الأخبار
استمرار توزيع مساعدات الفرقان على النازحين السوريينمصر: جيهان منصور: "28 نوفمبر" رقصة "البجعة" الأخيرة للتطرفصحفيون من اجل العداله :نطالب كيمون بالوقوف عند مسؤلياته تجاه معاناة غزةاليمن: منتدى أبناء إقليمي حضرموت وعدن يحيون صمود إخوانهم في الساحات الجنوبيةبالصور الفقع أو الفطر في جبال سلفيت : موسم سخي وطعم شهيممدوح الدماطى:الآثار المستردة من فرنسا تصل القاهرة خلال أيامبرنت ينزل عند 70 دولاراً للبرميل والأميركي يهبط 10%مصر ترد وديعة قطر بقيمة 2.5 مليار دولارالمنتدى العالمي لحقوق الإنسان يواصل أعماله لليوم الثاني بمدينة مراكشجمعية خدمات الطفولة تنظم رحلة ترفيهية لأطفال برنامج الدعم النفسي"داعشية" نيبال تقطع رؤوس ربع مليون حيوان بيومينوفد من المكتب الكشفي الحركي يزور امين سر حركة فتح اقليم لبنان الحاج رفعت شناعةالبنك الاسلامي الفلسطيني: نسعى لأن تتولى القيادات الشابة العاملة في فروع البنك مناصباً قياديةمطلوب أمني يدهس امرأة برفقة طفلتها بالسعوديةثوار سوريا: مقتل أكثر من 30 من مليشيات جيش النظام السوري معظمهم يحملون الجنسية الإيرانيةالبحرين تبدأ بالتصويت في الجولة الثانية من الانتخابات النيابية والتشريعيةجمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية: ستبقى راية المقاومة والصمود خفاقة دفاعا عن فلسطين والمقدسات29 تشرين الثاني.. اليوم العالمي للتضامن مع شعبنافتح تشارك الديمقراطية بلقاء التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني في مخيم عين الحلوةضاحي خلفان منتقدا الإخوان: "مصر هزمت المغول .. فكيف لا تهزم البغول"قمة "الفرانكفونية" تضم 22 رئيس دولةجمعية جبل النار للفروسية تجري انتخاباتهاصور من مباراة الخضر واهلي الخليلالأميرة هيا تكرم الملكة إليزابيث الثانية لإنجازاتها في الفروسيةارتفاع حصيلة القتلى الى 120 في الهجوم على مسجد بنيجيريامقتل 6 اشخاص بسلسلة غارات جوية على "إنخل" بدرعاجمعية خدمات الطفولة تتفقد المتضررين من المنخفض في شارع النفقيقضي بانهاء المعارك.. اليمن: اتفاق "حوثي - إخواني" مفاجئتقرير - رفع ميزانيات الإستيطان بالضفة الغربية وصفقات مشبوهة لإرضاء المستوطنينكواليس لقاءات عمان - كيف قلب كوهين الطاولة على نتنياهو؟… العاهل الأردني هدد بإغلاق السفارةرسالة "مبارك" للشعب المصري قبل ساعات من الحكم عليهامير قطر يكسر البرتوكول ويستقبل محمد بن زايد في مطار الدوحةالعراق: الموسوي : القيام بعملية عسكرية في محيط قضاء بلد اصبح امرا ضرورياالسيسى يستقبل الرئيس عباس لبحث تطورات القضية الفلسطينية وفتح معبر رفح ومستقبل المفاوضاتطفل صيني يحترف في لعبة "سنوكر "
2014/11/29
عاجل
هيئة المحكمة تدخل الآن للقاعة للنطق بالحكم في محاكمة القرنالآن.. دخول المتهمين بينهم مبارك لقاعة المحكمةالمستشار السيد: الحكم في قضية مبارك اليوم "إدانة أو براءة" سيكون قابلا للطعن

جامعة القدس المفتوحة تعقد ندوة بعنوان الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين

جامعة القدس المفتوحة تعقد ندوة بعنوان الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين
تاريخ النشر : 2012-11-12
رام الله - دنيا الوطن
نظم طلبة جامعة القدس المفتوحة/ فرع رام الله والبيرة بالتعاون مع مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب ووزارة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين 12/11/2012 ندوة بعنوان: "الآثار النفسية والجسدية على الأسرى والأسرى المحررين" بإشراف الدكتورة شادية مخلوف، حيث افتتح الندوة الدكتور رسلان محمد مدير الفرع مرحباً بالحاضرين والمشاركين، وموجهاً من خلالهم تحية اجلالٍ وإكبار لأسرى الحرية القابعين خلف قضبان سجون الاحتلال مؤكداً على الدور الكبير الذي توليه الجامعة ممثلةً برئيسها وكوادرها وطلبتها في دعم صمود الأسرى.

من جانبها، رحبت الدكتورة شادية مخلوف بالحضور والمتحدثين ونقلت إليهم تحيات رئيس الجامعة أ.د. يونس عمرو شاكرةً له دعمه للتدريب الميداني في الجامعة، وتأتي هذه الندوة كأحد المقررات التطبيقية الأساسية في تخصص الخدمة الاجتماعية في كلية التنمية الاجتماعية والأسرية وهو المقرر الثالث من مقررات التدريب الذي يتناول طريقة الخدمة الاجتماعية بوصفه الطريقة الأساسية الثانية من طرق الخدمة  الاجتماعية تمنح الطلبة الفرصة للتعرف على الأساسيات التطبيقية لممارسة خدمة الجماعة في مؤسسات العمل الاجتماعي المختلفة الامر الذي سيكون له أثر مهم في تشكيل شخصيتهم المهنية وتزويدهم بالمعلومات والمهارات والمعارف والقدرات اللازمة لتطبيق هذه الطريقة بالشكل المطلوب.

بدوره تحدث أ. محمد العوري الأخصائي النفسي في مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب عن أساليب التعذيب والقمع التي يمارسها الاحتلال بحق الأسرى وما يخلفه ذلك من آثار نفسية وجسدية على الأسرى، مؤكداً أن ممارسات الاحتلال في القمع والتعذيب منذ لحظات الاعتقال الأولى تهدف إلى زعزعت الشعب الفلسطيني وقتل الإرادة والروح الوطنية لديه. مؤكداً على الدور الذي يلعبه المركز في إعادة تأهيل الأسرى المحررين ودمجهم في المجتمع وإعادة تكيفهم من خلال برامج الرعاية الشاملة التي يقدمها لهم.

فيما أكد أ. محمد البطه، مدير عام برنامج تأهيل الأسرى والمحررين في وزارة شؤون الاسرى والمحررين على ضرورة وأهمية إعادة دمج الأسرى المحررين وتأهيلهم خاصة أن معظمهم من فئة الشباب، وتطرق في معرض حديثه عن برنامج تأهيل الأسرى والتي تشمل برنامج التعليم الجامعي وبرنامج التأهيل المهني وخدمة قروض المشاريع وأن الوزارة تقدم هذه البرامج من أجل مساعدة الأسرى للاندماج.

واستضافت الندوة الأسيرة المحررة عطاف عليان التي عرضت تجربتها القاسية في السجون الاحتلالية على مدار أربعة عشر عاماً تعرضت خلالها لأصعب أساليب العنف والتعذيب والعزل الانفرادي. مؤكدة على ضرورة مساندة الأسرى ودعم صمودهم وتضحياتهم وهم يخوضون معركة التحدي مع الاحتلال الذي حاول أن ينال من إرادتهم ومعنوياتهم.

في نهاية الندوة أوصى المشاركون إلى ضرورة خلق ثقافة مجتمعية تساند الأسرى وتآزرهم وتوحيد عمل المؤسسات الرسمية والأهلية في خدمة الأسرى وأن يكون هناك مزيداً من الدعم الاجتماعي والعائلي وتعزيز حقيقي لثقافة المجتمع وضرورة توعيتهم من أجل تفعيل دورهم.




 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف