الأخبار
مشاركون في ورشة عمل يطالبون وزير الصحة بمتابعة حقوق العاملين في وزارة الصحة وأنصافهماليمن: طاولة مستديرة حول كوتا المرأة في محافظة إب بتنظيم منظمة يمن وكرامة الاقليمية وشبكة المرأة اليمنيةالعراق: أگادير تحتضن ملتقى حول تدبير النفايات الحضريةمصر: اسامة حسنى رئيسا لتحرير جريدة الاحرار بدلا من علاء البناالكويت.. طفلة تقتلها ديدان دستها الخادمة في أنفهاالكرملين: عزل روسيا أمر مستحيلالخارجية الروسية: استخدام قنابل عنقودية في أوكرانيا جريمة حربلبنان يوقف استقبال اللاجئين السوريينصور : اطلاق حملة اطفالنا بلا طفولة في بلدة حبلة جنوب قلقيليةالبشير: أحرزنا اختراقاً بزيارتنا للسعودية ومصرصحيفة روسية: روسيا تبحث تقديم قرض لسوريا بقيمة مليار دولارقافلة مساعدات اردنية لغزة يرافقها عدد من جرحى العدوانهارتس: حكومة إسرائيل تعتزم دفع مخطط بناء 1600 وحدة استيطانية بالقدسبوتين لبن زايد: روسيا قلقة من تطور الأوضاع في العراق وليبيا وفلسطين والشرق الأوسط بأسرهدائرة الشباب بالاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في قلقيلية تنفذ نشاطا على المعبرالقسام: لقّنا العدو درسًا قاسيًا وقتلنا جنوده من مسافة صفرخبير فلسطيني: 40% من الحالات المرضية في غزة مرتبطة بتلوث المياهفيديو: دبكة للأسرى داخل سجن النقبالعراق: " اليتيم ولدي" حملة إنسانية أطلقها الأديب محمد رشيدالارتباط العسكري نابلس يؤمن الإفراج عن 8 أطفال من بلدة بيت فوريكتارودانت : ساكنة دواوير البعارير في وقفة احتجاجية أمام نيابة التعليم بتارودانتفضل طه: مخيم عين الحلوة وضعه أفضل من مناطق لبنانيةمصر: بتكلفة مليونى جنيها محافظ الاسماعيلية ورئيس جهاز التعمير ومدير الأمن يشهدون افتتاح ميدان 30 يونيةمصر: بيان إعلامى حول ما تردد فى الشارع الإسماعيلي وعلى صفحات التواصل الإجتماعىشبيبة فتح بجامعة القدس المفتوحة تعد عدة لقاءات لإحياء ذكرى ياسر عرفاتمصر: محافظ الاسماعيلية ومدير الأمن يشهدان الاحتفال الدينى الكبير بمناسبة العام الهجرى الجديداللواء ابو عرب يرعى تخريج دورة الاسعافات الاولية للصليب الاحمر الدولي في عين الحلوةعدلي صادق يشن هجوماً على جمال محيسن ويكشف تفاصيل 18 دقيقة تخللها ملاسنة بين"الطيراوي ومحيسن"الشرطة تشارك المواطنين قطف ثمار الزيتون في بلدة عزموط بنابلساليمن: صباحية قصصية ونقدية في خيمة التوعية بمحافظة إب
2014/10/23

زار غزة قبل ثلاثة اعوام..شاهد صور جنازة الفنان السوري محمد رافع

زار غزة قبل ثلاثة اعوام..شاهد صور جنازة الفنان السوري محمد رافع
تاريخ النشر : 2012-11-05
رام الله - دنيا الوطن
شيع إلى مثواه الأخير في مقبرة الدحداح بدمشق، بعد ظهر اليوم الاثنين، الفنان السوري محمد رافع، والذي توفي أول أمس السبت مقتولا، بعد يومين على اختطافه، على أيدي مجموعة مسلحة في العاصمة السورية أطلقت على نفسها اسم ” كتيبة أحفاد الصديق” وذلك على خلفية موقفه السياسي من الأزمة السورية والتي قالت الجماعة المسلحة أنها صفّته نظرا لدعمه النظام السوري.

وشارك في مراسم الدفن نخبة من نجوم الوسط الفني في سورية وعدد كبير من أعضاء نقابة الفنانين، فضلا عن مسؤولين حكوميين ومثقفين سوريين معروفين، إضافة إلى غفير من الشعب ممن عدوا رافع شهيدا في سبيل الوطن.

محمد رافع، وقبل ثلاث سنوات تماما، كان من ضمن فئة محدودة من الممثلين السوريين الفلسطينيين الذين تمكنوا من زيارة قطاع غزة المحاصر والمحتل.

ذهب جنبا إلى جنب، مع دريد لحام ومع والده أحمد رافع ، والكاتب الشهير هاني السعدي وآخرين…وحينها، وإثر العودة، سألناه، ماذا جلبت لنا معك من غزة؟… كان جوابه مؤثرا ومرتبطا بأرض الآباء والأجداد وجدانيا. قال: لم أجلب شيئا، لأن حُبيبات التراب التي جلبتها معي من أرض فلسطين لأنثرها على المحبين السوريين، أكلتها في طريق العودة عندما جعت.
وردا على سؤال آخر عن شعوره حين وطأت قدماه أرضا مقدسة تحولت إلى قضية دولية وتاريخية، قال: لا شعور سوى أنني بات بإمكاني اليوم أن أموت دون أحزن على شيء.. يهمني أنني زرت بلدي وأرضي.. نمت في فلسطين.. تمشيت في شوارع غزة.. أكلت هناك، شربت.. لا شيء يحزنني بعد اليوم…أنا جاهز للموت في أية ساعة.

والد محمد رافع :

والد الفنان الراحل، الممثل الشهير أحمد رافع، أكد  إن ولده محمد هو شهيد لوطن ولقضية عادلة، مشيرا إلى أن سعر ولده بسعر كل شهداء سورية من عسكريين ومدنيين، داعيا السوريين إلى الكف عن متابعة حوار النار، والركون إلى طاولة مفاوضات.

فنانون…
وعبر فنانون حضروا مراسم الدفن عن عمق حزنهم على رحيل محمد والطريقة التي قضى بها، مذكرين بأن الحق لا يضيع طالما أن وراءه من يطالب به.











 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف