الأخبار
وفاة طفل غرقا في بركة مياه وسط غزةاتحاد المعلمين ينفى ما يشاع عن إضراب ويؤكد أن غدا دوام كالمعتادانا بلياك بصوت رجاء بلمير تتعدى المليون مشاهده على اليوتيوب فى ٣ أسابيع وتفوقت على ماجد المهندسمُهرج يفاجيء السائقين والمارة غرب غزة (فيديو)مصر: احمد بدران : لهذا السبب لم يتطرق السيسي لمشكلة سد النهضةاليمن: ابين تدعو للاحتشاد بيوم الكرامة بساحة العروض بالعاصمة عدنمصر: المستشار مجدي العجاتي : انتهينا من تعديلات قانون الخدمة المدنية.. وعرض برنامج الحكومة على البرلمان 27 فبراير الجاريحماس : ملفات "الموظفين - الاعتقال السياسي بالضفة ومشاكل أخرى" لا زالت عالقة وستُناقش في الاجتماع القادمتوقعات بتمديد العمل على معبر رفح ليومين آخرين .. داخلية غزة : لا معلومات رسمية حتى اللحظةشاهد... سيارة الرئيس "بوتين" الجديدة والفاخرةالعراق يحوز على "الدرع المضاد للجو"سفينة "زيليني دول" تحمل صواريخ "كاليبر" إلى شواطئ سوريامن ولماذا "يسرق" الضربات الجوية الروسية؟!الجيش التركي يقصف مواقع للأكراد شمال سوريالافروف: احتمالات النجاح في وقف إطلاق النار بسوريا تبلغ 49%ميدفيديف: لا تهددوا بـ"العملية البرية"أغرب هدية أخت لأختها : سيدة أردنية تُهدي طفلتها لشقيقتها .. ما رأي الدين والشرع ؟فقط في مصر... إقناع الحمار بأنه حصانتواصل تنظم يوم مفتوح بعنوان "كلنا واحد"اتحاد المعلمين ينفى ما يشاع عن إضراب ويؤكد أن غدا دوام كالمعتادمزاعم إسرائيلية : محاولة اختطاف جندي اسرائيلي في حيفا وإطلاق نار على دورية جيش في غزةالحساينة: غزة تحتاج لـ7 أعوام لإعمارهاجبريل الرجوب : شرط جزائري واحد ليلعلب منتخبها الوطني مباراة ودية مع الفدائي في غزة ..؟المسلط: سوريا لا تحتاج لقوات أجنبية لتنفيذ عملية بريةبريطانيا تشير إلى عدو أخطر من "داعش"
2016/2/13

جبهة التحرير الفلسطينية تهنئ للام الفلسطينية والعربية

تاريخ النشر : 2013-03-21
رام الله - دنيا الوطن

تقدمت جبهة التحرير الفلسطينية باسمى ايات التهنئة من الام الفلسطينية والعربية بعيدها التي تستقبله بمرارة وحزن ودموع يترجم لحظات الألم التي تعيشها في الوقت الذي تحتفل فيه جميع أمهات العالم بهذا اليوم ويتقبلن التهاني والهدايا من أبنائهن.
وتوجهت الجبهة في رسالة تهنئة بتحية إلى الأم الفلسطينية والعربية صانعة الرجال وهي ترسم البسمة على شفاه أفراد أسرتها جميعًا، وتأبى إلا أن ترسمها على شفاه وطنها الجريح، الذي ينزف وجعًا الاحتلال والعدوان بشتى أنواعه مع سياسة الإذلال والإهانة التي تلحق بأمهاتنا .
وحيت الأم الإعلامية التي سطرت وما زالت تسطر أروع عبارات الصمود وهي تخوض معركتها حيث تقهر الرجفة بالتقدم إلى الأمام ومواجهة الأخطار بقلبٍ ثابت وضميرٍ يقظ وعقلٍ متفتح.
واشادت بالام الفلسطينية المرابطة والصامدة، التي رغم تجرعها لكل أشكال وأنواع الذل من قبل الاحتلال الإسرائيلي، إلا أنها تصر أن تبقى وردة مشرقة متفتحة تأبى الذبول رغم الوجع والمشقة والحصار والعدوان الإسرائيلي المتواصل عليها.
وحيت الاسيرات الماجدات والاسرى البواسل الذين يصنعون فجر الحرية
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف