الأخبار
الاقتصاد والضابطه الجمركيه تحيل 66 تاجرآالى النيابه وتضبط 93 طنا مواد غذائيه مخالفه للقانوناليمن: هلال يؤكد من موقعة في الدولة كأميناً للعاصمة قائلاً : ما أنا إلا كأي موظف خادم لكل الناس بمختلف انتمائتهم السياسيةسيادة المطران عطاالله حنا في مؤتمر صحفي بمناسبة اختتام زيارته للنرويج: "كنيسة فلسطين هي كنيسة الارض والانسان في الامه واحزانه ومعاناته"شباب جباليا والصداقة يكملان اضلاع المربع الذهبي لبطولة المرحوم عيسى ظاهر الرمضانية للقدامىمسابقة صور مؤسسة سي جي أيه بي السنوية تبدأ في تلقي المشاركاتمصر: محافظ الاسماعيلية ومدير الأمن يشهدان حفل ختام ليالى رمضانية الثقافية وذكرى 30 يونيه بالمسرح الصيفى بقصر الثقافةبالصور والفيديو..اصابة مستوطنين بعملية طعن بالخليل واستشهاد المنفذقوات الاحتلال تقتحم مدينة يطا فجر اليوم الخميسلبنان: تيار مواطنة" يدين الأعمال الإرهابية التي جرت في الأيام الاخيرةغرق شاب من طولكرم في بحر نتانياإيران: تجمع احتجاجي للعمال والمعلمينالعراق: 9 تموز موعد لفضح ارهاب الملاليالعراق: 17865 محاميا وقاضيا وحقوقيا من 17 بلدا عربيا يدعون الى إيقاف تدخلات النظام الإيراني في دول المنطقةإصابة جنديين إسرائيليين بجراح شمال رام اللهصحيفة سعودية : قيادات من "حماس" التقت البعث السوري ومقربين من "حزب الله"الاحتلال يعتقل مواطنا من عزون شرق قلقيليةالسياسي والإعلامي والشخصي في لقاء إلياس العماري ببيت الصحافة بطنجةلبنان: بالصور: القاع تُودع شهداءهانقابة المهندسين: تماسك المجتمع خط أحمر والفلتان مرفوضخمسة عيوب جوهرية في قرار لجنة الفصل في قضية المعجلمصر التليفزيونيةالجهاد الاسلامي :الدم النازف في جنين حرام ويجب أن يتوقفحماس تدعو لوأد الفتنة بنابلس ويعبد وتوجيه السلاح نحو الاحتلالفتح : فرض الأمن و الأمان واجب الفلسطينيين جميعاًأسعار صرف العملات مقابل الشيقل
2016/6/30
عاجل
الاحتلال يتراجع عن رواية استخدام منفذ العملية سلاحًا آليًا ويقول إنه طعن مستوطنين وأصابهما بجراح حرجة

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات
تاريخ النشر : 2013-04-05
رام الله - دنيا الوطن
أقر محافظ إربد خالد أبو زيد، الجمعة، بصعوبة محاربة ظاهرة الدعارة في المحافظة الكائنة شمالي الأردن، نظراً لاستمرار تدفق الجنسيات المتعددة عليها، وضعف التشريعات التي تخوله بذلك.

وقال أبو زيد في تصريح إن ظاهرة الدعارة، وإن كانت بدأت بالظهور على نحو ملحوظ، إلا أنها لا تشكل خطراً على السكان في المحافظة، لأن المجتمع الأردني في إربد، بطبيعته محافظ ومراع للعادات والتقاليد والتعاليم الدينية.

وقال "رغم ما دخل على سكان إربد من جنسيات جديدة، إلا أنه لا زال مجتمعاً محافظاً".

وتدفق لاجئون سورين بكثافة على الأردن ومدنها، وكانت أبرزها مدينتا المفرق وإربد، فيما أثار العديد من الملاحظات بشأن ظواهر سلبية ارتبطت بوجودهم، ووجود غيرهم.

وقبل مدة، ضبطت شرطة إربد، 17 شاباً وفتاة، معظمهم من جنسيات عربية، لا تقتصر على السورية، في مقهيين داهمتهما كوادرها في حينه، بحسب ما كشف مصدر أمني  في ذلك الوقت.

ولا ينفي مسؤولون استغلال أردنيين لوجود السوريين والجنسيات العربية الأخرى، في مدينة إربد، للعمل في نشاط الدعارة الممنوع قانوناً.

وقال محافظ إربد إن ظاهرة الدعارة "موجودة في مختلف البلدان، حتى تلك التي تطبق الشريعة الإسلامية".

لكنه قال "يصعب إنهاء الدعارة بالفعل، ففي كل يوم هناك سكان جدد، من مختلف الجنسيات".

وأشار إلى ضعف التشريعات التي يعمل المحافظ بموجبها، وتحديداً قانون منع الجرائم، الذي قال أبو زيد إنه لا يتضمن تغليظ العقوبات على مكرر ممارسة الدعارة، وفتح أوكارها.

وقال إن الدعارة في إربد "أصبحت مهنة لدى البعض، إلا أننا نتابع هؤلاء، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية".
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف