الأخبار
هل بات بالإمكان سماع صوت النباتات؟دعوات إسرائيلية للتحقيق في "إخفاقات" حرب غزة"إسرائيل" تشدد إجراءاتها الأمنية بالضفةقرار استثنائي خاص بقبول الطلبة المقدسيين في جامعة القدسبيرزيت تطلق برنامج الدبلومات المهنية المتخصصة في المهارات القانونيةالشرطة تقبض على 9 مطلوبين للعدالة وتصادر مركبات غير قانونية في جنينكيلة تتسلم قرار مجلس بلدية فلورنس الإيطالية بالاعتراف بدولة فلسطينالرئيس يستقبل وزير الخارجية الفرنسياجتماع يناقش قضايا وهموم الصحفيين في نابلسمصر: محافظ الاسماعيلية يتابع أستكمال أعمال تطوير الطرق والمحاور الرئيسية والحدائق والمسطحات الخضراء بمداخل ومخارج المحافظةلبنان: الرعاية تشارك موظفيها حفل تخرجهم من جامعة LAUالأمانة الخيرية تنظم حفل تكريم المتفوقين "موعد مع التميز للعام 2016 "عليان : التصعيد الإسرائيلي ضد موظفي وحراس الأقصى يستهدف انهاء حلم الفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلةوفد من مدرسة الصحافة الألمانية يزور الجامعة العربية الامريكية للتعرف عليهاخلال لقائه بوفد من الداخل..صيدم يعلن عن تأسيس نواة المجلس الأكاديمي الفلسطيني – الفلسطيني المشتركمناقشة رسالة ماجستير في الجامعة العربية الامريكية حول خصائص استقرار الليزر الكمي احادي الموجة والمحكوم ضوئياالجامعة العربية الامريكية تنظم دورة تدريبية لطلبتها بعنوان "البحث عن عمل هو عمل"الحمد الله يبحث مع نظيره الأردني التصعيد الإسرائيلي خاصة في القدسالخضري: انتخابات المجالس البلدية مهنية خدماتية ويجب إبعادها عن التجاذبات السياسية ودعم الفائزينكتلة الوحدة العمالية في محافظة جنين تناقش انتخابات الهيئات المحلية والتحضير لانعقاد مؤتمر الكتلةعرب 48: مصرع الشاب سالم أبو كفر بحادث طرق مروع في النقبعرب 48: الشرطة تقرر إعادة فتح متجر المشهداوي في بئر السبععرب 48: البحر الميت: القبض على 4 عمال أجانب حولوا شرفة الى مختبر للمخدراتدنيا بطمة تتوعد حماتهامقتل 3 في إطلاق نار بولاية واشنطن الأمريكية واعتقال المنفذ
2016/7/30
عاجل
مدير عام هيئة البترول فؤاد الشوبكي: أسعار المحروقات ستنخفض بنسب متفاوتة مساء غدا الأحد‏كأس فلسطين‬: رئيس اتحاد كرة القدم جبريل الرجوب يعلن تأجيل مباراة أهلي الخليل وشباب خانيونس 48 ساعة

ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند تمنت أن تصبح طبيبة ... صور

ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند تمنت أن تصبح طبيبة ... صور

جيوتي سينغ باندي

تاريخ النشر : 2013-01-07
رام الله - دنيا الوطن

رام الله - دنيا الوطن
أرادت جيوتي سينغ باندي، ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند أن تصبح طبيبة، وتعالج أهل قريتها.

توفيت جيوتي سينغ باندي (23 عاما) في 29 ديسمبر في مستشفى في سنغافورة بعدما صارعت الموت 13 يوما إثر الجروح الخطرة التي أصيبت بها خلال تعرضها لاغتصاب جماعي في حافلة.

وحسب ما تم كشفه عن حياتها، فقد درست جيوتي المعالجة الفيزيائية، أملا بأن تصبح طبيبة، على حد قول أبيها الذي أراد للعالم كله أن يعرف اسمها لتكون رمزا يعطي الشجاعة للنساء الأخريات اللائي ينجون من هذه الهجمات، بأن يستمدوا القوة منها، وأن يضع موتها حدا لظاهرة الاغتصاب المتفشية في البلاد.

وأشارت وسائل إعلام هندية أنها كانت تحب أن تلبس الزي الغربي وتفضله على الساري الهندي الذي تلبسه أيضا في بعض الأحيان.

وكانت جيوتي وحيدة والديها، وأكد أبوها أن الشاب الذي كان برفقتها وقت الحادث هو مجرد صديق لها، ولا تربطهما علاقة حب، وأضاف: "لا شك في أنها كانت ستتزوج، لكنها لم تبد أي رغبة في الزواج مؤخرا، كانت مهتمة حصرا في الدراسة وإيجاد عمل".

وحين حاولت جيوتي عن مساعدة صديقها لها، نقلت والدتها قولها : "أكدت أكثر من مرة، لقد حاول أن ينقذني لكن استمروا في ضربه بالحبل".

وأضافت:" كانت آخر كلماتها (أمي.. أريد أن أعيش)".

وشكى صديق جيوتي (28 عاما)، وهو مهندس معلوماتية تأخر الشرطة ولا مبالاة المارة وقت الحادث، وقال: "ماذا يمكنني أن أقول؟ يجب ألا تتكرر مثل هذه الوحشية التي رأيتها".

 وأضاف "حاولت مقاومة هؤلاء الرجال و توسلت إليهم ليدعوها وشأنها".

وتفاصيل القصة بدأت حينما  كانا عائدين من السينما ورفضت عدة عربات ثلاثية العجلات نقلهما، فصعد الشاب وصديقته إلى حافلة مخصصة عادة لنقل تلاميذ لكن كان يستقلها رجال يقومون "بجولة ليلية" في المدينة.

وما أن أصبحا داخل الحافلة حتى قاموا بضربه وباغتصاب صديقته عدة مرات، بمن فيهم السائق، وألقيت الشابة بعد ذلك من الحافلة مع صديقها الذي تعرض للضرب.

والمشتبه بهم الخمسة الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و 35 عاما ويواجهون عقوبة الإعدام بتهمة خطف واغتصاب وقتل الطالبة، كان ينتظر أن يمثلوا معا أمام المحكمة للمرة الأولى.

والمتهم السادس البالغ من العمر 17 عاما، سيحاكم أمام محكمة الأحداث.

والمتهمون الذين يقطنون في نيودلهي هم رام سينغ وموكيش سينغ وفيجاي شارما واكشاي ثاكور وباوان غوبتا.

وأمرت القاضية التي تتولى قضية الرجال الخمسة بأن يمثلوا للمرة الأولى أمام المحكمة في جلسة مغلقة، دون أي حضور إعلامي.





 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف