الأخبار
المكتب التنفيذي للجان الشعبية يعلن تضامنه مع مخيم نهر الباردتحدثّ عنها ابن بطوطة في كتاباته .. "عين عرب" في الخليل حيث التاريخ الذي يعود لألفي عام .. ماذا تعرف عن ينابيع فلسطين ؟حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة حتى منتصف الاسبوعماذا جرى في الدوحة : اجتماع فتحاوي هام منتصف الأسبوع القادم ومطالبات بإجراء الانتخابات بمعزل عن موافقة حماسبالصور/ تنسيقية انتفاضة الحجارة تكرم "مانديلا فلسطين""ايباك" تكثف جهودها امام اتساع الانتقادات لاسرائيلالاستقبال التاريخي للفدائي الفلسطيني ومحبوب العرب بالجزائرالنائب العربي د. يوسف جبارين يجري زيارة تضامنية مع جامعة خضوريالوقفة الاحتجاجية الثانية في يطا للمطالبة بزيادة أعداد الشرطةالحكومة السنغالية تؤكد على مواقفها الثابتة والداعمة للقضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينيةارتفاع معدل هجرة أبناء مخيم العائدين بحمص و30 شاباً يغادرونه إلى تركيا خلال أسبوعالعاصمة الكازاخية تشهد فاعلية كبيرة تضامناً مع الشعب الفلسطيني داخل الخط الأخضرجنود الاحتلال استخدموا طفلا كدرع بشري خلال اعتقالهالشاعر: كل امكانياتنا مكرسة لتثبيت صمود المواطنين في الخليلالاحتفال بانطلاق المجلس الأهلي لحماية الأطفال من مخاطر التدخين في الخليلداخلية غزة : نشر كشوفات المسافرين الجمعةاسرائيل تعتقل فلسطيني بتهمة تهديد "ليبرمان" بالقتل عبر الفيسبوك !منظمةأطباءالعالم-فرنساو وزارة الصحة ينفذان تدريب طبي عمليالميادين : قيادات فلسطينية من حماس - الجهاد وفتح متواجدون في طهرانمصر: أدارة الفتح التعليمية ترفع شعار القضاء على ضعف القراءة والكتابة عند التلاميذ بأسيوطاصابة عشرات المستوطنين بالاختناق بـ "قبة راحيل"مصنع لادا يبدأ ببيع سياراته عبر الإنترنتعفن يؤخر إطلاق ناسا حمولة إمدادات لمحطة الفضاء الدوليةأولمبياد قروي مثير في كيلا رايبور الهندية (فيديو)فيل يثير الذعر في شوارع مدينة هندية (فيديو)
2016/2/12

تسيبي ليفني تعترف بممارستها الجنس من أجل إسرائيل

تسيبي ليفني تعترف بممارستها الجنس من أجل إسرائيل
تاريخ النشر : 2012-10-31
رام الله - دنيا الوطن
أعادت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية نشر مقابلة للتايمز مع رئيسة وزراء إسرائيل السابقة تسيبي ليفني التي اعترفت فيها بأنها وقت عملها في جهاز الموساد قامت بالعديد من العمليات الخاصة، أبرزها إسقاط شخصيات هامة في علاقة جنسية بهدف ابتزازهم سياسياً لصالح الموساد، وقالت “الحسناء” إنها لا تمانع أن تقتل أو تمارس الجنس من أجل الإتيان بمعلومات تُفيد إسرائيل، وقامت ليفني بالكثير من عمليات الابتزاز الجنسي والقتل أثناء عملها في الموساد منها حوادث قتل فلسطينيين وعلماء عرب، ولوحقت عدة مرات قضائياً في دول أوروبية إلا أن اللوبي الصهيوني كان يتمكن من تخليصها بحسب سرايا نيوز.

وعن سبب حرمان نفسها من علاقة عاطفية طوال تلك السنوات، قالت ليفني خلال اللقاء “إن العلاقة الرومانسية تتطلب الأمانة والصدق والإخلاص بين زوجين، وأنا، بالطبع، لم أتمكن من بناء مثل تلك العلاقة مع أحد” .. “لكن وجود علاقة قصيرة وعابرة لا تسبب أي أذى أو ضرر إن التزم الطرفان بالقواعد والضوابط”، لذلك كانت تحاول الحسناء بين حين وآخر أن يكون لها علاقتها العاطفية الخاصة وإن كانت تعلم أنها مجرد علاقة قصيرة وسطحية، فقد ظلت تعاني وتشتكي كثيراً من قسوة الوحدة والخزي العاطفي.

وإستكملت ليفنى كشف المستور أنها مارست الجنس من أجل بلدها عندما عملت بالجاسوسية في الموساد، وأنها ليس لديها أي مشكلة في ممارسة الجنس من جديد لأجل بلدها، مؤكدة أن هذا شيء مشروع.

واعترفت ليفني هذه الاعترافات بعدما أباح أحد أكبر وأشهر الحاخامات في إسرائيل ممارسة الجنس للنساء الإسرائيليات مع الأعداء مقابل الحصول على معلومات، مستنداً إلى أن الشريعة اليهودية تسمح للنساء اليهوديات بممارسة الجنس مع العدو من أجل الحصول على معلومات مهمة.

وتابعت يديعوت أحرونوت عن الحاخام آري شفات، قوله أن “الديانة اليهودية تسمح بممارسة الجنس مع “إرهابيين” من أجل الحصول على معلومات تقود لاعتقالهم، بعد أن أعلنت إسرائيل استخدام المرأة في الجيش الإسرائيلي كسلاح رسمي ووسيلة دعائية للمشروع الصهيوني، وتعتبر ليفني أحد أشهر القيادات الإسرائيلية التي استخدمت الجنس في الحصول على المعلومات.

وقالت ليفني مؤخراً أن قرار عوتها للحياة السياسية مرة أخرى ربما يكون وشيكاً، إذ قررت أن تدخل انتخابات حزب “كاديما” مرة أخرى أمام شاؤول موفاز نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي نتنياهو، مشيرةً إلى أن سجلها الوظيفي الخالي من قضايا الفساد سيدعمها في ذلك، خاصة وأن قضايا الفساد أطاحت بكبار الساسة في إسرائيل، وكان آخرهم إيهود أولمرت رئيس الوزراء السابق.

 



 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف