الأخبار
السمنة تسبب أمراضاً خطيرةشاهد.. السيسي يستقبل ولي عهد أبوظبي بمطار القاهرةمحافظ جنين يقدم التهاني بذكرى استقلال المملكة الأردنية الهاشميةهولندا.. التصويت لصالح سحب الجنسية من المتطرفينإيطاليا تعتقل برتغاليا وروسيا مشتبهين بالتجسساهم قرارات مجلس الوزراء !!فرنسا: الإضراب العمالي في مصافي الوقود يأخذ منحى خطيراالحريري: لا تنسيق بين قوات سوريا الديمقراطية والائتلافبالفيديو: تسريب مقتطفات من عيد ميلاد حلا التركالعراق: الأمم المتحدة تحث المتحاربين في الفلوجة على حماية المدنيين الفارين من القتالبعد انتقادات.. فيسبوك تغير سياستها بـ Trending Topicsفرنسا تبدأ بسحب الوقود الاستراتيجي لحل مشكلة تطويق المصافيبالفيديو : الفتاة التي أجبرت كاظم الساهر على النزول عن المسرح!الصورة التي أدهشت العالم: كلما نظرت إليها ازدادت حيرتكتراجع أرباح الشركات الصينية 8.4% بالربع الأولهوليوود على عتبة فضيحة جنسية بحق الممثلين الأطفالشاب فتاة يقتلوا والدتهم ببطء شديد بسبب الميراثسيدة تتفاجا باتصالات ورسائل اباحية على هاتفها الخاص والسبب "سائقها الخاص"رسالة من الطائرة المصرية تكشف تغيرا في درجة حرارتهابنك الاستثمار الفلسطيني يحصل على الموافقات اللازمة من سلطة النقد الفلسطينية للتفرع في مملكة البحرين الشقيقةتربية جنين تنهي استعداداتها لتنفيذ امتحانات الثانوية العامة السبت المقبلمجلس الأمن يعرب عن قلقه لدخول لبنان عامه الثالث دون رئيسناهد السباعي تنشر صورة مع والدها في ذكرى وفاته الثانيةتروي آخر اللحظات وتؤكد الجريمة درس للجميع .. والدة الطفل عبيدة: أتمنى الموت البطيء لمن قتلني قبل طفليمركز الصحة النفسية المجتمعية في جنين ينفذ نشاط ترفيهي لرواده
2016/5/25

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات
تاريخ النشر : 2013-04-05
رام الله - دنيا الوطن
أقر محافظ إربد خالد أبو زيد، الجمعة، بصعوبة محاربة ظاهرة الدعارة في المحافظة الكائنة شمالي الأردن، نظراً لاستمرار تدفق الجنسيات المتعددة عليها، وضعف التشريعات التي تخوله بذلك.

وقال أبو زيد في تصريح إن ظاهرة الدعارة، وإن كانت بدأت بالظهور على نحو ملحوظ، إلا أنها لا تشكل خطراً على السكان في المحافظة، لأن المجتمع الأردني في إربد، بطبيعته محافظ ومراع للعادات والتقاليد والتعاليم الدينية.

وقال "رغم ما دخل على سكان إربد من جنسيات جديدة، إلا أنه لا زال مجتمعاً محافظاً".

وتدفق لاجئون سورين بكثافة على الأردن ومدنها، وكانت أبرزها مدينتا المفرق وإربد، فيما أثار العديد من الملاحظات بشأن ظواهر سلبية ارتبطت بوجودهم، ووجود غيرهم.

وقبل مدة، ضبطت شرطة إربد، 17 شاباً وفتاة، معظمهم من جنسيات عربية، لا تقتصر على السورية، في مقهيين داهمتهما كوادرها في حينه، بحسب ما كشف مصدر أمني  في ذلك الوقت.

ولا ينفي مسؤولون استغلال أردنيين لوجود السوريين والجنسيات العربية الأخرى، في مدينة إربد، للعمل في نشاط الدعارة الممنوع قانوناً.

وقال محافظ إربد إن ظاهرة الدعارة "موجودة في مختلف البلدان، حتى تلك التي تطبق الشريعة الإسلامية".

لكنه قال "يصعب إنهاء الدعارة بالفعل، ففي كل يوم هناك سكان جدد، من مختلف الجنسيات".

وأشار إلى ضعف التشريعات التي يعمل المحافظ بموجبها، وتحديداً قانون منع الجرائم، الذي قال أبو زيد إنه لا يتضمن تغليظ العقوبات على مكرر ممارسة الدعارة، وفتح أوكارها.

وقال إن الدعارة في إربد "أصبحت مهنة لدى البعض، إلا أننا نتابع هؤلاء، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية".
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف