الأخبار
بالصور ..سفارة فلسطين في بلغاريا تحيي الذكرى العاشرة لإستشهاد "أبو عمار"رائد عيسى.. ريشة تستلهم الفن من الدمار بغزة( فدا) يُشاطر الأمين العام زهيرة كمال العزاءمصرع شاب دهسا في خانيونسوزارة الأشغال:التفاهم على تنفيذ المرحلة الثانية والأسابيع القادمة ستشهد إدخال كافة موادإعادة الاعمارلو بتحب حقيقى صحيح - هانى شاكرليفني تتوقع ان يقوم نتنياهو باقالتهاحماس: قتل "حلاوة" تطور خطير وانتهاك للتهدئةلبنان - اللجنة الرياضية الفلسطينية تكرم لاعبين قدامى فلسطينيينكلية الحقوق بجامعة الخليل تستضيف بروفيسورة من جامعة جوهانسبرغالأعمال الخيرية تزيل وتدعم عددمن المباني الخطرة والآيلة للسقوطتركيب محطة متطورة للرصد الجوي في جامعة فلسطين التقنية خضوريتركيب محطة متطورة للرصد الجوي في جامعة فلسطين التقنية خضورياطلاق حملة لتطبيق الحد الأدنى للاجور في محافظة أريحا والأغواراختتام فعاليات مشروع الأنشطة الترفيهية للأطفال الصموزير الحكم المحلي يطلع على احتياجات مجلس قروي بيت اكسامصادر : عدد العالقين وصل 3500 ولا جديد بشأن فتح معبر رفحشبكة وصال تدعم مزودي الخدمات الصحية نفسياشاهر سعد خوف العمال من اصحاب العمل يجب ان ينتهيردا على عزله الانفرادي في سجن هداريم ..النائب غطاس يزور البرغوثيالعراق: مشاركة مركز تدريب وتطوير الأرامل بمعرض بغداد الدولي للدورة 41اليمن: الحركة الطلابية بجامعة صنعاء تقيم مهرجاناً طلابياً الثلاثاء القادمالمؤتمر التأسيسي الاول لخريجي روسيا الاتحادية والاتحاد السوفياتي في لبنانمسابقة لرسم "الكاريكاتير" تنفذها هيئة مكافحة الفساد ووزارة الثقافةاليمن: الحركة الطلابية بجامعة صنعاء تقيم مهرجاناً طلابياً الثلاثاء القادمكتلة التجمع: قانون "القومية اليهودية" يشر عن قوننة عنصرية جارفةاعتقال سيدة بحجة محاولة طعن جندي على حاجز شعفاط"بنات الروضة" قضايا اجتماعية في قالب كوميدي"الاحتفالية السنوية الرابعة للإبداع" تحتفي بالشباب الرياديين في فلسطيناحتفالية الابداع السنوي الرابعة تحتفي بالشباب الرياديين في فلسطينوفد فرنسي يزور بلدية طولكرم لبحث سبل توطيد العلاقات التعاونية المشتركةمركز الميزان يستنكر استهداف قوات الاحتلال للمدنيين في المناطق الحدودية ويطالب بتدخل المجتمع الدوليمصر: إدانة لمحاولة نقيب المحامين إشعال الفتنة بين القضاة والمحامينجامعة بوليتكنك فلسطين تقيم يوماً طبياً مجانياً لموظفي الجامعة وطلبتهافيلم فلسطينى يفوز بالجائزة الكبرى للمهرجان الدولي للفيلم
2014/11/24

راغب علامة: أحلام أكثر هضامة في الموسم التاني ووجود نانسي سيزعج أحلام

راغب علامة: أحلام أكثر هضامة في الموسم التاني ووجود نانسي سيزعج أحلام
تاريخ النشر : 2013-03-08
رام الله - دنيا الوطن
لا تقتصر صفات «السوبر ستار» على النجاح والشهرة فقط، بل إن الثبات على القمة هو مكوّن رئيسي في خلطة النجومية. وإذا تابعنا جيداً مسيرة راغب علامة منذ البدايات حتى اليوم، لوجدنا أن لقب «سوبرستار» مفصّل تماماً على قياس نجوميته وشهرته وثباته في صف النجوم الأوائل. السر وراء هذا الثبات في زمن يخفت فيه بريق النجوم ويبهت بين الليلة وضحاها، يكشفه في هذا اللقاء حيث دار الحوار متنقلاً بين محطات عدة في حياة «السوبر ستار».

ما هي طبيعة العلاقة التي تربطك بالوسط الفني، ومن هم أصدقاؤك من النجوم؟

لا توجد صداقة حقيقية مع الوسط الفني. ولكن، تجمعنا أجواء المودّة والاحترام والضحك عندما نلتقي. هناك علاقة احترام ومحبة بيني وبين 99 % من النجوم والنجمات. ولكنها تقف عند هذا الحدّ. فلا نتحادث يومياً أو نتبادل الزيارات العائلية دائماً ونتشارك أسرارنا.

تميّزت في الموسم الأول من «آراب آيدول» بكلمة «برافو» التي أصبحت محط كلام في تعليقاتك وملاحظاتك على المشتركين. لمن يقول راغب علامة «برافو» اليوم خارج «آراب آيدول»؟

«برافو» أقولها لروح الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي ترك قيادة ناجحة. وقد جعل أولاده الإمارات وأبو ظبي منارة في الشرق والعالم. «برافو» للشيخ محمد بن راشد والشيخ محمد بن زايد. «برافو» كبيرة لحكّام الإمارات والله يسامح حكّام لبنان.

أقول «برافو» أيضاً للشاب خالد لأنه عاد بعد غياب طويل وقدّم أغنية رائعة، وأيضاً «برافو» لمغني «غانغام ستايل».

هل ستخفّ المشاكسات مع أحلام في الموسم الثاني لـ«آراب آيدول»؟

أحلام هي أقلّ سلبية في الموسم الثاني لـ«آراب آيدول». نحن لسنا في معسكر للشرطة بل في برنامج لتخريج المواهب. وأنا دائماً أضع نفسي مكان الآخر، فإذا كانت أخطاؤه ناجمة عن توتر ورهبة، فمن المفترض أن نساعده ونقف إلى جانبه بدلاً من تحطيمه. لا أحب الإنسان السلبي والتعاطي بتعال مع المشتركين، ولا تعجبني الفوقية.
ولكن، أؤكّد أن أحلام في الموسم الثاني «أهضم» كما تبيّن لي في التحضيرات الأخيرة.

هل هناك توجيهات من الـ «أم بي سي» لتهدئة الأوضاع بينكما؟

كلا، إطلاقاً.

ماذا سيضيف وجود نانسي عجرم في اللجنة؟

أنا متأكّد أنه سيزعج أحلام!

ولكنها ذكرت أنها ترحّب بنانسي، وأن نانسي تستقطب الفئة المراهقة المطلوبة في البرنامج…
نانسي تستقطب أكثر من ذلك. يصعب على أحلام تقبّل وجود نانسي. لقد تظاهرت في البداية أنها غير منزعجة. ولكنني أعرفها. شخصية أحلام تختلف عن شخصية نانسي. فأحلام متوترة دائماً، في حين أن نانسي هادئة.

هل نانسي هادئة؟

تبدو في الظاهر هادئة، ولكنها ليست سهلة أبداً. هي ذكية جداً. وهذا ما ظهر في المؤتمر الصحفي الأخير في دبي عندما قالت لها أحلام إن زوجها بخيل (أي زوج نانسي) لأنه لا يهديها مجوهرات. فأجابتها نانسي بهدوء: «أنا جوهرته». لم يكن يحق لأحلام أن تقول هذا الكلام لنانسي. وسررت كيف دافعت نانسي عن نفسها. واكتشفت قوة الهدوء لديها التي هي أهمّ بكثير من قوة الصراخ.

هل سيكون هناك حلف راغب ـ نانسي في الموسم الثاني لـ «آراب آيدول»؟

كلا، هناك بالطبع نقاط تشابه بيني وبين نانسي. أيضاً، أنا أتوافق مع أحلام أحياناً. وقد نخوض معركة ونخرج ضاحكين . في الموسم الأول، كان هناك شيء شخصي بيننا عزّزته التصريحات الصحفية المضادة. أما اليوم، فنحن نختلف وجهاً لوجه ونتصارح. . بالأمس، قالت إن راغب علامة وصف إحدى المشتركات أثناء التحضيرات قائلاً: «شكلها حلو» بمعنى أنه تساهل معها. وهي غضبت من ردّة فعلي وتعليقي على الشكل. أنا أردّ اليوم على أحلام ممازحاً «جاييك أبو خالد يا أحلام ليهتم بكل «الصبايا الحلوين» شرط أن تكون أصواتهنّ جميلة. فأنا أفضّل مشتركة صوتها جميل وشكلها جميل على أخرى صوتها جميل وشكلها ليس جميلاً.ولا أعرف لماذا أحلام منزعجة من ذلك؟

ماذا يقول راغب علامة في المواقف والمحطات الفنية التالية؟
* اعتزال فضل شاكر والتزامه الديني؟


لا تعليق. ولا أريد أن أتكلّم عنه. ولا يعنيني هذا الاسم.

* وماذا عن تصريحات ملحم بركات الأخيرة  التي هاجمتك؟

هذا هو مستوى فهمه. كلامه يشبه المتطرّفين على «تويتر» عندما يتحدّث عن أغنية لبنانية وأغنية غير لبنانية. لماذا لا يرتدي الشروال (اللباس التقليدي اللبناني) إذا كان متعلقاً بالأغنية اللبنانية إلى هذا الحدّ؟

هل ما زال الفتور سائداً في علاقتك بهيفاء وهبي؟

علاقتي بهيفاء ليست فاترة إنما هي علاقتها فاترة بينها وبين حالها؛ لأنها استاءت من تصريحي عندما قلت إن صوتها ليس جميلاً ولم تزل مستاءة لغاية اليوم. تريدني أن أقول إن صوتها جميل. حرام هيفاء. أنا أحبها، ولكن لن أغيّر رأيي في صوتها.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف