الأخبار
شاب غزّي يختار "عروسه" من كشف "المقبولين للوظائف" في الاونروا : كيف يتزوّج شباب غزة ؟مجموعة مجهولة تقوم بهدم وتخريب مقام الشيخ شهاب الدين في قرية صفا قضاء رام الله!رئيس وزراء ليبيا:مؤتمر إعادة إعمار ليبيا سيُعقد في القاهرة برعاية وزارة الاستثماروزير الإعلام الأردني الاسبق: إيران أصبحت الآن تُسيطر على 4 دول عربيةاتفاقية شراكة بين وزارة الاشغال الفلسطينية ونظيرتها الاردنيةكتائب شهداء الأقصى تهنئ كتائب المقاومة الوطنية بإنطلاقة الجبهة الديمقراطيةذكرى استشهاد أحمد محمد قاسم الأطرشجبهة النضال الوطني : قرار المحكمة المصرية باعتبار حماس منظمة إرهابية قرار مسيس وخطيركتائب الاقصى تطالب مصر باعادة النظر في قرار حظر حماسالصابرين : حماس حركة مقاومة أصيلة ومصر لها دور تاريخي مساند لقضيتنا"لايك فيسبوكي" تسبّب بمحاولة قتل منير الجاغوب: عائلة الشرفا تنشر تفاصيل "المشكلة" كاملةبعد الاجواء الصيفية : عودة "البرودة والمطر" الى فلسطين منتصف الاسبوعجمعية وتر للثقافة والإعلام تنظم زيارة تفقدية لمسجد الهدى في قرية الجبعةالشؤون المدنية : اليوم الاحد سفر الدفعة الثانية من طلبة قطاع غزة عبر معبر بيت حانونجبهة العمل النقابي التقدمية تختتم دورة تدريبية لأعداد الكادر النقابي بغزةفي سابقة هي الأولى من نوعها : شرطة غزة تُحبط محاولة سرقة محل بواسطة نفق !"إعلام صديق للطفولة" شعار ورشة عمل للإعلاميينوفد رفيع المستوى من الجهاد الاسلامي يزور مصر اليوموفاة مواطنين مريضين في مصر وعائلتيهما تنتظران فتح معبر رفح لدفنهمامصر: الادارة العامة لمكافحة التدخين بوزارة الصحة: رفع الضريبة على لسجائر ساهمت في تقليل عدد المدخنينمصر: السيسي سيبحث مع سالمان انشاء قوة للانتشار السريع العربي لمكافحة الارهاب والاوضاع في باب المندبالعراق: منتدى الاعلاميات العراقيات يكرم رائدة الصحافة النسوية "نعيمة الوكيل"بالفيديو : الاعلام المصري يستمر بمهاجمة أمير قطر ويصفه برئيس الكيان الصهيوني!الحلقة الخامسة من سلسلة ذاكرة الحربمصر: وفد رفيع المستوى من حركة الجهاد الإسلامي يزور القاهرة لوضع حلول للقضايا العالقةشاهد بالفيديو : عرض فرقة "التخت الشرقي"من كام ليله - محرم فؤادحركة الشباب تفجر سيارة ملغومة في مقديشو بالصومالمقتل صحافي أوكراني في قصف شرق البلادبيان من أسرى الحرية الأسرى الفلسطينيون من المناطق المحتلة عام 1948 القابعون في سجن رامون
2015/3/1

ثلاثة قتلى بينهم فتاة وعدد كبير من الإصابات في "حرب شوارع" أمام القصر الرئاسي بين معارضي ومؤيدي مرسي

ثلاثة قتلى بينهم فتاة وعدد كبير من الإصابات في "حرب شوارع" أمام القصر الرئاسي بين معارضي ومؤيدي مرسي
تاريخ النشر : 2012-12-05
رام الله - دنيا الوطن-وكالات
ارتفع عدد القتلى في الاشتباكات امام قصر الاتحادية بين مؤيدي ومعارضي الرئيس محمد مرسي إلى ثلاثة ، وفقا لما ذكرته صحيفة الوفد المصرية نقلا عن شهود عيان.

وأعلنت جبهة الإنقاذ الوطني في مصر عن سقوط قتيل ثان في الاشتباكات التي تدور رحاها امام قصر الاتحادية بين مؤيدي ومعارضي الرئيس المصري محمد مرسي.

وأفادت قناة "الحياة" بسقوط ميرنا عماد أول قتيلة في مواجهات الاتحادية،كما اعلن حزب الحرية والعدالة سقوط احد مؤيديه في الاشتباكات.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية ارتفاع عدد الإصابات إلى 103 ، فيما قالت أنها لم تبلغ بوقوع قتلى في الاشتباكات.

ورفضت القوى السياسية المصرية في مؤتمر صحفي ضم الدكتور محمد البرادعي وعمرو موسى وحمدين صباحي الجلوس الى طاولة الحوار او قبول اي مبادرات لانهاء الازمة قبل الغاء الاعلان الدستوري.

و وقعت اشتباكات وتراشق بالحجارة تطور إلى استخدام قنابل المولوتوف أمام قصر الاتحادية بين متظاهرين معارضين للرئيس محمد مرسي ومؤيدين له من جماعة الإخوان المسلمين.

وأكد مراسل قناة العربية وصول تعزيزات من قوات الأمن المركزي إلى محيط القصر الرئاسي، حيث تتصاعد وتيرة الاشتباكات، ووقوع إصابات مختلفة.

وكان ائتلاف القوى السياسية قد دعا لتظاهرات أمام قصر الاتحادية بالتزامن مع دعوة جماعة الإخوان المسلمين لأنصارها بالتجمع أمام القصر لأداء صلاة العصر وإعلان تأييد مرسي.

وأكدت مراسلة "العربية" في ميدان التحرير أن 15 حركة وحزباً سياسياً أعلنوا تحركهم نحو قصر الاتحادية لدعم المعتصمين هناك رداً على دعوة الإخوان للتظاهر حول الاتحادية.

والحركات هي التيار الشعبي والتحالف الشعبي الاشتراكي، وأحزاب: الكرامة، الدستور الديمقراطي الاجتماعي، المصريون الأحرار، بالإضافة إلى حركة ٦ أبريل.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين دعت إلى التظاهر أمام القصر الرئاسي عصر اليوم الأربعاء تحت اسم "حماية الشرعية"، رداً على ما وصفته بـ"اعتداءات فئة بالأمس"، في إشارة إلى المظاهرات الحاشدة التي شهدها محيط قصر الاتحادية للمطالبة بإلغاء الإعلان الدستوري الذي وسّع من صلاحيات الرئيس محمد مرسي.

وبدورها دعت المعارضة المصرية أنصارها للتوجه أيضاً إلى محيط القصر الرئاسي.

وقال المتحدث الإعلامي باسم الجماعة محمود غزلان إن "الإخوان والقوى الشعبية تداعت للتظاهر أمام مقر الاتحادية، عصر الأربعاء؛ وذلك لحماية الشرعية بعد التعديات الغاشمة التي قامت بها فئة بالأمس، تصورت أنها يمكن أن تهز الشرعية أو تفرض رأيها بالقوة؛ مما دفع القوى الشعبية للتداعي لإظهار أن الشعب المصري هو الذي اختار هذه الشرعية وانتخبها، وأنه بإذن الله تعالى قادر على حمايتها وإقرار دستوره وحماية مؤسساته".

وأوضح غزلان، في بيان رسمي، أن وقفتهم أمام قصر الاتحادية عصر اليوم هي لـ"حماية الشرعية، بعد التعديات الغاشمة التي قامت بها فئة بالأمس تصورت أنها يمكن أن تهز الشرعية أو تفرض رأيها بالقوة".

وأضاف البيان: "دفع ذلك القوى الشعبية للتداعي، لإظهار أن الشعب المصري هو الذي اختار هذه الشرعية وانتخبها، وأنه بإذن الله تعالى قادر على حمايتها وإقرار دستورها وحماية مؤسساتها.

وكان الرئيس محمد مرسي قد حضر إلى قصر الاتحادية صباح اليوم لبدء مهام عمله والتقي بنائبه المستشار محمود مكي للتباحث حول الموقف.

صور نشرتها صحيفة الوفد لشاب قتل خلال اشتباكات الاتحادية


صور الاشتباكات









 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف