الأخبار
"ياسر ومحمد" أصمّان من غزة هتفا بلغة الإشارة وسط الجندي المجهول : شكراً لإنهائكم الإنقسام .. صور6.6 مليون مشاهد لأغنية "حلاوة روح" على يوتيوبكتائب شهداء الأقصى تحذر الإحتلال: إفشال إتفاق المصالحة يعني إعدام التهدئةالمطران عطاالله حنا يعود الاعلامية الفلسطينية ايمان عياد بعد الوعكة الصحية التي المت بهاالشيخ تيسير التميمي يزور المطران عطاالله حنا في القدسرئيس البرلمان العربي يشيد ببدء تطبيق المصالحة الفلسطينيةالاحتفال بتخريج دورة للشرطة السياحية في هيئة التدريب في أريحااليمن: دور المرأة ضمن فعاليات العروض المسرحية التوعوية بخيمة المرحلة الانتقالية بمأربدبي.. القبض على عصابة متخصصة بسرقة عملاء البنوكمبيعات "تويوتا" تتجاوز 10 ملايين سيارة سنوياالسعودية تعلن عن 11 حالة إصابة جديدة بفيروس "كورونا""أجناد مصر" تتبنى استهداف العميد أحمد زكىتأجيل محاكمة البلتاجى وحجازى فى قضية تعذيب ضابط رابعةمحامي نادي الاسير يقوم بزيارة الاسيرة المحامية شرين العيساويمميش: عائدات قناة السويس 40 مليارًا
2014/4/24

بالفيديو والصور : تشييع جثمان العلامة "البوطي" الى مثواه الأخير

بالفيديو والصور : تشييع جثمان العلامة "البوطي" الى مثواه الأخير
تاريخ النشر : 2013-03-23
رام الله - دنيا الوطن
شهدت العاصمة السورية دمشق اليوم السبت 23 مارس/ آذار مراسم تشييع جنازة الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي، الذي اغتيل في تفجير انتحاري وقع بجامع الإيمان في دمشق يوم الخميس الماضي حسب رواية النظام، وسط إجراءات أمنية مشددة وحضور رسمي وشعبي كبير يتقدمهم مفتي سورية الشيخ أحمد بدر الدين حسون ووزير الأوقاف محمد عبد الستار ممثلا للرئيس السوري إلى جانب وزير الإعلام عمران الزعبي.

هذا وأقيمت الصلاة على جثمان العلامة الداعية محمد سعيد رمضان البوطي وحفيده، الذي لقي حتفه في التفجير أيضا، ضمن مراسم تشييع جرت ظهر اليوم السبت في مسجد بني أمية الكبير بالعاصمة السورية ليواريا بعدها مثواهما الأخير خلف المسجد بجانب قبر صلاح الدين الأيوبي.

وأفادت وكالة الأنباء السورية “سانا” بأن كان بين الحضور ممثلون عن اتحاد علماء بلاد الشام ووزارة الأوقاف السورية بكل مؤسساتها وكلية الشريعة في جامعة دمشق. وقال وزير الإعلام عمران الزعبي خلال تشييع الشيخ الراحل إن العلامة البوطي “رجل لا يعوض ولا مثيل له بكل المعاني والمقاييس”، ورأى الزعبي أن ” الرد الحقيقي على الجريمة هو تمسك السوريين بالحوار الوطني ومحبة بعضهم بعضا للذود عن سورية .

” كما أشار رئيس الهيئة الشرعية في “حزب الله” الشيخ محمد يزبك خلال تشييع الشيخ البوطي إلى أن رحيل العلامة ” لم يكن خسارة لبلاد الشام ودمشق بل لكل مسلم”، مشيرا إلى أن آخر كلمات البوطي “كانت دعوة للإصلاح والحوار”، ومناشدا العرب “آن الأوان كي نتفاهم ونتحاور وأن نرد الصاع لأعداء سورية”.







اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف