الأخبار
بالصور.. كلب ألمانى بارع فى القفز بالمظلات40 % من النساء الفرنسيات يعرفن الوقت المناسب لزراعة الحدائقمدمنو الخمور محرومون من زراعة الكبد فى بريطانياطريقة تحضير "تارت الخوخ" للأطفال بخطوات بسيطة فى المنزل"آبل" تزود هواتفها بنظام جديد يردع السرقةالعراق: العلامة العلامة ينعى العلامة فحصلجان المقاومة: جريمة إغراق شباب غزة في قوارب الهجرة مؤامرة وعلى الجهات الرسمية كشف خيوطها وأدواتهااليمن: خيمة المرحلة الانتقالية بمأربعرب 48: نهضة غير مسبوقة في مدارس القصومنيجيريا تستهدف مضاعفة حجم التجارة مع آسيا لـ80 مليار دولارجولة في فندق جراند بارك رام اللهالتشريعي يكرم منتدى التواصل على مجهوداتها خلال العدوانطفلة نرويجية تسير 4 كيلومترات وهى نائمة532 حاجاً من قطاع غزة يغادرون اليوم للديار الحجازيةعرب 48: مؤتمر للتعايش يعقد في مدينة العفولة مساء الاربعاءمصر: الحياة الحزبية فى بورسعيدالفنان محمد الديري في ضيافة جمعية أركان الخيرية ويدعم مشروع التفريغ النفسي للأطفالعائلة الأسير المريض السعدي تناشد لإنقاذ حياة ابنهاأسعار صرف العملات مقابل الشيكللبنان: التواصل الفعال مع غرف التجارة والصناعة في لبنانمصر: محافظ الاسماعيلية يستقبل وزير الانتاج الحربى خلال زيارته للمحافظة ومشروع قناة السويس الجديدةمصر: محافظ الاسماعيلية يستقبل وزير الانتاج الحربى خلال زيارته للمحافظة ومشروع قناة السويس الجديدةمناشدة لإنقاذ حياة أسير مريض من جنينعرب 48: شعث: نعمل على إستراتيجية سياسية لإنهاء الاحتلال وإغاثة غزة ورفع الحصار عنهاعرب 48: الجمعة:صلاة الجمعة ومهرجان قطري في حي دهمش"Van Cleef & Arpels" تعيد افتتاح بوتيكها في دبي مولالشرطة تفض شجاراً وتقبض على 18 متهماً في أريحاقوات الاحتلال تعتقل شابا من بلدة عانين غرب جنينمصر: وكيل وزارة الصحة بأسيوط ينفى ما نشر عن وجود حشرات زاحفة باحدى المستشفياتمصر: رفع 2450 طن مخلفات بمركز القوصية وتحرير 93 محضر لمخالفات تموينية
2014/9/18

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات
تاريخ النشر : 2013-04-05
رام الله - دنيا الوطن
أقر محافظ إربد خالد أبو زيد، الجمعة، بصعوبة محاربة ظاهرة الدعارة في المحافظة الكائنة شمالي الأردن، نظراً لاستمرار تدفق الجنسيات المتعددة عليها، وضعف التشريعات التي تخوله بذلك.

وقال أبو زيد في تصريح إن ظاهرة الدعارة، وإن كانت بدأت بالظهور على نحو ملحوظ، إلا أنها لا تشكل خطراً على السكان في المحافظة، لأن المجتمع الأردني في إربد، بطبيعته محافظ ومراع للعادات والتقاليد والتعاليم الدينية.

وقال "رغم ما دخل على سكان إربد من جنسيات جديدة، إلا أنه لا زال مجتمعاً محافظاً".

وتدفق لاجئون سورين بكثافة على الأردن ومدنها، وكانت أبرزها مدينتا المفرق وإربد، فيما أثار العديد من الملاحظات بشأن ظواهر سلبية ارتبطت بوجودهم، ووجود غيرهم.

وقبل مدة، ضبطت شرطة إربد، 17 شاباً وفتاة، معظمهم من جنسيات عربية، لا تقتصر على السورية، في مقهيين داهمتهما كوادرها في حينه، بحسب ما كشف مصدر أمني  في ذلك الوقت.

ولا ينفي مسؤولون استغلال أردنيين لوجود السوريين والجنسيات العربية الأخرى، في مدينة إربد، للعمل في نشاط الدعارة الممنوع قانوناً.

وقال محافظ إربد إن ظاهرة الدعارة "موجودة في مختلف البلدان، حتى تلك التي تطبق الشريعة الإسلامية".

لكنه قال "يصعب إنهاء الدعارة بالفعل، ففي كل يوم هناك سكان جدد، من مختلف الجنسيات".

وأشار إلى ضعف التشريعات التي يعمل المحافظ بموجبها، وتحديداً قانون منع الجرائم، الذي قال أبو زيد إنه لا يتضمن تغليظ العقوبات على مكرر ممارسة الدعارة، وفتح أوكارها.

وقال إن الدعارة في إربد "أصبحت مهنة لدى البعض، إلا أننا نتابع هؤلاء، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف