الأخبار
الجالية الفلسطينية في تركيا تحتفل بودع السفيرانفجار سيارتين مفخختين في منطقة يقطنها مهاجرون عرب بالسويدالشرطة تقبض على 3 أشخاص بتهمة حيازة مواد مخدرة في نابلسالتوجيه السياسي ومدراء مدارس برقة يكرمون رجل الاعمال ايهاب قاسمالامل والصحة يستعدان لاطلاق حملة معالجة الاترامالدبى تخطط أسطر النجاح من خلال تنظيم بطولة دبى النسائية الدولية للملاكمة العربيةالجمعية الشرقية للزراعة والتطوير في خان يونس تنظم يوم فحص طبي مجانيالمجلس العلمي للدعوة السلفية ينفذ كساء العيد لعام 1435هـالشخصيات المستقلة تدعوكم لأكبر فعالية لتنفيذ المصالحة وإعادة اعمار غزة ورفع الحصارادعيس : صمود القدس يتطلب من الجميع جهداً إعلامياً واقتصادياً وسياسياًوزيرة التربية تؤكد أهمية النهوض بواقع التعليم المهني وتعزيز الوعي المجتمعي حول هذا القطاع الهاممصر: شباب الثورة يختار حاتم سليم منسقاً عام للتحالفلجنة التكافل تقدم منحة مالية لألاف من جرحى العدوان الاخيرأوقاف طوباس والشرطة يبحثان سبل تعزيز التعاون المشتركلجان المعلمين الديمقراطيين تناقش قضايا المعلمينالمحرر طحاينة: الأسرى ينتظرون "صفقة تبادل" على أحر من الجمراليوم: موعد الإفراج عن الأسير الإداري رائد موسىأبو سلمية: تصريحات "الأنروا" خطيرة وتؤكد تقاعس الأمم المتحدة ومؤسساتها عن القيام بدورها الحقيقيبعنوان الأقصى والقدس في شؤون الشعر..شعراء همسة سماء الثقافه يبدعون ويتآلقون في السويدأوقاف طوباس والشرطة يبحثان سبل تعزيز التعاون المشتركالمجلس العلمي للدعوة السلفية ينفذ كساء العيد لعام 1435هـمصر: ملثمون يطلقون النار على سيارة شاكر الشراكى مرشح مجلس الشعب بدائرة مركز المحلة الكبرىاختتام عرض رسالة انتحار من فلسطين في جنينرئيس بلدية طولكرم يشارك في أعمال المؤتمر السنوي السادس للجمعية الإقليمية والمحلية الأورومتوسطية في تركياالديمقراطية: تدعو لاجتماع فوري للهيئة الوطنية العليا للاتفاق على استراتيجية وطنية ملزمة للجميعوجوه معروفة وأسماء مجهولة .. "كومبارسات" السينما المصرية بين " الأبيض والأسود و الألوان"بالفيديو: أب يمزح مع زوجته بقتل ابنهجامعة القدس المفتوحة تكرم مستشفى غزة الأوروبيأربعة شركات من الريادي العربي إلى اسطنبول للمشاركة في منتدى الاستثمار الأوروبي لدعم الشركات الناشئةبالصور: زبيدة ثروت تظهر في هوليوود بنفس العيون الجميلةالهباش: فلسطين ما زالت وستبقى عنوانا للتعايش الديني القائم على العدل والمساواةجمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية تنفذ عدة أنشطة ولقاءات ضمن حملتي المشاركة السياسية ومناهضة العنف ضد المرأةمصر: وفاة الدكتور حسن عباس زكي عضو الشرف في رابطة الأدب الإسلامي العالميةعرب 48: الإعلان عن تأسيس اطار سياسي جديد في النقبالتجمع الديمقراطي للمهندسين الزراعيين يختتم دورته التدريبية بعنوان " الانتاج الحيواني والصحة العامة
2014/12/21

بالصور:"اتيكيت" تقديم الورد في رام الله

بالصور:"اتيكيت" تقديم الورد في رام الله
تاريخ النشر : 2013-02-28
رام الله - خاص دنيا الوطن
تنتشر ظاهرة بيع الورود في مدينة رام الله بشكل كبير لتضيف اضافة جديدة على تطور الحياة في هذه المدينة التي تجمع الكثير من التناقضات.

فهناك عشرات المحال التي تبيع الورد لتقديمه بالمناسبات المختلفة بين المواطنين، فكما يقول اصحاب هذه المحال ان لكل مناسبة نوع وللإناث ما هو مختف عنه للرجال.

ورغم ان ظاهرة تقديم الهدايا ليست جديدة على الشعب الفلسطيني ولكنها في مدينة رام الله منتشرة بكشل اكبر، ففي بعض المناطق من الضفة الغربية مازالت العادات متمسكة بشكل اكبر بما كان يقدم في المناسبات من هدايا وليس الورد فقط.

ويقول احد اصحاب محال الورد وسط مدينة رام الله ان المواطنين يقبلون بشكل كبير على الورود التي تقدم لمناسبات مختلفة .

ويضيف ايضا لدنيا الوطن بان اختلاف الجنس من ذكر لانثى مهم جدا في اتكيت تقديم الورود فليس من الممكن تقديم الوان الشباب للبنات والعكس .

ويتابع ان الفتيات تهتم باللون الزهري او الوردي بشكل كبير وكذلك فان من يطلب باقة من الورود لفتاة يأخذ مثل هذه الالوان، اما للرجال فيمكن أن يكون اللون البرتقالي او الابيض مناسبا وهكذا ..وطبعا تختلف الالوان بطبيعة المناسبة .

وتلقى تجارة الورود والزينة رواجا كبيرا في المدينة بحسب صاحب المحل ، رغم انه لا تزرع غالبية الورود في فلسطين وتستورد من الخارج او من القدس من خلال بعض التجار.

ويضيف انه في الماضي كانت تأتي الورود من قطاع غزة ولكن في هذه الايام لا يمكن على الاطلاق وصولها الى الضفة.

ويقوم عدد من العمال بترتيب الزهور على رفوف خاصة بها بحسب الوانها لتكون صورة فنية رائعة في عرضها، كما ان تصميم الباقات يحتاج ايضا الى حس فني وذوق في ترتيبها وربطها.

وتحتمل هذه الورود مدة اسبوعين كحد اقصى قبل جفافها ومنها ما لا يصمد اكثر من اسبوع ، وهي متنوعة مثل الورد الجوري والبنفسج والياسمين وغيرها من الورود .

ويعرف عن الورد الجوري رائحته الجميلة ومنظره الرائع الا انه لا يحتمل كثيرا وجوده بالماء بعد قطفه لانه يجف في مدة قصيرة.

بعض المشاهد التقطتها كاميرا دنيا الوطن في مدينة رام الله