الأخبار
بين الأمير الشاب والعجوز : من سيفوز ..؟!بعد اتهام الأحمد لحماس بالتنسيق مع اسرائيل خلال الحرب..البردويل مستهزئاً :"اعتذر من عزّام"..فيديوهنية: مكافأة بطل الدوري اتحاد الشجاعية " 30 ألف دولار" والوصيف 15 ألفاسلطة النقد الفلسطينية تستنكر الاعتداء "اللامسؤول" على فروع بنك فلسطين في غزةفي محاضرة لملتقى القدس : دور المعرفة في تحرير بيت المقدس"زكاة الزيتون الغربية" تنفذ مشروع ترميم بيوت عائلات مستورةوفد من الامن الوقائي يزور جامعة بولتيكنك فلسطين لتعزيز التعاون المشتركمحافظة أريحا والأغوار تستقبل الشبيبة الثانوية في محافظة قلقيليةمدير عام شركة ابو صلاح علي ابو صلاح يقوم بزيارة لمديرشرطة طولكرم المقدم يدكسوريا: الحملة الوطنية السعودية تنهي صرف دفعات الفترة الثالثة من برنامجها الايوائي لـ 1100 عائلة سورية من الحالات الانسانية بتكلفة اجمالية بلغت اكثر من (6.7) مليون ريالمنظمة إسرائيلية :"الرجوب" إرهابي يجب محاكمته وطرده من الفيفاسنستمر بالوصاية على القدس الشرقية لمنع انتهاكات اسرائيل : الأردن يدعو لبذل الجهود لعودة المفاوضاتلماذا لن يُستخدم جواز سفر "دولة فلسطين" ؟أبو ليلى: تصريحات نتنياهو رسالة للقوى الدولية التي تسعى لتحريك ملف المفاوضاتلبنان: فضل الله: المرحلة صعبة ومعقَّدة ولكنَّ الأفق ليس مسدوداًالبنك الإسلامي العربي يرعى إحتفال تخريج الفوج الثاني والثالث عشر من كلية الدعوة الاسلامية في قلقيليةالشرطة تنهي استعداداتها لتامين سير امتحانات الثانوية العامة في محافظات الضفةبال ثينك للدراسات الاستراتيجية تنهي دورة تدريبية بعنوان "جلسات الاستماع"إعطاب أقفال المحال التجارية ظاهرة يمقتها التجارالضمير: الاحتلال يعتقل 12 نائباً 6 منهم رهن الاعتقال الإداريالشرطة تقبض على سائق تسبب بحادث تحت تأثير المخدرات في رام اللهالاردن: سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية يستقبل رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدمغنام تطلع سفير تركيا على معاناة شعبنا وهو يؤكد شهدائكم شهدائنا وعزتكم عزتنالبنان: احتفال تخريج دورة الاعلام والصحافة الخميس في الاتحاد الثانوية صورابعاد خمسة شبان عن المسجد الأقصى
2015/5/26

بالفيديو والصور : تشييع جثمان العلامة "البوطي" الى مثواه الأخير

بالفيديو والصور : تشييع جثمان العلامة "البوطي" الى مثواه الأخير
تاريخ النشر : 2013-03-23
رام الله - دنيا الوطن
شهدت العاصمة السورية دمشق اليوم السبت 23 مارس/ آذار مراسم تشييع جنازة الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي، الذي اغتيل في تفجير انتحاري وقع بجامع الإيمان في دمشق يوم الخميس الماضي حسب رواية النظام، وسط إجراءات أمنية مشددة وحضور رسمي وشعبي كبير يتقدمهم مفتي سورية الشيخ أحمد بدر الدين حسون ووزير الأوقاف محمد عبد الستار ممثلا للرئيس السوري إلى جانب وزير الإعلام عمران الزعبي.

هذا وأقيمت الصلاة على جثمان العلامة الداعية محمد سعيد رمضان البوطي وحفيده، الذي لقي حتفه في التفجير أيضا، ضمن مراسم تشييع جرت ظهر اليوم السبت في مسجد بني أمية الكبير بالعاصمة السورية ليواريا بعدها مثواهما الأخير خلف المسجد بجانب قبر صلاح الدين الأيوبي.

وأفادت وكالة الأنباء السورية “سانا” بأن كان بين الحضور ممثلون عن اتحاد علماء بلاد الشام ووزارة الأوقاف السورية بكل مؤسساتها وكلية الشريعة في جامعة دمشق. وقال وزير الإعلام عمران الزعبي خلال تشييع الشيخ الراحل إن العلامة البوطي “رجل لا يعوض ولا مثيل له بكل المعاني والمقاييس”، ورأى الزعبي أن ” الرد الحقيقي على الجريمة هو تمسك السوريين بالحوار الوطني ومحبة بعضهم بعضا للذود عن سورية .

” كما أشار رئيس الهيئة الشرعية في “حزب الله” الشيخ محمد يزبك خلال تشييع الشيخ البوطي إلى أن رحيل العلامة ” لم يكن خسارة لبلاد الشام ودمشق بل لكل مسلم”، مشيرا إلى أن آخر كلمات البوطي “كانت دعوة للإصلاح والحوار”، ومناشدا العرب “آن الأوان كي نتفاهم ونتحاور وأن نرد الصاع لأعداء سورية”.







 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف