستشهاد إبنهم محمد حمدان عاشور يوم السابع والعشرين من آذار الماضي وهو من نفس المخيم وشهد عرس شهادته إطلاق نار ابتهاجاً بنيل الشهادة .

ويشارك أهالي مخيم حطين عشيرة أبوقطام زفّتها لعرس ابنها الشهيد عمر وكلهم ينتظرون لحظة الإنتقام من الطائفي الخبيث المجرم بشار .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف