الأخبار
حركة فتح تنظم وقفة وطنية دعماً للرئيس وضد قرصنة الاحتلال لأموال الضرائب الفلسطينيةاليمن: في ظل جهودهم المبذوله بقياده درويش: ضرائب عدن يحقق ارتفاع الإيرادات الضريبيةلبنان: بلدية صور ترد على المنجمة ليلى عبد اللطيف في مهرجان اطلاق شهر التسوق في صور جنوب لبنانمشايخ وأعيان "بللسمر" بالسعودية يعزون القيادة في وفاة الملك عبداللهنقابة الصحفيين بغزة تختتم الدورة الثانية بعنوان "السلامة المهنية للصحفيين"عرب 48: الفرقان حوره تخرج أول حافظتين لكتاب اللهعرب 48: جمعية انماء تشارك في عمل تطوعي كبير في الناصرةمصر: الشعبية لتوحيد المصررين: اسرائيل والام اي سكس وراء احداث فوضى ينايراختتام مشروع "فرح ومرح" شمال قطاع غزةمصر: النائب عزت دراج يتصدر المشهد السياسى بدائرة بندر المحلة الكبرى تنفيذا لرغبات الجماهيرمصر: محافظ الاسماعيلية تستجيب بشكل فوري لمطالب أهالى مساكن عمارات شلتشييع الحاج يحيى الاسدي في صيدا.. والرئيس عباس اتصل معزياعرب 48: من رئاسة لجنة الطلاب العرب إلى الكنيست : المحامي اسامه السعدي المرشح الثاني للعربية للتغييرنقابة التمريض الفلسطينية تقيم حفل مراسم أداء القسم التمريضي لخريجيهانقابة التمريض الفلسطينية تشارك في اعتصام النقابات الصحية أمام مجمع ناصر الطبيالنقابات الصحية تلتقي مدير مجمع ناصر الطبياللجنة النقابية للدفاع عن حقوق الموظفين و النقابات الصحية تلتقي بأركان وزارة الصحةعمرو النوسانى مرشحا على قائمة شباب المغتربين او قائمة الجنزورىاتحاد طنجة يواصل قبضته الحديدية على الصدارة ويوسع الفارق عن المطارد بـ 12 نقطةحركة فتح منطقة شهداء الشمعة ولواء العاصفة تحي الذكرى الـ12 لاستشهاد ثلاثة من القادة الميدانيين للواء العاصفةالسفير عقل ينعى سفير فلسطين السابق لدى الاردنالأسرى للدراسات : توتر فى أعقاب إغلاق قسم 4 بسجن ريمونمفوضية كشافة ومرشدات محافظة القدس تستقبل وفد قيادة مجموعة نادي شباب كفر عقب الرياضيالدكتور مصطفى البرغوثي: يرحب بتصريحات زعيم حزب "سيريزا" اليساري اليونانيمصر: اشتعال النيران فى اطارات السيارات على القضبان الحديدية يعطل قطار المنصورة طنطا رقم 72لمدة 50 دقيقةوصال للتنمية الصحية والمجتمعية تزور الأستاذ عبدالله الاسطل منسق المبادرة العمانية لمناصرة فلسطينالعراق: الدكتور خضير المرشدي يدعو كافة كوادر وقيادات الحزب لرفض مشروع قانون حظر حزب البعثاليمن: وقفه احتجاجية لموظفي تلفزيون الساحات بمكتب صنعاء أمام مقر نقابة الصحفيين للمطالبة بحقوقهمخدمات الطفولة وأهل السنة يخرجان دورة معاً ليحاة أجملرحيل أحد أعضاء القيادة الموحدة في الانتفاضة الأولى
2015/1/27

السلطات اليبية تعيد فتح حدودها مع تونس ومصر

تاريخ النشر : 2013-02-20
رام الله - دنيا الوطن
 أعلنت السلطات الليبية، مساء الثلاثاء، إعادة فتح معابرها الحدودية مع كل من تونس ومصر بعد غلقها أثناء الاحتفالات الليبية بثورة الـ 17 فيفري.

وقال عبد السلام يونس، رئيس اللجنة الأمنية العليا لمدينة طبرق، "إن إعادة فتح معبر "أمساعد" الرابط بين ليبيا ومصر بعد توقف دام ستة أيام جاء بناءً على قرار الحكومة المؤقتة بشأن تعليق العمل بالمنافذ البرية من أجل تأمين الاحتفالات بالذكرى الثانية للثورة".

وأوضح يونس أن حركة الدخول والخروج للمسافرين والبضائع تسير بشكل اعتيادي في المنفذ، مؤكدًا في الوقت ذاته أن "الأوضاع الأمنية جيدة والأجهزة المختصة تقوم بواجبها على أكمل وجه".

ولفت المسؤول الأمني إلى أن وزير الداخلية في حكومة بلاده، عاشور شوايل، كان قد أصدر قرارًا بعدم دخول قبيلة "أولاد علي" الذين يقطنون في منطقة مطروح المصرية المحاذية لمنفذ السلوم الحدودي، إلا بعد حصولهم على تأشيرة دخول للأراضي الليبية بعد أن كان النظام السابق أعطى تعليماته بدخولهم كمواطنين ليبيين.

وعلى إثر ذلك تجمع عدد كبير من أهالي مدينة السلوم الحدودية أمام البوابة الشرقية لمنفذ السلوم البري، وقاموا بقطع الطريق الدولي بين مصر وليبيا؛ احتجاجًا على بدء تنفيذ القرارات الليبية، بمنع دخول أبناء محافظة مطروح إلى ليبيا إلا بتأشيرة مسبقة، بعد أن كانوا مستثنين من هذا الشرط، إلا أن قوات الجيش المسؤولة عن تأمين المنفذ تمكنت فيما بعد من فض اعتصام الأهالي، وذلك وفق ما صرّح به عبد السلام يونس.
على الجانب الآخر من الحدود الليبية، أكد مصدر مسؤول في وزارة الداخلية الليبية، إعادة فتح معبر "رأس أجدير" الحدودي مع تونس، لافتًا إلى أن حركة الدخول والخروج للمسافرين والبضائع تسير بشكل اعتيادي في المنفذ.

وسبق أن أعلنت الحكومة الليبية عن جملة من الإجراءات والتدابير الأمنية؛ لتأمين الاحتفالات بمناسبة الذكرى الثانية للثورة التي أطاحت بنظام العقيد معمر القذافي، من بينها تقييد حركة المطارات وإغلاق المنافذ البرية مع تونس ومصر.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف