الأخبار
رئيس وزراء دولة فلسطين يزور معهد الامل لرعاية الايتام ويتعهد بدعمه بقيمة 50 الف دولارأمريكا والحلفاء ينفذون ضربات جوية فى سوريا والعراق ضد تنظيم داعشألمانيا تعتزم فرض وجود شخصين دائما فى قمرة قيادة الطائراتجابر عصفور: "من يقول إن الحجاب فرض لا يفقه شيئا فى الدين الإسلامى"5 آلاف جندي بتحالف #عاصفة_الحزم يصلون الى اليمن خلال الثلاثة أيام القادمةتفاصيل برنامج رامز جلال الجديد ..؟معسكرات موالية لـ"صالح" تعلن استسلامهاصورة الطيار خالد يقبل يد وزير الدفاعإيران تتخبط في تصريحاتها بشأن الأزمة اليمنيةخادم الحرمين يجري اتصالاً بـ 7 زعماء عربلليوم الثاني.. مقاتلات #عاصفة_الحزم تدك الحوثيين في اليمنملك السعودية يجرى اتصالا بالرئيس السيسى لبحث الأوضاع الإقليمية والدوليةالحوثي يهاجم السعودية ودول تحالف عاصفة الحزم"نشأتهم,عقيدتهم,فادتهم ..وأهدافهم" : 10 أشياء يجب أن تعرفها عن "الحوثيين"خبير أمني: أتوقع خضوع "حبيب العادلي" مرة أخرى للإجراءات القانونية بعد خروجه من السجناللجان الجنوبية تحكم سيطرتها على مطار عدن والمليشيات الحوثية تطلب هدنة لانتشال قتلاهاحماس: حكم الاحتلال بحق الشيخ صلاح قمة العنصريةفتح القدس: زيارة العرب الى القدس معركة وطنية ودينية"مهجة القدس": الحكم على أسير من قطاع غزة بالسجن 25 عاماًجبهة التحرير الفلسطينية تدعو الى وقف الحرب على اليمنمصر: نصر بلادى : تأييد التدخل العسكري في اليمن رسميًّا"مهجة القدس": أسيران في عزل ايشل يهددان بالدخول في إضراب مفتوح عن الطعام(فدا) في شمال غزة ينظم ورشة عمل على شرف الانطلاقة الـ 25ما هو سبب تسمية عمليات اليمن بـ #عاصفة_الحزم ؟زوجة الأسير الهشلمون: أنا فخورة بزوجي وعلى ثقة بقرب تحرره
2015/3/27

مناشدة للرئيس القائد ابو مازن واهل الخير .. بالله عليكم ساعدوني

تاريخ النشر : 2012-11-10
مواطن من غزة يناشد الرئيس ابو مازن

انا المواطن فارس طلب الخضري اناشد سيادتكم بمساعدتي حيث انني اعاني من عقم اولي نتيجة ضعف شديد في عدد وحركات الحيوانات المنوية واحتاج الى عملية اخصاب مجهري لدى مستشفى الحلو الدولي في غزة حيث ان تكلفة العملية 1500 دولار ووضعي المادي سيئ للغاية وعاطل عن العمل حيث لدى اعاقة ولا استطيع العمل

ودمتم للوطن والشعب

فارس طلب الخضري
جوال 0599725302
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف