الأخبار
اصابتان باطلاق نار اسرائيلي على سيارة فلسطينيةمصر : انفجاران في "المحلة" يخلفان قتلى وجرحىبالفيديو.. "داعش" في رسالة تهديد لـ "السيسي": "ننتظر أوامر البغدادي"أبو صبحة: توقعات بفتح معبر رفح تزامنا مع زيارة الرئيس عباس للقاهرةمصر.. استشهاد شرطي في انفجار المحلة وإصابة 10 آخرين بينهم 5 مدنيينالنضال الشعبي تدعو الى تصعيد المقاومة الشعبية بعد اقتحام نشطاء اراضي بوابة القدسكلمة منظمة التحرير الفلسطيني في اللقاء التضامني"خاتم الأنبياء" أغنية دينية جديدة للمنشد المغربي التهامي الحراقالعشرات من أصحاب ورش العمل يوقعون على مذكرة مشتركة بأن يكون عام 2015قلق في إسرائيل من قيام تسليم روسيا صواريخ "أس 300" لمصرنتنياهو يرفض العودة لحدود 1967 فى محادثاته مع الفلسطينيينسرايا القدس تشارك للمرة الأولى.. الاحتلال: "المقاومة" تتدرب على احتلال مواقع عسكريةالمجموعة العربية: الاحتلال الإسرائيلي يعتقل (328) فلسطينياً خلال فبراير الماضيعرب 48: مهرجان احياء التراث الاول بقرية عين رافة فلسطين 48عرب 48: الشيخ حماد ابو دعابس في زيارة تضامن مع المحامي محمد عابدسوريا: بيان مشترك حول ضحايا العنف المتصاعد في سوريةمصر: تاجيل انتخابات نقابة الصحفين الى 20 مارس واجراء الانتخابات بنقابة الصيادلةكتائب الأقصى تبارك عملية القدس وتعتبرها رد طبيعي على جرائم الاحتلالصلاح الكردي بـ اغنية جديدة ونشاطات عدّهالمتطوعون يتحدون الاحتلال بزراعة اشتال في الخضر بيت لحم"المرأة العاملة " يطالب بحماية منجزات نضال المرأة اجلالتحرر والعدالة الاجتماعيةمصر: مباحث تموين الغربية تضبط 71 اسطوانة غاز مدعمة بعدد من مزارع الدواجنالارتباط العسكري يؤمن الافراج عن مواطنين وطفل من بلدة برقهحركة الأحرار: عملية القدس هي الخطاب الفلسطيني الفعال الذي يمثل شعبنا ويردع الاحتلالاعتقالات في صفوف كوادر حركة فتح في بلدة عصيرة الشماليةافتتاح معرض للسلامة المرورية فى مدرسة يوسف العظمة فى جنينصحيفة إيطالية: زعيم "داعش" يهدد بهدم الأهرامات وأبو الهوللجان المقاومة تثمن قرارات المجلس المركزي بخصوص تعزيز الوحدة ووقف التنسيق الأمنيالأزهر: تدمير الآثار جريمة كبرىبيان صادر عن مكتب المرأة لجبهة التحرير الفلسطينية بمناسبة الثامن من آذار
2015/3/7

ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند تمنت أن تصبح طبيبة ... صور

ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند تمنت أن تصبح طبيبة ... صور

جيوتي سينغ باندي

تاريخ النشر : 2013-01-07
رام الله - دنيا الوطن

رام الله - دنيا الوطن
أرادت جيوتي سينغ باندي، ضحية الاغتصاب الجماعي في الهند أن تصبح طبيبة، وتعالج أهل قريتها.

توفيت جيوتي سينغ باندي (23 عاما) في 29 ديسمبر في مستشفى في سنغافورة بعدما صارعت الموت 13 يوما إثر الجروح الخطرة التي أصيبت بها خلال تعرضها لاغتصاب جماعي في حافلة.

وحسب ما تم كشفه عن حياتها، فقد درست جيوتي المعالجة الفيزيائية، أملا بأن تصبح طبيبة، على حد قول أبيها الذي أراد للعالم كله أن يعرف اسمها لتكون رمزا يعطي الشجاعة للنساء الأخريات اللائي ينجون من هذه الهجمات، بأن يستمدوا القوة منها، وأن يضع موتها حدا لظاهرة الاغتصاب المتفشية في البلاد.

وأشارت وسائل إعلام هندية أنها كانت تحب أن تلبس الزي الغربي وتفضله على الساري الهندي الذي تلبسه أيضا في بعض الأحيان.

وكانت جيوتي وحيدة والديها، وأكد أبوها أن الشاب الذي كان برفقتها وقت الحادث هو مجرد صديق لها، ولا تربطهما علاقة حب، وأضاف: "لا شك في أنها كانت ستتزوج، لكنها لم تبد أي رغبة في الزواج مؤخرا، كانت مهتمة حصرا في الدراسة وإيجاد عمل".

وحين حاولت جيوتي عن مساعدة صديقها لها، نقلت والدتها قولها : "أكدت أكثر من مرة، لقد حاول أن ينقذني لكن استمروا في ضربه بالحبل".

وأضافت:" كانت آخر كلماتها (أمي.. أريد أن أعيش)".

وشكى صديق جيوتي (28 عاما)، وهو مهندس معلوماتية تأخر الشرطة ولا مبالاة المارة وقت الحادث، وقال: "ماذا يمكنني أن أقول؟ يجب ألا تتكرر مثل هذه الوحشية التي رأيتها".

 وأضاف "حاولت مقاومة هؤلاء الرجال و توسلت إليهم ليدعوها وشأنها".

وتفاصيل القصة بدأت حينما  كانا عائدين من السينما ورفضت عدة عربات ثلاثية العجلات نقلهما، فصعد الشاب وصديقته إلى حافلة مخصصة عادة لنقل تلاميذ لكن كان يستقلها رجال يقومون "بجولة ليلية" في المدينة.

وما أن أصبحا داخل الحافلة حتى قاموا بضربه وباغتصاب صديقته عدة مرات، بمن فيهم السائق، وألقيت الشابة بعد ذلك من الحافلة مع صديقها الذي تعرض للضرب.

والمشتبه بهم الخمسة الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و 35 عاما ويواجهون عقوبة الإعدام بتهمة خطف واغتصاب وقتل الطالبة، كان ينتظر أن يمثلوا معا أمام المحكمة للمرة الأولى.

والمتهم السادس البالغ من العمر 17 عاما، سيحاكم أمام محكمة الأحداث.

والمتهمون الذين يقطنون في نيودلهي هم رام سينغ وموكيش سينغ وفيجاي شارما واكشاي ثاكور وباوان غوبتا.

وأمرت القاضية التي تتولى قضية الرجال الخمسة بأن يمثلوا للمرة الأولى أمام المحكمة في جلسة مغلقة، دون أي حضور إعلامي.





 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف