الأخبار
الأردني ياسر ابو هلالة مديرا لقناة الجزيرة الإخباريةالرئيس يغادر رام الله عبر طائرة أردنية لاجتماع طارىء في عمان وسيعود الليلةفيصل : نسلم ارواحنا ولانسلم سلاحناولاتهدئة بدون وقف العدوان وفك الحصارمؤسسات حقوق الانسان في غزة ترحب بقرار مجلس حقوق الانسان بتشكيل لجنة للتحقيق في الجرائم الاسرائيليةقوات الاحتلال ترتكب جريمة حرب جديدة: مجزرة في مركز إيواء تابع للأمم المتحدة وعشرات الشهداء والجرحىالبوم "عن تجربه لكريم محسن غدا بالاسواقالأمن الوطني ينظم مأدبة إفطار لدار اليتيم العربيمصر: تلفزيون الحياة : لم ندل بتصريحات ضد التلفزيون المصريمؤسسة كاريتاس القدس تطلق نداءً عاجلاً لاغاثة أهالي قطاع غزةكليب هالله هالله يا غزة للفنان ابراهيم صبيحاتعبد الهادي : يطلع السفير الصيني بدمشق على آخر تطورات العدوان الإسرائيلي على قطاع غزةالملياردير الأحمر يقرر قضاء العيد في عدن"مرور أبوظبي" تُتَوّج ببطولة الظفرة الرمضانية لكرة القدم"مرور العين" تحذّر السائقين من مخاطر الوقوف في الدواراتالفنان الجسمي يقود قافلة الهلال الأحمر الإماراتي الإنسانية الى غزةبتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم تمّ إطلاق "إتحاد الإمارات للضيافة"العيسه: إسرائيل انتهكت كافة القوانين والمواثيق الدولية في قطاع غزةالبنك الإسلامي العربي يعلن عن الفائزين بجوائز توفير العمرة اليومية عن الأسبوع الثالث من شهر تموزقصف مدينة عسقلان بصاروخ ناصر6ضم ضاحية الريحان لحدود مدينة رام اللهأسرى "جلبوع" يتدراسون خطوات احتجاجية ضد حرمانهم من الزيارةمجزرة جديدة:16شهيدا و200جريحا بإستهداف مدرسة تابعة لوكالة الغوث في بيت حانون شمال القطاع-صوررئيس سلطة النقد د. جهاد الوزير يتابع فتح صرافات البنوك بغزة بعد نشر مناشدة بدنيا الوطنوفاة عزة سامي نائب رئيس تحرير الأهرام التي شكرت نتنياهو على ضرب غزةجمعية أركان الخيرية توزع مساعدات اغاثية طارئة لمتضرري العدوان في قطاع غزة
2014/7/24
عاجل
طائرات الاستطلاع تطلق صاروخا على برج مشتهى في منطقة الآثار بالمحافظة الوسطىشهداء خانيونس قبل قليل هم محمد عبد الله النجار ومحمود عابدين وأحمد النجار وأشرف ابراهيم النجاركتائب القسام تفجر عبوة برميلية في دبابة ميركفاة على جبل الصوراني شرق التفاحالطائرات الحربية تستهدف موقع اليرموك غرب أبراج المقوسي شمال غزة4 شهداء في قصف طائرات الاحتلال تجمع مواطنين بالقرب من سوق السيارات شرق خانيونسكتائب القسام تقنص جنديين في شارع بنات شمال بيت حانونوزير الخارجية البريطاني من القاهرة: على حماس القبول بهدنة إنسانية بدون شروطسرايا القدس تخوض اشتباكات ضارية مع قوة إسرائيلية شرق حي الشجاعيةالسرايا تقصف كريات الملاخي وعسقلان بــ 3 صواريخ جرادالقسام يستهدف قوة خاصة تحصنت في احد المنازل في منطقة البورة شمال شرق بيت حانون بقذيفة RPGالدفاع المدني: الاحتلال يرفض السماح لنا بنقل مصابي حي الشجاعية بغزةشهيدان من عائلة الأسطل بقصف الاحتلال منزلهم بخانيونساستشهاد عامر عبد الرؤوف محمد العزب 26 عام من مدينة دير البلحقصف مدفعي عنيف شرق بلدة جباليا شمال القطاعصفارات الإنذار تدوي في كريات ملاخي جنوب تل ابيبشهيد وإصابة خطيرة في استهداف مجموعة من المواطنين بمنطقة كوارع برفحاستشهاد دعاء رائد ابو عودة 17 عام متأثرة بجراحها التي اصيبت بها في استهداف مركز الايواء في بيت حانونتجدد القصف المدفعي شرق مدينة دير البلح وسط القطاعاستشهاد المواطن محمود سلمي رويشد 50 عام نتيجة استهداف بمحافظة رفحطائرات الاستطلاع تقصف منزل لعائلة أبو ناصر في منطقة الصفطاوي شمال القطاع

فيديو.. صرخات طفل وطفلة تشج القلب اثناء هدم اليهود منزلهم في القدس الشريف

فيديو.. صرخات طفل وطفلة تشج القلب اثناء هدم اليهود منزلهم في القدس الشريف
تاريخ النشر : 2013-02-11
القدس - دنيا الوطن - ايهاب سليم
تصوير الصحفية ديالا جويحان
لا توجد حشرة ضارة على الكرة الارضية أخطر من اليهود، ولا يوجد مرض عضال ينخر في جسد البشرية اسوء من اليهود، ولم يختص كتاب منذُ نشأة الارض في تحذير الامم والشعوب من اوبئة اليهود النفسية والفكرية مثل القران الكريم. فقد ذكرَ الله تعالى في كتابه المُنزل على النبي الامين محمد صلى الله عليه وسلم الكثير عن الديانات السابقة، اليهودية والنصرانية والصابئة والمجوس، لكنه اختص بالذات في ذكر اليهود من بين جميع الامم والنحل بـ(278) اية قرانية، في حين ذكرَ أهل الكتاب (اليهود والنصارى) في (99) اية قرانية، بينما ذكرَ النصارى والنصرانية في (60) اية قرانية، والصابئة في (3) ايات قرانية والمجوس في اية قرانية واحدة.

برجوع الانسان المُسلم والمُثقف من الديانات الاخرى الى هذه الايات القرانية، سيكتشف ان بعضها يتحدث عن مصير الصابئين والنصارى من آمن منهم بالله واليوم الآخر وعمل صالحاً أن لا خوف عليهم ولا هم يحزنون: {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} البقرة 62، أما اية 17 في سورة الحج فتتحدث عن مشهد الفصل بين هذه الديانات في يوم القيامة: {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ}، بينما يذكر الله عز وجل في الايات 82-83 في سورة المائدة صفة حسنة واحدة للنصارى: {لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ، وَإِذَا سَمِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُواْ مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ}، في حين ركز الله عز وجل في معظم اياته بأصدار التحذيرات للمسلمين والمؤمنين من خطر اليهود خاصة من بين جميع الامم والشعوب والديانات والمعتقدات الاخرى، حتى بلغت الايات الخاصة بذكر بني اسرائيل أكثر من أربعة أضعاف ونصف الضعف عن الايات الخاصة بالنصارى، بل وكشفَ لنا الله تعالى صفات اليهود الذميمة بصيغة المضارع وليس الماضي بما يفيد أنهم سيستمرون هكذا الى يوم القيامة، كصفات الغدر والخيانة والنفاق والجُبن والمذلة ونقض العهود ونصب المكائد وتحليل الربى ونشر الفساد وتحريف الأقوال وقتل الذين يأمرون بالقسط من الناس وحرصهم على إيقاد الحروب وقسوة قلوبهم وشدة كراهيتهم للمؤمنين الذين يؤمنون بالله وحده من دون شريك في عبادته، في حين لم يتصف اليهود بأي صفة حسنة في جميع الايات والبالغ عددها 6236 آية قرانية.

وهكذا، هدمت قوات الاحتلال اليهودي مؤخرًا مبنى مكونًا من أربع شقق في حي بيت حنينا شمال مدينة القدس الشريف، بعد محصارته من قوات معززة بحراسة، بحجة عدم الترخيص لبنائه. ويقول الفلسطينيون إن السلطات اليهودية تفرض شروطا تعجيزية على البناء الفلسطيني في المدينة، بينما تنشط في بناء المستعمرات هناك. وقد هدمت الجرافات اليهودية المستوردة من الحكومات النصرانية في أوروبا وأمريكا، نحو ثمانين بيتا في مدينة القدس الشريف منذ بداية العام الماضي، وأصدرت قرارات لهدم آلاف البيوت الأخرى، الا ان ما يشج القلب في عملية الهدم الاخيرة صرخات الطفل عمران كستيرو وشقيقته امام ضحكات الجنود اليهود اثناء عملية هدم منزلهم.






 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف