الأخبار
وعد البحري وأبو الليف يحتفلان بقناة السويسالرجوب ينتزع حقنا الرياضي من الاحتلالعلي الديك يصدح صوته في الفحيص للمرة الثانيةسالي بسمة: الدراما السورية مدرسة قائمة بحد ذاتهااطلالة ملكيه لملكة جمال الاردن زينة العلميمصر: قصر ثقافة أسيوط ينظم إحتفالية فنية بمشاركة فرقة الموسيقى العربية والفنون الشعبيةلأول مرة فى مصر.. النجمة العالمية NAYER فى الساحل الشماليالنضال الشعبي والأمن الوطني تختتمان مخيم التعايش "معسكر د.سمير غوشة الثاني"الممثلة الجزائرية "ريم تاكوشت" تستعرض قصة نجاحها في برنامج نون على تلفزيون جشرطة أبوظبي تكرّم 17 متميزاً في "المالية والخدمات"RAM 3500 موديل 2015 ... صراع قوىً من العيار الثقيلتحسين سلامة المرضى تعلن أسماء مؤسسات الرعاية الصحية الثلاث التي ساهمت بإنقاذ أكبر عدد من الأرواحوليمة القرود الآسيويةتكريم أبطال الزمالك في وادي دجلة ممر شرفي للاعبي الزمالكتعرف على جمارك سيارات "كيا سيراتو"مركز التخطيط الفلسطيني ينظم حفل تخريج - فوج القدس- الفوج السادس لتخريج الدوراتسترومبولي ايطاليمصر: اسحاق: ثقة الغرب في الاجهزة الامنية جعلت زعماء العالم يحضرون حفل افتتاح قناة السويسبلدية بيتونيا تُكرم الناجحين في الثانوية العامة من ابناء المدينةموضة تقليمات الأسود والأبيض وطريقة تنسيقهاكوني جميلة مثل جينيفر لوبيزالشرطة والاستخبارات تضبطان مشتل ماريجوانا في ضواحي القدساريحا: لجنة السلامة العامة تناقش إجراءات السلامة العامة في المباني والتجمعات السكنية والتجاريةالجامعة العربية الأمريكية تنظم فعاليات ملتقى الأعمال ويوم التوظيف السنوي 2015دبور يستقبل النائب السابق الأحدب
2015/8/5

جامعة القدس المفتوحة تعقد ندوة بعنوان الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين

جامعة القدس المفتوحة تعقد ندوة بعنوان الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين
تاريخ النشر : 2012-11-12
رام الله - دنيا الوطن
نظم طلبة جامعة القدس المفتوحة/ فرع رام الله والبيرة بالتعاون مع مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب ووزارة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين 12/11/2012 ندوة بعنوان: "الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين" بإشراف الدكتورة شادية مخلوف، حيث افتتح الندوة الدكتور رسلان محمد مدير الفرع مرحباً بالحاضرين والمشاركين، وموجهاً من خلالهم تحية اجلالٍ وإكبار لأسرى الحرية القابعين خلف قضبان سجون الاحتلال مؤكداً على الدور الكبير الذي توليه الجامعة ممثلةً برئيسها وكوادرها وطلبتها في دعم صمود الأسرى.

من جانبها، رحبت الدكتورة شادية مخلوف بالحضور والمتحدثين ونقلت إليهم تحيات رئيس الجامعة أ.د. يونس عمرو شاكرةً له دعمه للتدريب الميداني في الجامعة، وتأتي هذه الندوة كأحد المقررات التطبيقية الأساسية في تخصص الخدمة الاجتماعية في كلية التنمية الاجتماعية والأسرية وهو المقرر الثالث من مقررات التدريب الذي يتناول طريقة الخدمة الاجتماعية بوصفه الطريقة الأساسية الثانية من طرق الخدمة  الاجتماعية تمنح الطلبة الفرصة للتعرف على الأساسيات التطبيقية لممارسة خدمة الجماعة في مؤسسات العمل الاجتماعي المختلفة الامر الذي سيكون له أثر مهم في تشكيل شخصيتهم المهنية وتزويدهم بالمعلومات والمهارات والمعارف والقدرات اللازمة لتطبيق هذه الطريقة بالشكل المطلوب.

بدوره تحدث أ. محمد العوري الأخصائي النفسي في مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب عن أساليب التعذيب والقمع التي يمارسها الاحتلال بحق الأسرى وما يخلفه ذلك من آثار نفسية وجسدية على الأسرى، مؤكداً أن ممارسات الاحتلال في القمع والتعذيب منذ لحظات الاعتقال الأولى تهدف إلى زعزعت الشعب الفلسطيني وقتل الإرادة والروح الوطنية لديه. مؤكداً على الدور الذي يلعبه المركز في إعادة تأهيل الأسرى المحررين ودمجهم في المجتمع وإعادة تكيفهم من خلال برامج الرعاية الشاملة التي يقدمها لهم.

فيما أكد أ. محمد البطه، مدير عام برنامج تأهيل الأسرى والمحررين في وزارة شؤون الاسرى والمحررين على ضرورة وأهمية إعادة دمج الأسرى المحررين وتأهيلهم خاصة أن معظمهم من فئة الشباب، وتطرق في معرض حديثه عن برنامج تأهيل الأسرى والتي تشمل برنامج التعليم الجامعي وبرنامج التأهيل المهني وخدمة قروض المشاريع وأن الوزارة تقدم هذه البرامج من أجل مساعدة الأسرى للاندماج.

واستضافت الندوة الأسيرة المحررة عطاف عليان التي عرضت تجربتها القاسية في السجون الاحتلالية على مدار أربعة عشر عاماً تعرضت خلالها لأصعب أساليب العنف والتعذيب والعزل الانفرادي. مؤكدة على ضرورة مساندة الأسرى ودعم صمودهم وتضحياتهم وهم يخوضون معركة التحدي مع الاحتلال الذي حاول أن ينال من إرادتهم ومعنوياتهم.

في نهاية الندوة أوصى المشاركون إلى ضرورة خلق ثقافة مجتمعية تساند الأسرى وتآزرهم وتوحيد عمل المؤسسات الرسمية والأهلية في خدمة الأسرى وأن يكون هناك مزيداً من الدعم الاجتماعي والعائلي وتعزيز حقيقي لثقافة المجتمع وضرورة توعيتهم من أجل تفعيل دورهم.




 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف