الأخبار
هيثم خلايلي يتألق بأغنية زيديني عشقامنال موسى تشعل اراب ايدول ب "زريف الطول"عاش آراب آيدولمناشدة عاجلة للرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازنقيادة الأمل : هذا ما يحتاجه الشعب الفلسطيني !إصابة 7 جنود في تفجير مدرعة بشمال سيناءقصر أردوغان الجديد .. وأكثر من رسالة ! .. صور وفيديومهجة القدس: الأسير المجاهد خليفة القواسمة يتنسم عبير الحريةداعش تدعو المقاتلين للحشد استعدادا لغزو سيناءكيف ردّ أحمد عسّاف على "جندلمان" في ظل الارهاب في القدس !؟ .. فيديورغم حظر التجول.. 7 إصابات في تفجير مدرعة جنوبي العريشاتحاد الجاليات الفلسطينية المانيا يرحب بإعلان السويد رسميا اﻻعتراف بدولة فلسطينصحفي بريطاني: اسرائيل حولت غزة الى سجن هائل والاعمار بطئ وحسب احتياجاتها الامنيةالناطق باسم جيش الاحتلال: الانتشار المصري في سيناء بموافقتناخارجية الاحتلال تسحب سفيرها من السويد بعد اعترافها بدولة فلسطينتواصل المنخفض الجوي حتى الثلاثاءوفد من "القدس المفتوحة" يزور سفير الكويت في عمّان ويهنئه على اختيار الأمير الصبّاح الشخصية الإنسانية الأولى عالميًاكلية فلسطين التقنية تكرم طلبتها وخرجيها الذين ارتقوا خلال الحرب الأخيرة على غزةخطيب الأقصى: إغلاق المسجد الأقصى المبارك جريمة كبرى وعدوان خطيراللجنة الشعبية للاجئين بالبريج تطلق دوري كرة السلةالفنان درغام يجسد في كتابه " هنا القدس " حكاية صمود وتحدي لشعبنا وحجم المؤامرة التي تتعرض له قضيتهالقدس تنزف والمسجد الأقصى يئن من جرائم الاحتلال اليهودي والسلطة والحكام يتآمرون مع كيان يهودجمعية الفلاح الخيرية في فلسطين تفتتح 6 آبار جديدة بغزةالدكتور ياسر الوادية/ يطالب بفتح معابر غزة التجارية والسماح بالاستيراد والتصدير دون قيودأدنى مستوى له منذ يوليو تموز عام 2010.. انخفاض أسعار الذهب والفضةحركات كشفت هويتهم الفلسطينية.. وحدة المراقبة الاسرائيلية: لم نستطع تمييز مقاتلي المقاومة عن جيشناجنود قاتلوا بالشجاعية: كنا نشتم رائحة احتراق زملائناالمطران عطاالله حنا:ان اغلاق المسجد الاقصى المبارك امام المسلمين هو انتهاك خطير لحقوق الانسانقلقيلية : المحافظ يلتقي وفدا من المدرسة العمريةقلقيلية : المحافظ يلتقي وزير الأوقافالجهاد تدعو لجمعة غضب نصرة للقدس وتندد بالصمت العربي والإسلاميمصر: القوى الصوفية: تعقد اجتماعاً تحضيرا ً للمشاركة في الانتخابات المقبلةالأغا: ممارسات الاحتلال وصلت ذروتها وما يجري بالأقصى تعدي للخطوط الحمراءعريقات: الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة للأوضاع الحالية وإنهيار عملية السلامالمالكي يلتقي رئيس الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان
2014/11/1

افتتاح مؤتمر ومعرض الكهرباء والماء الشرق الأوسط 2013

افتتاح مؤتمر ومعرض الكهرباء والماء الشرق الأوسط 2013
تاريخ النشر : 2013-02-05
رام الله - دنيا الوطن
افتتح سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة و الصناعة القطري في الدوحة مساء امس مؤتمر ومعرض الكهرباء والماء الشرق الأوسط 2013 بحضور عدد كبير من المسؤولين والخبراء ورجال الاعمال والوفود المشاركة  وممثلي الصحافة المحلية والعالمية.

المتحدثون الرئيسيون في المؤتمرالذي يعقد في المركز الوطني للمعارض سعادة عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكرباء والماء (كهرماء) والسيد المهندي مدير عام شركة قطر للكهرباء والماء والسيد ريمي روحاني مدير عام غرفة التجارة والصناعة القطرية والسيدة ديبي ستانفورد كرستيانسن مديرة قسم المعارض الدولية في مؤسسة بنويل الشرق الوسط المنظمة للمؤتمر والسيد تيم دووار الناشر في مجموعة المياه والنفايات.

وبعد انتهاء الكلمات قام سعادة الوزير القطري بقص الشريط التقليدي ايذانا بافتتاح المعرض في حين قامت الوفود المشاركة قبل ذلك بجولة في محطة راس ابوالفنطا س للكهرباء وتحلية المياه وواحة  قطر للعلوم والتكنولوجيا حيث تم اطلاعها على سير العمليات في هاتين المنشاتين الهامتين.

ويعقد المؤتمر والمعرض بدعم من شركاء رئيسيين بما فيهم الراعين البلاتينيين وهم شركة قطر للكهرباء والماء وهيئة الأشغال العامة، كهرماء، شركة ألستوم الراعي الفضي و واحة العلوم والتكنولوجيا، الخطوط الجوية القطرية، وغرفة تجارة وصناعة قطر و جمعية رجال الأعمال القطرية، جمعية رجال الاعمال الاتراك في  قطر، و مجلس الأعمال القطري الاميركي و جامعة قطروالشركاء الاقليميين والدوليين.

و سيتم خلال المؤتمر الذي يعتبر واجد من اهم واكبر المؤتمرات من نوعه في المنطقة تقديم اوراق عمل من قبل اكثر من 100 متحدثا من 20 دولة تغطي مواضيع هامة عديدة تشمل الطاقة المتجددة والتحديات التي تواجه المشاريع في هذذ المجال واخر التكنولوجيا المستخدمة في قطاع الطاقة المتجددة وعمليات الصيانة و الادارة للمشاريع ومواضيع اخرى.

وتشمل ابرز المواضيع المطروحة في مؤتمر الطاقة اخر التطورات في قطاع الطاقة في منطقة الشرق الاوسط وخاصة في دول مجلس التعاون الخليجي والمشاريع المطروحة في هذا المجال واوضاع قطاع الطاقة في منطقة كردستان العراقية في حين يركز مؤتمر المياه على مثل هذه المواضيع بالاضافة اسراتيجية المياه في قطر والاردن والعراق والتطورات في هذا المجال في الشرق الاوسط.

كما سيتم مناقشة التحديات التي تواجه قطاع الطاقة والمياه في المنطقة والمشاريع المطروحة ووسائل تمويلها اضافة الى قضايا هامة اخرى.

و كانت شركة بنويل قد اكدت في بيان انه ستهم بحث  نحو 200 مشروع  طاقة في الشرق الاوسط وشمال افريقيا بقيمة 250 مليار دولار مشيرة الى ان المناقشات ستغطي مشاريع تتراوح قيمتها بين 100 مليون و 25 مليار دولار للمشروع الواحد تشمل الطاقة والماء والطاقة المتجددة.

وحسب تقرير رسمي عربي فان الاستثمارات  في مجال الطاقة المتجددة ارتفعت بشكل كبير على المستوى العالمي لكنها النخفضت في العالم العربي بسبب التوترات السياسية.

و اشار التقرير الذي اصدرته شركة الاستثمارات البترولية العربية (ابيكورب) اخيرا الى ان حجم تلك الاستثمارات على المستوى الدولي ارتفع بنسبة 17 بالمئة عام 2011 في الوقت الذي انخفضت فيه هذه الاستثمارات في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا باستثناء الامارات والمغرب.

و قالت الدراسة ان حجم الاستثمارات العالمية في هذا القطاع وصل الى نحو 257 مليار دولار عام 2011 وهو اعلى مستوى له على الاطلاق اذ انها تجاوزت ضعفي حجم الاستثمارات في هذا المجال عام 2007 وهو العام الذي سبق الازمة الاقتصادية العالمية عام 2008 مشيرة الى ان الحجم الفعلي للاستثمارات يصل الى 325 مليار دولار عند اضافة 68 مليار دولار قيمة الاستحواذات وعمليات الدمج المنفذة في تلك السنة.

وذكر التقرير ان حولي ثلثي هذه الاستثمارات كانت في الدول الصناعية في حين استثمر نحو الثلث في الدول النامية وان دول الاتحاد الاوروبي برزت كاكبر مستثمر تلتها الصين ثم الوالايات المتحدة.

واضاف التقرير ان منطقة الشرق الاوسط استحوذت على اقل نسبة من هذه الاستثمارات بسبب التوترات السياسبة وعوامل اخرى مشيرة الى ان هذه الاستثمارات في المنطقة قدرت بنحو 5.5 مليار دولار عام 2011 تشكل حوالي 2.1 بالمئة فقط من اجمالي الاستثمارات العالمية و انها تقل بنسبة 18 بالمئة من اسثتمارات الطاقة المتجددة في المنطقة عن عام 2010.

غير ان التقرير اشار الى ارتفاع تلك الاستثمارات في المغرب والامارات بنسب معقولة اذ وصلت الى نحو 1.1 مليار دولار و 800 مليون دولار على التوالي مشيرا الى ان حجم هذه الاستثمارات في بعض الدول العربية كان ضئيلا الى حد كبير لدرجة انه لم يذكر في الاحصائيات العالمية.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف