الأخبار
وزارة التعليم تبحث مع وفد أوروبي سبل دعم التعليم بغزةمجموعة فنادق إنتركونتيننتال تعزز علاقاتها العريقة مع "بوخمسين القابضة"نضال قسوم : العلم الحديث يعتمد البحث للتوصل الى معرفة جديدة بطرق ممنهجةالإعلامية المصرية ياسمين الخطيب تتعرض للسرقة وتنجو من الإغتصابما عليك معرفته قبل شراء خاتم الزواجهذه الجميلة "حفيدة" شعبان عبد الرحيم ليلة زفافهامركز المرأة يواصل تنفيذ فعاليات مشروع الميراثنادي الاسير الفلسطيني يصدر تقرير عن أبرز تطورات الحركة الأسيرة في السجونانتماء تطلق مسابقة نرسم ونكتب لنعود في اسطنبولتربية سلفيت تنهي ترتيباتها لتنفيذ امتحان الوظائف التعليمية5 أشياء تدمر "أنوثة المرأة"مفوضية رام الله والكلية العصرية الجامعية تتفقان على تنفيذ نشاطات مشتركةبالفيديو : زوجة الفنان أحمد رزق تحرج معجبيه أثناء التقاطهم للصور فى مطار القاهرةبالصور: تجديد الحرب بين أحلام وشمسكيف تبدين نحيفة بالأشكال الهندسيةمنة وجنان حكاية لن تتخيلها أو تشاهدها في الأفلامالأسير نور شكري جابر المحكوم بالسجن 17 مؤبد يدخل العام الثاني عشر في الاسرالعراق: التيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم يصدر بيانا حول التدخل الأمريكي في الشؤون الداخلية في البلادخزانتك تحوي كنزاً لبشرتك... خمس طرق لبشرة نضرةتعرف على الرجل الذي يتذوق طعم الأصواتالكونغرس يتوجه إلى قانون يقيد اتفاق إيرانإجماع قانوني ووطني على عدم شرعية " قانون التكافل " ونداءات بوجوب العدول عنهمنى عبد الوهاب: أنغام صدمتني بلفظ خارج .. وسؤالي عن أحمد عز جعلها تتحولنازحات نيبال.. صيد سهل لـ"سماسرة النساء"عائلة اللوح تنفي ما أشيع حول محاولة إحراق أحد أبنائها لنفسه وتهدد بملاحقة مروجي الإشاعات قضائيا
2015/5/6
عاجل
القوات المسلحة تعلن إسقاط طائرة إسرائيلية بدون طيار فى منطقة وادي سيدنا شمال الخرطومالداخلية : إصابة طفلين جراء إنفجار جسم من مخلفات الإحتلال

سلمى المصري: لا شيء يمنعنا من التسوق وأعيش العيد في دمشق

سلمى المصري: لا شيء يمنعنا من التسوق وأعيش العيد في دمشق
تاريخ النشر : 2012-10-30
رام الله - دنيا الوطن
أكدت النجمة سلمى المصري أن مشاركتها في دراما البيئة الشامية، العام الحالي، جاءت عن قناعة تامة بعد أن رأت أنها دراما تخرج كل عام عن القوقعة التي كانت تجلس فيها في السنوات السابقة.

وقالت المصري، في تصريح لموقع النشرة، إنه ما كان لها المشاركة في مسلسل مثل ” مختار حارتنا” لو لم تكن الفكرة مواتية لحالة تطويرية في طريق هذا النوع التراثي من الدراما.

وقالت:” لا يجوز لأي فنان، ممن لم يعملوا في دراما البيئة الشامية، أن يزدريها، بل يجب أن يضع تصوراته وملاحظاته عليها في سبيل النهوض بها، وهي دراما أثبتت حضورها لدى الجمهور، ومتى كانت الدراما في أي مكان في العالم تخالف اتجاه الناس؟…”.

وأضافت:” لماذا نعاقب الدراما الشامية في بلدنا ونذهب إلى بلدان عربية أخرى فنشارك في مسلسلات بيئية وأقل قيمة من التي تقدمها الدراما الشامية؟.. هذا جفاء وقسوة بحق نوع فني يلهث وراءه الجمهور العربي عامة وليس السوري فقط”.

وأكدت تواجدها مجددا في مسلسل ” ياسمين عتيق” مع المخرج المثنى صبح، ووصفت العمل بأنه فرصة كبيرة ليطلع الجمهور على كيفية تطور هذه الدراما بين عام وعام.

من جهة أخرى، أكدت سلمى أن تمضي العيد الان في دمشق بين الأهل والأصدقاء، مؤكدة أنها خرجت للتسوق في الأيام الأخيرة التي سبقت العيد…وقالت:” لا شيء يمنعنا من الذهاب إلى التسوق وإلى بيوت أهلنا.. الأمور ليست جيدة، لكنها ليست كارثية إلى الحد الذي تصوره جهات معينة”.

يشار إلى أن سلمى المصري هي، وباعتراف مختلف نقاد الدراما السورية والعربية، ياسمينة الشاشة السورية، وقد تحصلت على هذا اللقب منذ 30 عاما.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف