الأخبار
الاحصاء: ارتفاع الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي في فلسطين بنسبة 6.30%بالصور.. أجمل 10 نساء في تايلاندالأونروا تنظم تدريبا على المهارات حول المياه والبيئة والصرف الصحي في حالات الطوارئ لموظفيها"مهجة القدس" نقل 120 أسيرا من سجن ريمون إلى نفحةإدارة السجون تفرض حظر شامل على سجن ريمون وتقتحمه بوحدات القمع والكلاب البولسيةبلدية الدوحة تستقبل وفدا من الدفاع المدني لتعزيز التعاون المشتركالديمقراطية تنعي شهيدها الرفيق إياد حسين أيوبعرض مبهر: شاهد فيديو لـ”بروفة” حفل افتتاح قناة السويس الجديدةعرب 48: الطالبة نغم علاد ريان من كفربرا تتم حفظ القران الكريم كاملامواطنو مدينة الأربعاء يحيون الأمن الوطنيعقد اجتماع المكتب المحلي لواد زم مع المندوب الإقليمي للصحة بخريبكةحافلات إضافية بلندن لتحجيم الفوضى جراء إضراب عمال قطارات الأنفاقالعراق: كيف رد طارق عزيز مستشار الرئيس الراحل صدام حسين على سؤال صحفي اسرائيلي؟اول حالة طلاق بسبب الحر فقط في الأردنالاردن: فيصل بن الحسين يستقبل ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لدى وصوله عمّان في زيارة للأردنبرلماني بريطاني: بلير قد يحاكم بتهمة ارتكاب جرائم حرب خلال غزو العراقمصر: محافظ الاسماعيلية يكرم ممثلى الشركات المشاركة فى مشروع قناة السويس الجديدةلاجئو غزة يعتصمون أمام مقرات الاونرواالسيسي يلتقي اليوم الرئيس اليمنيانتخاب السيد عبد الكريم ذيب غانم رئيسا لبلدية دير الغصونمهرجان فرخة الدولي ينظم مسيرة حاشدة تضامنا مع الاسرى في طولكرمانقلاب قارب على متنه 100 شخص في بحيرة فيكتوريا بكينياكرواتيا تحتفل بمرور 20 عاما على استعادة أراضيها من الصرباليمن: خالد الكثيري : العند انتصارا للشعبين وبناء الدولتين في الشمال والجنوببالفيديو والصور.. ببغاء يشعل الإنترنت بموهبته في الغناء
2015/8/5

فيديو مروّع من الحرب الفرنسية على مالي: رجل مفصول الى نصفين "يمشي"

فيديو مروّع من الحرب الفرنسية على مالي: رجل مفصول الى نصفين "يمشي"
تاريخ النشر : 2013-01-16
رام الله - خاص دنيا الوطن
وصل دنيا الوطن الفيديو التالي  من جرائم الحرب على مالي: رجل يزحف وهو مقطوع نصفين من القصف

يذكر ان الحرب على مالي مستمرة من قبل الطائرات الفرنسية ضد ما اسمته فرنسا المتشددين الاسلاميين هناك "القاعدة"

 



 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف