الأخبار
بعد القرصنة الاسرائيلية على اسطول الحرية :الرئيس السابق المرزوقي يغادر تل ابيب متوجها الى فرنساحفلة للمثليين الجنسيين في الاردن تثير الجدل : استجواب وزير الداخلية في البرلمانالفضائيات المصرية توقف عرض البرامج والمسلسلات لمدة يوم كاملمناقشة رسالة للماجستير في علم النفس لطالبة في جامعة الأزهر عبر الفيديو كونفرنستوفيق عكاشة : بعض قيادات مصرية سيتم اغتيالها خلال الايام القادمة من الجيش والشرطة والوزراءصورة "سيلفي" بتونس تثير الغضب في بريطانيا.. فمن صاحبها؟كم يتقاضى عامل البناء في اسرائيل ؟شاهد.. صورة مسن قبل لحظات من تفجير الكويت وبعدهسيدة مصرية حامل بـ 27 جنيناًالداخلية السعودية تنشر تفاصيل جديدة عن منفذ تفجير مسجد بالكويت : والد الانتحاري يدلي بشهادته ..فيديوالاعدام لـ"شبح الريم" .. تفاصيل الجريمة التي هزّت الإمارات(فيديو وصور) ..مصر تكتسي السواد حزناً على استشهاد النائب العام : آخر تطورات المشهد ؟الرئيس معزيا الشعب المصري وقيادته : عملية قتل النائب العام المصري جبانة وبشعة(الحلقة الثانية عشر) .. سياسيون في رمضان :ما لا تعرفه عن "أحمد عساف" .. ساعة ونصف لعائلته فقط !توقيع إحدى عشرة إتفاقية بين الحكومتين الفلسطينية و الإيطاليةالرئيس يعزي السيسي باستشهاد النائب العام ويدين الارهاب ويتضامن مع مصرإصابة 5 مواطنين في انفجار شمال قطاع غزةصور وفيديو: أحدهم في عداد الموتى واثنين بحال الخطر الشديد .. إصابة 4 جنود في إطلاق نار قرب رام الله1701 لاجئ سوري يراجعون العيادات التخصصية السعودية في مخيم الزعتريسوريا: هيئة التنسيق الوطنية يشد بوحدات الحماية الشعبية لدحر تنظيم داعش الإرهابيالأحرار: انتصار خضر عدنان انتصار للحركة الأسيرة والمطلوب حراك ودولي لإنهاء سياسة الاعتقال الإداريالشرطة تعقد محاضرة لمنتسبي قوى الأمن بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات في طولكرمحركة الصابرين تبارك انتصار الشيخ عدنان وتعتبره بداية مرحلة جديدة من المواجهةأفتونا في فياض ..المركز السعودي في غزة يوزع أكثر من الف طرد غدائي شرق خان يونس
2015/6/30

تدريبات للجيش الإسرائيلي للتوغل في سوريا وقلق من انسحاب الجيش السوري من الحدود لتوريط اسرائيل مع الجيش الحر

تدريبات للجيش الإسرائيلي للتوغل في سوريا وقلق من انسحاب الجيش السوري من الحدود لتوريط اسرائيل مع الجيش الحر
تاريخ النشر : 2013-02-21
رام الله - دنيا الوطن - وكالات
ذكر موقع "ديبكا" المقرب من الاستخبارات الإسرائيلية أن جيش النظام السوري بدأ بسحب قواته من الحدود الإسرائيلية السورية بهدف تصعيد الأوضاع مع المعارضة المسلحة على جبهة الجولان المحتلة. 

وأشار الموقع كذلك إلى أن مجموعات من الجيش الحر تنتمي إلى حركات إسلامية نجحت في الاستيلاء على مخازن للأسلحة. كما ذكر الموقع أن تلك المجموعات زادت من وتيرة تسلحها بعد نجاحها في إقامة علاقات مع جهات خارجية دعمتها بأسلحة متنوعة.

وعلى جبهة أخرى بادر الجيش الحر أمس بإنذار حزب الله اللبناني وإمهاله 48 ساعة تحت طائلة استهداف مواقعه.

وقد  بدا الجيش الاسرائيلي التدريب على اندلاع مواجهات سريعة تضطره الى الدخول عدة كيلومترات الى العمق السوري، في مناطق مكشوفة يواجه فيها تنظيمات ارهابية ثم ادارة المعركة في مناطق ماهولة بالسكان.

التدريب جاء في اعقاب تقارير اسرائيلية تتوقع ان الجبهة السورية باتت اقرب من أي وقت مضى لاندلاع مواجهات في اعقاب التطورات الاخيرة فيها وتصعيد المواجهات الداخلية، وما ادعته اسرائيل من ان الرئيس السوري بشار الاسد، سحب عناصر جيشه التي كانت مرابطة على طول المنطقة الحدودية ونشرها في دمشق.

ونقل عن مسؤولين عسكرييين في قيادة الشمال ان قرار الاسد يحمل عدة اهداف، ابرزها ابقاء المتمردين وعناصر من الاسلاميين المتطرفين بالقرب من الحدود الاسرائيلية، لما يشكلونه من خطر على امن المنطقة الحدودية. وبتقدير المسؤولين الاسرائيليين فان اختراق هذه العناصر لمنطقة الحدود و تنفيذ عمليات ضد اهداف اسرائيلية باتت مسالة وقت.

وازاء هذه التوقعات جاءت التدريبات الاخيرة وقد شاركت فيها وحدات عدة من المدرعات وسلاح الجو. وشملت التدريبات كيفية ادارة معارك خلال اثنين وسبعين ساعة متواصلة يقوم خلالها الجيش بتزويد سلاح المدرعات بمعدات قتالية غير اعتيادية، في وقت تكون المواجهات في ذروتها، الى جانب تزويدهم بالطعام والمياه. وياخذ الجيش في حساباته خلال معارك كهذه العمل في اقل ما يمكن من مواجهات مباشرة وتنفيذ عمليات سرية وباقل ما يمكن من تحركات تكون مكشوفة للعدو، في موازاة استخدام وسائل متطورة لكشف المنطقة قبل دخولها.

وبحسب الجيش فان الاحتمالات الاكبر ان تكون المواجهات مع تنظيمات ارهابية اكثر منها امام الجيش السوري، لتوقعات اسرائيل ان هذا الجيش متفكك وضعيف.

وفي اعقاب هذه التقديرات يسعى الجيش الى انهاء ستة وتسعين كيلومترا من الجدار الامني في اقل من شهرين مع نصب معدات رقابة ورادارات متطورة لمراقبة المنطقة، في وقت يواصل الجيش اخلاء مساحات شاسعة من المناطق الحدودية من الالغام القديمة واستبدالها بالغام جديدة تضمن فعاليتها في حال تسلل مقاتلين من الطرف السوري.

ويرافق الاستعدادات والتدريبات الاسرائيلية قلق من قرار الاسد باخلاء المنطقة الحدودية من عناصر جيشه ومن وحدات المدرعات، التي كانت تحرس المنطقة الحدودية. وبتقدير قياديين في الجيش فان هناك اهدافا استراتيجية جدية لهذا القرار، فالى جانب افساح المجال للمتمردين والعناصر الاسلامية المتطرفة للاقتراب من المناطق الحدودية مع اسرائيل وتهديد امنها، فان الاسد، بحسب الاسرائيليين، يريد ضمان وجود الجيش داخل دمشق لابقائها قوية وصامدة وللدفاع عنها في مقابل خلق منطقة عازلة على طول السياج الحدودي مع اسرائيل تكون تحت سيطرة المتمردين، وهذا ما يقلق اسرائيل.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف